مهاجرو الرحمة

حركة مهاجري الرحمة (بالإنجليزية: Pilgrimage of Grace)‏ هي حركة تمرد شعبية في يورك، إنجلترا في عام 1536، بقيادة روبرت آسك وتوماس دارسي وروبرت كونستابل وفرانسيس بيجود اعتراضًا على الصدام بين الملك هنري الثامن ملك إنجلترا والكنيسة الرومانية الكاثوليكية والذي نتج عنه حل الأديرة، وما تلاه من تغيرات سياسية واجتماعية واقتصادية.[1][2][3] انتهى التمرد على يد جيش بقيادة توماس كرومويل في فبراير 1537.

مهاجرو الرحمة
Banner of the Holy Wounds (Pilgrimage of Grace).svg
 

المعلومات
البلد Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
الموقع يورك  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
التاريخ 1536  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
الخسائر
شعار يحمل الجراح المقدسة ليسوع، التي حملها مهاجرو الرحمة.

مراجععدل

  1. ^ Page, William, المحرر (1906). A History of the County of Lincoln: Volume 2. London: Victoria County History. صفحات 138–141. مؤرشف من الأصل في 26 نوفمبر 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Davies, C. S. L. (December 1968). "The Pilgrimage of Grace Reconsidered". Past & Present (41): 55–74. JSTOR 650003. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Wood, Andy (2002). Riot, rebellion and popular politics in early modern England. New York: Palgrave. صفحات 19–54. ISBN 9780333637623. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن تاريخ إنجلترا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.