افتح القائمة الرئيسية

نيوكاسل يونايتد (بالإنجليزية: Newcastle United)هو نادي كرة قدم إنجليزي من نيوكاسل أبون تاين.[2][3][4] يلعب في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد صعوده من دوري الدرجة الأولى القديم في عام 2010، وهو سابع أكثر الأندية الإنجليزية تحقيقاً للبطولات. تأسس في عام 1892 بدمج ناديي نيوكاسل إيست إند مع نيوكاسل وست إند ومنذ ذلك الوقت حتى الآن يلعب في ملعبه الخاص سانت جيمس بارك، وهو أحد أكبر ملاعب إنجلترا. المنافس المحلي التقليدي للنادي هو نادي سندرلاند، بالإضافة إلى ميدلزبره. في عام 1904 ارتدى لاعبو الفريق زي نيوكاسل المعروف الأبيض والأسود لأول مرة بعد أن كانت ألوان الفريق هي الأحمر والأبيض. من أشهر من لعبه لصالحه آلان شيرر الذي يحمل الرقم القياسي لأكبر عدد أهداف سجلت في الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 260 هدفاً.

نيوكاسل يونايتد
Newcastle United Logo.svg

الاسم الكامل نادي نيوكاسل يونايتد لكرة القدم
اللقب الماكبيس - The Magpies
الاسم المختصر NCU
تأسس عام 1892 (منذ 127 سنة)
الملعب سانت جيمس بارك
نيوكاسل أبون تاين
إنجلترا، المملكة المتحدة
(السعة: 52,405[1])
البلد
Flag of the United Kingdom.svg
المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الدوري الدوري الممتاز
2017-18 10
الإدارة
المالك إنجلترا مايك آشلي
الرئيس إنجلترا جون كارفر
المدرب إسبانيا رافاييل بينيتيز
الموقع الرسمي www.nufc.co.uk
بعض التاريخ
اللاعب الأكثر مشاركة اسكتلندا جيمس لورانس (496)
الهداف إنجلترا آلان شيرر (206)
الألقاب والأوسمة
المحلية الدوري الإنجليزي الممتاز (4)
الدوري الإنجليزي الدرجة الثانية (4)
كأس الإتحاد الإنجليزي (6)
درع الإتحاد الإنجليزي (1)
الطقم الرسمي
الطقم الأساسي
الطقم الاحتياطي
الطقم الثالث

محتويات

التاريخعدل

التأسيس (1881 – 1895)عدل

في نوفمبر / 1881 قرر فريق الكريكت المعروف بنادي ستانلي للكريكيت ببايكر تشكيل فريق كرة قدم بالنادي، لعب هذا الفريق أولى مبارياتهم ضد نادي Elswick Leather Works وفازوا بنتيجة 5 – 0، وبعد عام واحد، وفي أكتوبر/1882 غير النادي اسمه إلى إيست إند والتي تعني الطرف الشرقي وذلك لتفادي الخلط بين النادي ونادي ستانلي للكريكت ببلدة أخرى. بعد هذا بفترة قصيرة انضم نادي روزوود إلى فريق إيست إند. في نفس الوقت، وفي الجانب الآخر من المدينة أبدى نادي كريكت آخر اهتمامه بكرة القدم، وفي أغسطس من عام 1882 تأسس فريق الطرف الغربي ويست إند، والذي لعب مبارياته الأولى في ملعب الكريكت الخاص به، ثم انتقل بعدها للعب في ملعب سانت جيمس بارك.[5]

