نظام الصيدليات

نظام الصيدلة، أو أوزان ومقاييس الصيدلة، هو نظام تاريخي لوحدات الكتلة والحجم التي استخدمها الأطباء والصيادلة للوصفات الطبية وأحيانًا من قبل العلماء..[1][2][3] ترتبط النسخة الإنجليزية من النظام ارتباطًا وثيقًا بنظام الأوزان الإنجليزي، حيث يتشابه الجنيه والحبوب تمامًا في كليهما.[4] يقسم الجنيه إلى 12 أوقية، والأونصة إلى 8 دراهم، والدرهم إلى 3 قطع من 20 حبة لكل منهما. تم استخدام هذا الشكل الدقيق للنظام في المملكة المتحدة؛ في بعض مستعمراتها السابقة، استمرت حتى القرن العشرين.[5][6] نظام القياسات الصيدلانية هو نظام مشابه لوحدات الحجم يعتمد على أوقية السوائل. لفترة طويلة، كانت الوصفات الطبية تُكتب باللغة اللاتينية، غالبًا باستخدام رموز خاصة للإشارة إلى الأوزان والمقاييس.

طابع بريدي ألماني من عام 1991 لإحياء ذكرى 750 عامًا من مهنة الصيدلة

كان استخدام أنظمة قياس ووزن مختلفة اعتمادًا على الغرض ظاهرة عالمية تقريبًا في أوروبا بين تراجع الإمبراطورية الرومانية والقياس.[7] كان هذا مرتبطًا بالتجارة الدولية، خاصةً مع الحاجة إلى استخدام معايير السوق المستهدفة والتعويض عن ممارسة الوزن الشائعة التي تسببت في اختلاف الوزن الفعلي والوزن الاسمي.[8][9] في القرن التاسع عشر، كان لا يزال لدى معظم البلدان أو المدن الأوروبية على الأقل نظام "تجاري" أو "مدني" (مثل نظام أفوردوبوا الإنجليزي) للتجارة العامة، ونظام ثان (مثل نظام تروي) للمعادن الثمينة مثل كالذهب والفضة.[10] كان نظام المعادن النفيسة يقسم عادةً بطريقة مختلفة عن النظام التجاري، وغالبًا ما يستخدم وحدات خاصة مثل القيراط. والأهم من ذلك، أنه غالبًا ما كان يعتمد على معايير الوزن المختلفة.

غالبًا ما يستخدم نظام الصيدلة نفس الأوقية مثل نظام المعادن الثمينة، على الرغم من أن عدد الأوقيات في الجنيه قد يكون مختلفًا حتى في ذلك الوقت. تم تقسيم الجنيه الصيدلاني إلى وحدات خاصة به، والتي ورثت (عبر أطروحات مؤثرة لأطباء يونانيين مثل ديوسكوريدس وجالين، القرنين الأول والثاني) من نظام الوزن للأغراض العامة للرومان. في حالة اختلاف أوزان الصيدلة والأوزان التجارية العادية، لم يكن من الواضح دائمًا أي من النظامين تم استخدامه في التجارة بين التجار والصيادلة، أو أي نظام يزن الصيدليات الدواء عندما يبيعونه بالفعل.[11][12] في كتيبات التجار القدامى، يُشار إلى النظام السابق أحيانًا باسم النظام الصيدلاني ويتم تمييزه عن نظام الصيدلة.[1][13][14]

البلدان الناطقة باللغة الإنجليزيةعدل

يظهر نظام أوزان الصيدلة الإنجليزية التقليدية حيث يتطابق الجنيه والأوقية والحبوب مع الجنيه التروي والأوقية والحبوب. في المملكة المتحدة، أدى الإصلاح في عام 1826 إلى جعل الجنيه التروي هو وحدة الوزن الأساسية (وهو الدور الذي تم استبداله بعد نصف قرن من قبل الجنيه أفوردوبوا)، ولكن هذا لم يكن له تأثير على أوزان الصيدلة. ومع ذلك، فإن قانون الأدوية لعام 1858 ألغى تمامًا نظام الصيدلة لصالح نظام أفوردوبوا القياسي. تمت تغطية المجموعة المتنوعة المربكة من التعريفات والتحويلات للأرطال والأوقية في مكان آخر في جدول تعريفات الجنيه. في الولايات المتحدة ، ظل نظام الصيدلة رسميًا حتى تم إلغاؤه في عام 1971 لصالح النظام المتري.

