افتح القائمة الرئيسية

نوال السعيد

ضابط عسكري مصري

اللواء أركان حرب نوال سعيد الشافعي (1926 -2014 ) رئيس هيئة الإمداد والتموبن في القوات المسلحة المصرية في حرب أكتوبر 1973 ، وكبير مستشارى كلية القادة والاركان[1] . وكان يعتبر واحد من أخر قادة حرب أكتوبر الرئيسيين ممن تبقوا على قيد الحياة حتى وفاته في أواخر يونيو 2014 .[2]

نوال السعيد
General Nawal Elsaid.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 1926
محافظة الشرقية -  مصر
الجنسية مصري
الخدمة العسكرية
الولاء War Flag of Egypt.png القوات المسلحة المصرية
القيادات رئيس هيئة الإمداد والتموبن
المعارك والحروب حرب فلسطين 1948
العدوان الثلاثي 1956
حرب 1967
حرب أكتوبر 1973
الجوائز
نجمة الشرف

محتويات

دوره في المعركةعدل

يقول الخبير العسكري وأستاذ إدارة الأزمات بأكاديمية ناصر اللواء جمال حواش: إن اللواء السعيد شخصية لها فكر مستقبلي ومتقدم، فضلًا عن أنه كان مستمعا جيدا لأي فكرة يقدمها ضابط أو جندي صغير. عندما كان ضابطا برتبة نقيب في هيئة الإمداد بالجيش الثالث الميداني، ومسئول الاتصال تحت قيادة اللواء السعيد، وأثناء حصار الجيش المصري من العدو الإسرائيلي كانت مهمة كتيبتي إمداد قواتنا بالضروريات، وفي أحد أيام الحصار كان اللواء نوال يقوم بالتفتيش على الإمدادات التي نقوم بها، وقلت له عن فكرة توفر لنا الوقت، وتتمثل في استبدال السيارات "الزل" وحمولتها 3 أطنان فقط بأخرى من نوع "الكراز" التي تزيد حمولتها على 10 أطنان.[3] ويضيف حواش: إن الفكرة أعجبت اللواء السعيد، وأمر بـأن اختبرها في الطلعة الأولى بثلاث سيارات كراز تقوم بالتحرك من القاهرة في رتل عسكري إلى الكيلو101 ثم يأخذها منا المسئولون عن الأمم المتحدة ويوصلونها إلى الجيش الثالث المحاصر، وعندما نجحت فكرتي قام اللواء نوال بتعميمها ووجدها توفر في الوقت وتزيد من حجم المواد التي يحتاج إليها الجيش أثناء حصاره. ومنذ ذلك الوقت تعلمت من اللواء نوال ألا أغفل أي فكرة حتى من جندي أو ضابط صغير فبإمكان الفكرة أن تنقذ جيشا، وهذه الدروس أصبحت محفورة لدى الأجيال التي عاصرت هذا العظيم في الفكر والتخطيط.[3]

 
قادة الجيش المصري في حرب أكتوبر 1973

عبارة (جيش نوال)عدل

سادت بعد الحرب إطلاق مقولة "جيش نوال" دون علم البعض بشخصية اللواء نوال الذي لعب دورا بارزا ومؤثرا في حرب أكتوبر. ويسجل التاريخ أن بعض قيادات الجيش المصري سألوا الرئيس الراحل أنور السادات قبل حرب 73 عن موعد الحرب، فأجابهم قائلا: "اسألوا نوال"، في إشارة إلى الأهمية الكبرى لدور الرجل ومسئوليته في حرب أكتوبر[4][5].

وفاتهعدل

توفي نوال السعيد في 28 يونيو 2014 عن عمر يناهز ال 88 عاما .

أقرأ أيضاعدل

المصادرعدل