و سرعان ما أصبح الطرف الغربي من المدينة هو الأقوى والأفضل في المدينة، ولكن في نفس الوقت لم يلعب الطرف الآخر بالمدينة دور المتفرج، حيث وصل رجل طموح هو السيد Tom Watson إلى مركز سكرتير النادي ومدربه ايضًا وذلك في الـ 1888 وقام توم واتسون بعمل عدة تعاقدات وأصبح النادي لا يكاد ينهي صفقة حتى يبدأ في الأخرى ! وكان معظم اللاعبين قادمين من اسكتلندا، على أي حال فقد زادت قوة نادي شرق المدينة بقوة في حين انخفض مستوى الجانب الغربي كثيرًا.[6] انطلقت أولى المنافسات المحلية في العام 1889، وفي ذات الوقت، بدأت منافسة كاس إنجلترا تلقى اهتمامًا كبيرًا في إنجلترا، وفي نفس العام وهو 1889 تحول فريق الطرف الشرقي إلى فريق محترف في خطوة عملاقة لنادي محلي، وفي مارس / 1890 قاموا بخطوة أكثر جراة بتحويل النادي إلى شركة رأسمالية رأس مالها هو 1000 باوند على اسهم الواحد منها بقيمة 10 شلنات، وفي أثناء ربيع عام 1892 كانت معظم نتائج الفريق سلبية، وفي ذات الوقت وجد الجار المحلي الآخر وهو الطرف الغربي نفسه في ازمة حقيقة بعد خسارته لـ 5 مباريات أمام جاره، وفي النهاية تم عقد اجتماع بين المدراء كانت نتيجته النهائية ان النادي "الطرف الغربي" لن يستطيع الاستمرار.

مع وجود نادٍ كبير وحيد في المدينة يدعمه المعجبون ، كان تطوير النادي أسرع بكثير. على الرغم من رفض دخولهم الدوري الإنجليزي الممتاز آنذاك والدرجة الأولى في بداية موسم 1892-93 ، تمت دعوتهم للعب في دوريهم الجديد دوري الدرجة الثانية. ومع ذلك ، مع عدم وجود أسماء كبيرة تلعب في الدرجة الثانية ، رفضوا العرض وظلوا في رابطة الشمال ، مشيرين إلى أن "البوابات لن تفي بالمصاريف الثقيلة المترتبة على السفر"..[5][6] في محاولة للبدء في جذب حشود أكبر ، قررت نيوكاسل إيست إند اعتماد اسم جديد تمهيدا للاندماج.[5]

و لكن الحقيقة ان النادي تمت تصفيته، حيث انتقل عدد من لاعبي الفريق إلى النادي الاخر بالمدينة الطرف الشرقي، وكذلك سيطر الأخير على ملعب سانت جيمس بارك، وبحلول سبتمبر / 1892 قرر المسئولون إعطاء النادي اسم جديد وشعار جديد، وفي اجتماع علني تم اقتراح عدة أسماء للنادي من بينها حراس نيوكاسل " نيوكاسل رينجرز " ونيوكاسل سيتي "، ولكن جاءت الموافقة على اسم نيوكاسل يونايتد، ووافق الاتحاد الإنجليزي على التغيير، ومن هنا بدأت قصة نادي نيوكاسل يونايتد.

في بداية موسم 1893-94 ، تم رفض نيوكاسل يونايتد مرة أخرى للانضمام إلى الدرجة الأولى، وهكذا انضم إلى الدرجة الثانية ، جنبا إلى جنب مع ليفربول و آرسنال.[5] لعبوا أول مباراة تنافسية لهم في الدوري في سبتمبر ضد وولويتش آرسنال والتي انتهت بنتيجة 2-2.[6]

البداياتعدل

وكانت أرقام الحضور لا تزال منخفضة ، ونشر النادي الغاضب بيانا قال فيه "إن جمهور نيوكاسل لا يستحق أن يلبي احتياجات كرة القدم الاحترافية". ومع ذلك ، في نهاية المطاف التقطت الأرقام عام 1895-96، عندما شاهد المباراة 14000 مشجع أمام نادي بوري. في ذلك الموسم أصبح فرانك وات سكرتيراً للنادي ، وكان له دور أساسي في الصعود إلى الدرجة الأولى لموسم 1898-99. لكنهم خسروا مباراتهم الأولى 4-2 على أرضهم أمام وولفرهامبتون واندررز وأنهوا موسمهم الأول في المركز الثالث عشر.[6]