من الجنيه إلى الأسفل، كان نظام الصيدلة الإنجليزية مجموعة فرعية من نظام الوزن الروماني باستثناء أن الجنيه التروي وتقسيماته كانت أثقل قليلاً من الجنيه الروماني وتقسيماته. تم استخدام أنظمة مماثلة في جميع أنحاء أوروبا، ولكن مع تباين محلي كبير موصوف أدناه تحت المتغيرات.

استخدمت البلدان الناطقة باللغة الإنجليزية أيضًا نظامًا لوحدات قياس السوائل، أو في وحدات حجم المصطلحات الحديثة، بناءً على نظام الصيدليات. كان حجم السائل الذي كان يقارب أوقية الماء من الصيدليات يُطلق عليه أوقية سائلة، وقد تم تقسيمه إلى درامز سائل وأحيانًا أيضًا ورع سائل. كان يسمى التناظرية من الحبوب مينيم.

يختلف النظامان الإمبراطوري والأمريكي في حجم الوحدة الأساسية (الجالون أو الباينت، جالون واحد يساوي ثمانية مكاييل)، وفي عدد أوقيات السوائل لكل باينت. كانت أنظمة الصيدليات للأحجام أقل شيوعًا على المستوى الدولي من أنظمة الأوزان. قبل إدخال الوحدات الإمبراطورية في المملكة المتحدة، كانت جميع إجراءات الصيدلة تعتمد على جالون النبيذ، الذي نجا في الولايات المتحدة تحت اسم جالون سائل أو جالون رطب.