 
هاري هامبتون يسجل أحد أهدافه أمام أستون فيلا في نهائي كأس الإتحاد الإنجليزي 1905

في موسم 1903-04، بنى النادي تشكيلة واعدة من اللاعبين ، وواصل سيطرته على كرة القدم الإنجليزية لمدة ما يقرب من عقد من الزمان ، وهو الفريق المعروف بـ "اللعب الفني ، الذي يجمع بين العمل الجماعي والفريق السريع القصير". بعد فترة طويلة من تقاعده ،قال بيتر ماك ويليام ، مدافع الفريق في ذلك الوقت ، "إن فريق نيوكاسل من القرن العشرين سيعطي أي فريق حديث هدفين ويضربهم ، وأكثر من ذلك ، يضربونهم في خبث." ذهب نيوكاسل يونايتد للفوز بالدوري في ثلاث مناسبات خلال 1900 ؛ 1904–05 ، 1906–07 و 1908-09.[6][7] في 1904-05، كاد الفريق أن يحقق الثنائية لولا خسارته أمام أستون فيلا في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي. وخسروا أيضا في السنة اللاحقة في النهائي أمام نادي إيفرتون. وفي عام 1908 وصلوا مرة أخرى إلى نهائي الكأس وخسروه أمام الوولفز. استطاعوا أخيرا الحصول على اللقب في عام 1910 بعدما تغلبوا على نادي بارنسلي في النهائي. وفي السنة اللاحقة وصلوا أيضا إلى نهائي الكأس ولكنهم خسروه أمام برادفورد سيتي.[6]

وصل الفريق إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي مرة أخرى ، وفي المباراة النهائية الثانية التي أقيمت في ذلك الحين على استاد ويمبلي. استطاعوا هزمو أستون فيلا ، ليحصلوا على اللقب الثاني للنادي.[6] بعد ثلاث سنوات فازوا ببطولة الدرجة الأولى للمرة الرابعة في 1926-27 ، مع هيوغي جالاتشر ، أحد أكثر الهدافين غزارة في تاريخ النادي ، وقيادة الفريق. اللاعبون الرئيسيون الآخرون في هذه الفترة كانوا نيل هاريس ، ستان سيمور و فرانك هودسبث. في عام 1930 ، اقترب نيوكاسل يونايتد من الهبوط ، وفي نهاية الموسم غادر غالاشر النادي متجها إلى تشيلسي ، وفي نفس الوقت أصبح أندي كوننغهام مدرب الفريق الأول للنادي. في 1931-32 حصل النادي على اللقب الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي. ومع ذلك ، بعد عامين ، في نهاية موسم 1933-34 ، هبط الفريق إلى الدرجة الثانية بعد 35 موسم في القمة. ترك كوننغهام الفريق وتولى توم ماثر منصبه.[6]

حقبة السبعينات والثمانيناتعدل

هارفي اشترى اللاعب مالكوم ماكدونالد في صيف عام 1971، مقابل مبلغ قياسي آنذاك بلغ 180,000 جنيه استرليني (يساوي 2334880 جنيه استرليني في 2016). .[6][8] كان مالكوم هداف مميز، وساهم بشكل كبير في وصول نيوكاسل إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي 1974 والذي خسرها أمام ليفربول.[6] كذلك وصل الفريق إلى انتصارات متتالية في كأس تيكساكو في عام 1974 و 1975.[9] هارفي غادر النادي في 1975، وقدم غوردون لي بديلا له. وصل النادي مع لي إلى نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة عام 1976 مع مانشستر سيتي، ولكنه خسرها وفشل في إعادة اللقب إلى المدينة مرة أخرى. على الرغم من ذلك، باع ماكدونالد في نهاية الموسم إلى أرسنال، وقال ماكدونالد بعد خروجه "أحببت نيوكاسل إلى أن جاء غوردون لي".

هبط نيوكاسل مجددا إلى دوري الدرجة الثانية في 1977. تم استبدال دينيس ببيل ماكغري والذي تم استبداله لاحقا بآرثر كوكس. كوكس أعاد الفريق مجددا إلى دوري الدرجة الأولى في عام 1984 مع لاعبين مثل بيتر بيردسلي وكريس وادل وكابتن منتخب انجلترا لكرة القدم كيفن كيغان. بسبب نقص الأموال غادر كوكس إلى ديربي كاونتي واعتزل كيغان. مع مدربين مثل جاك تشارلتون وويلي مكفاول، بقى نيوكاسل في دوري الأضواء. إلى أن بيع لاعبين أساسيين مثل وادل وبيردسلي وبول غاسكوين هبط نيوكاسل مرة أخرى إلى الدرجة الثانية في 1989. مكفاول غادر مهمته التدريبية وحل جيم سميث محله. غادر سميث في بداية موسم 1991 وعينت الإدارة أوزفالدو أرديليس كبديل له.[6]

حقبة التسعيناتعدل

 
كيفن كيغان (الصورة في فترة تدريبه الثانية في 2008) قاد نيوكاسل للصعود ودوري الأبطال من 1992 إلى 1997، واستطاع تحويل الفريق لأحد كبار إنجلترا على الرغم من عدم الفوز بالدوري

أصبح السير جون هول رئيسا للنادي في 1992، واستبدل المدرب أرديليس بكيغان، والذي استطاع البقاء مع الفريق في الدرجة الثانية. حصل كيغان على المزيد من التمويل لجلب اللاعبين، فتعاقد مع روب لي وبول بريسول وباري فينيسون، ليحقق دوري البطولة الإنجليزية في نهاية موسم 1992–93، ويحصل على بطاقة العبور للدوري الإنجليزي الممتاز. مع نهاية موسم 1993–94، أنهى الفريق الدوري في المركز الثالث، وهو أعلى مركز يصل له منذ 1927. [6] أدت فلسفة كيغان الهجومية إلى تسمية الفريق الفنانين من قبل سكاي سبورتس. [10]

وصل كيغان في الموسمين التاليين 1994–95 و1995–96 إلى المركز الثاني وكان قريبا جدا من تحقيق اللقب. هذا النجاح كان أحد أسبابه الرئيسية اللاعبين الموهوبين الذين لعبوا مع الفريق وأبرزهم دافيد جينولا وليس فيرديناند وآلان شيرر الذي تعاقد معه الفريق مقابل صفقة قياسية عالمية آنذاك تصل ل15 مليون جنيه استرليني.

غادر كيغان الفريق في يناير 1997، وتم استبداله بكيني دالغليش الذي قدم موسما سيئا بحلوله في المركز الثالث عشر في الدوري وعدم اجتيازه لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا على الرغم من الفوز ضد برشلونة ودينامو كييف أبطال المجموعة. كما خسر الفريق في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي 1998 ليتم التعاقد مع رود خوليت كبديل لدالغليش. [11][12]

حلّ الفريق مرة أخرى في المركز الثالث عشر في الدوري وخسر نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي 1999. وقع خوليت في خلافات مع الفريق والرئيس فريدي شيبارد، ليغارد بعدها خوليت والفريق في المركز الأخير بعد أربع مباريات واستبدل ببوبي روبسون. استطاع الفريق البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز والوصول لنصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي. [12][13]

حقبة الألفية الجديدةعدل

الحقبة الحاليةعدل

ملعب الفريقعدل

ملعب سانت جيمس بارك (بالإنجليزية: St James' Park) ، هو الملعب الخاص بنادي نيوكاسل يونايتد، ويقع في نيوكاسل في إنجلترا يتسع لحضور 52,354 مشجع.[14]

استضاف ثلاثة مباريات في كأس الأمم الأوروبية 1996، الأولى كانت بين منتخب رومانيا لكرة القدم ومنتخب فرنسا لكرة القدم، والثانية بين منتخب بلغاريا لكرة القدم ومنتخب رومانيا لكرة القدم، والثالثة كانت بين منتخب فرنسا لكرة القدم ومنتخب بلغاريا لكرة القدم.