المراجععدل

  1. أ ب "Medicinal-Gewicht, Apotheker-Gewicht ist dasjenige Gewicht, nach welchem Aerzte und Apotheker die Quantitäten der Arzneimittel bestimmen. Nur an wenigen Orten werden beide Arten der Gewichte unterschieden und Medicinalgewicht bei dem Einkauf der Arzneiwaaren im Großen von dem Apothekergewicht bei der Anfertigung und dem Einzel-Verkauf in den Apotheken getrennt. In diesem Fall ist das Medicinalgewicht dem gewöhnlichen Landesgewicht beinahe oder völlig gleich und das Pfund wird dann in 16 Unzen getheilt. Bei dem eigentlichen Apothekergewicht aber nimmt man nur einen Theil des Landesgewichts und theilt dieses Pfund in 12 Unzen oder 96 Drachmen oder 288 Scrupel oder 5760 Gran oder 7452 Aß." Krüger, J.F. (1830). Vollständiges Handbuch der Münzen, Maße und Gewichte aller Länder der Erde. Quedlinburg und Leipzig. صفحة 186. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Henry, William (1831). The elements of experimental chemistry. Vol. II (الطبعة 11th). Philadelphia. صفحة 493. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Die deutschen Schriftsteller bedienen sich bei dem Mangel allgemeiner deutscher Maße meistens der Altfranzösischen, des Apothekergewichts, der metrischen Maße und Gewichte, die preußischen am allgemeinsten, die Baiern nicht selten der in ihren Staaten eingeführten." Gehler, J.S.T.; et al. (1836). Physikalisches Wörterbuch. Vol. VI, Part 2. Leipzig. صفحة 1359. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ The أفواردوبوا pound, on the other hand, is defined as 7000 grains. It is subdivided into 16 (avoirdupois) ounces, or 256 (avoirdupois) drachms. These ounces and drachms are not integer multiples of a grain.
  5. ^ "Apothecaries Weights were the weights which Pharmaceutical Chemists (or Pharmacists) [in Australia] used exclusively until the late 1960s." "Apothecaries Weights". مؤرشف من الأصل في 08 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) "To those Pharmacists who were in practice before the 1960s, Apothecaries Weights were old friends." Coates, David (July 1998). "The Scruples of a Chemist". Pharmacy History Australia (5): 10–1. PMID 11620282. مؤرشف من الأصل في 08 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Although fast becoming obsolete, the apothecary system for weighing and calculating pharmaceutical preparations is still used and must be taken into consideration." US Navy (2000). Hospital corpsman – Nonresident training course. DIANE Publishing. صفحات 6–10–6–16. ISBN 1-4289-2660-7. مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "An acre is not an acre, nor a bushel a bushel, if you travel but ten miles. A pound is not a pound, if you go from a goldsmith to a grocer; nor a gallon a gallon, if you go from the alehouse to the tavern. What purpose does this variety serve, or what necessity is there, which the difference of price would not better answer and supply?" Fleetwood, William (1854). The Works. Vol. III. Oxford. صفحة 61. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Connor, R.D. (1995). "The evolution of weighing". Canadian Chemical News. مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ Connor, R.D.; Simpson, A.D.C. (2004). Weights and Measures in Scotland. East Linton: NMSE. ISBN 978-1-901663-88-4. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "In most countries there are two kinds of Weights, one for the precious Metals, and the other for Merchandize, as the Troy and Avoirdupois Weights in England. Kelly, Patrick (1811). The universal cambist, and commercial instructor. Vol. I. London. صفحة xi. مؤرشف من الأصل في 02 أكتوبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Hasegawa, G.R. (2006). "Preparing and dispensing descriptions during the Civil War Era" (PDF). Apothecary's Cabinet. American Institute of the History of Pharmacy. مؤرشف من الأصل (PDF) في August 9, 2007. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ In 1850, an attempt was made in Ireland to solve this problem: "In relation to the weights and measures, a great innovation has been made, which, however, the College feels confident will receive the sanction of the public and the profession. [...] In the formularies, however, [of the Edinburgh Pharmacopœia], the Troy pound, with its well-known submultiples, has been retained, whereas it is now rejected by the Irish College, and its place supplied by the avoirdupois pound, the avoirdupois ounce being, like the Troy ounce, subdivided into eight drachms, and each of these, like the Troy drachm, into three scruples. [...] At present the two systems are in use with the apothecary, for his purchases are made in avoirdupois, and his sales generally, though not always, in Troy weight." Royal College of Physicians in Ireland (1850). The Pharmacopœia of the King and Queen's College of Physicians in Ireland. Dublin: Hodges and Smith. صفحة xxii. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) See also p. xlvi, and a review of the work.
  13. ^ "Im Königreich der Niederlande ist das Medicinal-Gewicht im Großen und das eigentliche Apotheker-Gewicht verschieden. Bei dem erstern gehören 8 Drachmen zu einer Once (Unze) und 128 zu einem Medicinal-Pond; die Drachme wird wie in Deutschland in 3 Scrupel oder 60 Grän getheilt. In dem eigentlichen Apotheker-Gewicht gehören auch 8 Drachemn zu einer Unze, aber nur 96 Drachmen zu einem Pond. Die Drachme selbst ist in beiden Gewichtsarten gleich [...]." Krüger, J.F. (1830). Vollständiges Handbuch der Münzen, Maße und Gewichte aller Länder der Erde. Quedlinburg und Leipzig. صفحة 65. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ E.g. in كوبنهاغن at some time the apothecaries' system was the Prussian one, while the pharmaceutical system was the Danish commercial system. "Das Apothekergewicht ist dem unter Berlin bemerkten gleich; im Großen aber werden Medicinalartikel nach Dän. Handelsgewicht verkauft." Bock, J.H.D.; Crüger, Carl (1828). Nelkenbrecher's allgemeines Taschenbuch der Münz-, Maß- und Gewichtskunde für Banquiers und Kaufleute (الطبعة 14th). Berlin. صفحة 188. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)