تشكيلة الفريقعدل

أبرز إنجازات الفريقعدل

الدوري الإنجليزي الممتاز:

  • البطل (4 مرات): 1904/05، 1906/07، 1908/09، 1926/27
  • الوصيف (مرتين): 1995/96، 1996/97

الدوري الإنجليزي الدرجة الثانية:

  • البطل (4 مرات): 1964/65، 1992/93، 2009/10، 2016/17
  • الوصيف (مرتين): 1897/98، 1947/48

كأس إنجلترا:

  • البطل (6 مرات): 1910، 1924، 1932، 1951، 1952، 1955
  • الوصيف (7 مرات): 1905، 1906، 1908، 1911، 1974، 1998، 1999

درع الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم:

  • البطل (مرة): 1909
  • الوصيف (5 مرات): 1932، 1951، 1952، 1955، 1996

كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة:

  • الوصيف (مرة): 1976

الدوري الشمالي:

  • الوصيف (مرتين): 1897/98، 1947/48

كأس المعارض الأوروبية:

  • البطل (مرة): 1969

كأس الانترتوتو:

  • البطل (مرة): 2006
  • الوصيف (مرة): 2001

مراجععدل

  1. ^ "Premier League Handbook Season 2015/16" (PDF). الدوري الإنجليزي الممتاز. مؤرشف من الأصل (PDF) في 21 أبريل 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 مايو 2016. 
  2. ^ "Kit History". Historical Kits.co.uk. مؤرشف من الأصل في 30 مارس 2019. 
  3. ^ "England's Matches 1900–1914". englandfootballonline.com. مؤرشف من الأصل في 19 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 13 أبريل 2011. 
  4. ^ "Newcastle 2–1 Everton". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 01 أكتوبر 2014. 
  5. أ ب ت ث P. Joannou. "The Formation of Newcastle United". www.nufc.co.uk. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2011. اطلع عليه بتاريخ 03 أبريل 2011. 
  6. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س Nu Mad (18 February 2007). "Newcastle Utd – The History". www.newcastleunited-mad.co.uk. مؤرشف من الأصل في 2 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 03 أبريل 2011. 
  7. ^ "Newcastle United, "Newcastle United Trophy cabinet which has been empty for many a year."". Sky Sports. مؤرشف من الأصل في 24 أكتوبر 2007. اطلع عليه بتاريخ 18 يناير 2007. 
  8. ^ "Malcolm Macdonald: His Playing Style". www.supermac.co.uk. 4 May 2010. مؤرشف من الأصل في 4 سبتمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 10 مايو 2011. 
  9. ^ "English Texaco Cup : Honours". statto.com. مؤرشف من الأصل في 19 مايو 2012. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2011. 
  10. ^ Scott Murray, Barney Ronay and Andy Bull (5 February 2010). "The Joy of Six: Neutrals' favourites". The Guardian. UK. مؤرشف من الأصل في 23 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2019. 
  11. ^ "Gullit named Newcastle boss". BBC Sport. 27 August 1998. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2011. 
  12. أ ب Joannou، P. "The Modern Era at Newcastle United: 1980–2000". nufc.co.uk. مؤرشف من الأصل في 05 ديسمبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 11 أبريل 2011. 
  13. ^ "Robson takes Newcastle hotseat". BBC Sport. 3 September 1999. مؤرشف من الأصل في 12 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2019. 
  14. ^ "Newcastle United Away Trip Distances Season 2016/17". نيوكاسل يونايتد. مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 26 يونيو 2016. 
  15. ^ "First Team". Newcastle United. مؤرشف من الأصل في 2 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 ِAugust 2018. 
  16. ^ "United confirm 2018/19 squad numbers confirmed" (Press release). Newcastle United F.C. 10 August 2018. اطلع عليه بتاريخ 14 أغسطس 2018. 

وصلات خارجيةعدل