ملحمة الشفق: خسوف

فيلم أُصدر سنة 2010، من إخراج ديفيد سليد

ملحمة الشفق: خسوف (بالإنجليزية: The Twilight Saga: Eclipse)‏ المعروف أيضًا باسم خسوف هو فيلم خيالي رومانسي أمريكي صدر عام 2010 مأخوذ عن رواية خسوف للكاتبة ستيفاني ماير الصادرة عام 2007. هذا الجزء هو الثالث من سلسلة أفلام ملحمة الشفق بعد فيلم الشفق عام 2008 وقمر جديد عام 2009. أعطت شركة سمت إنترتاينمنت الضوء الأخضر لإنتاج الفيلم في فبراير من عام 2009.[2] أخرج هذا الفيلم ديفيد سليد، وأعاد نجوم الفيلم كريستين ستيوارت وروبرت باتينسون وتايلور لوتنر تأدية أدوار بيلا سوان وإدوارد كولن وجاكوب بلاك على الترتيب.[3] عادت مليسا روزنبرغ -التي أعدت السيناريو لكل من فيلمي الشفق وقمر جديد- ككاتبة سيناريو لهذا الفيلم.[4] بدأ التصوير في السابع عشر من أغسطس عام 2009 في استديوهات فانكوفر السينمائية،[5] وانتهى في أواخر أكتوبر، أما مرحلة ما بعد الإنتاج فقد بدأت باكرًا خلال الشهر التالي.[6] لعبت برايس دالاس هوارد دور فكتوريا بدلًا من راشيل لفيفر التي لعبت هذا الدور في السابق.

ملحمة الشفق: خسوف
(بالإنجليزية: The Twilight Saga: Eclipse)‏الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
ملصق-ملحمة الشفق- خسوف(فيلم2010).jpeg
ملصق الفيلم
معلومات عامة
الصنف الفني
فانتازيا، رومانسية، مصاصو دماء
تاريخ الصدور
30 يونيو، 2010 (الولايات المتحدة، كندا)
يونيو 24 2010 (لوس انجلس )
مدة العرض
124 دقيقة
اللغة الأصلية
مأخوذ عن
البلد
مواقع التصوير
الطاقم
الإخراج
الكاتب
السيناريو
البطولة
الديكور
Paul Denham Austerberry  [لغات أخرى]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
التصوير
الموسيقى
صناعة سينمائية
الشركات المنتجة
المنتج
التوزيع
سمت إنترتاينمنت (الولايات المتحدة الأمريكية)
الميزانية
$68,000,000 [1]
الإيرادات
$698,491,347 [1]
التسلسل
السلسلة

صدر هذا الفيلم عالميًا في دور العرض بتاريخ الثلاثين من يونيو عام 2010، وأصبح أول فيلم من سلسلة الشفق يصدر بتقنية آيماكس.[7][2] تلقى هذا الفيلم ردود فعل مختلطة من النقاد. حمل الفيلم أيضًا الرقم القياسي باعتباره أعلى افتتاح في منتصف الليل ربحًا في تاريخ شبابيك التذاكر في أمريكا وكندا محققًا ما قُدر بنحو 30 مليون دولار أمريكي،[8] حتى تفوق عليه فيلم هاري بوتر ومقدسات الموت – الجزء الثاني عام 2011.[9][8] حطم الفيلم بعد ذلك الرقم القياسي لأفضل افتتاح في يوم أربعاء محققًا 68,533,840 دولار أمريكي، متفوقًا على مبلغ 62 مليون دولار أمريكي التي حققها فيلم المتحولون: ثأر الهاوي.[10] أصبح فيلم الشفق أيضًا أوسع الأفلام انتشارًا مستقلًا، إذ عُرض في أكثر من 4,416 دار عرض، متفوقًا على سابقه ملحمة الغسق: قمر جديد الذي حمل الرقم القياسي منذ عام 2009.[11]

الحبكةعدل

في سياتل، وليس بعيدًا عن فوركس، تهاجم فكتوريا رايلي بيرز، وذلك بهدف إنشاء جيش من المولودين الجدد عن طريقه من أجل تحقيق انتقامها ضد إدوارد كولن الذي قتل حبها الحقيقي جيمس. أما في فوركس، يناقش إدوارد مع بيلا سوان تعقيدات التحول إلى مصاص دماء خالد. بعمر الثامنة عشرة، أكبر بعام واحد من العمر الذي تحول فيه إدوارد إلى مصاص دماء، تعبر بيلا عن نفورها من فكرة الزواج في عمر مبكر، مع ذلك يرفض إدوارد تحويلها إلى مصاصة دماء قبل زواجهما، مبررًا ذلك بأن بيلا يجب أن تعيش بعض التجارب البشرية التي سوف تفتقدها بعد أن تتحول. بينما يحقق تشارلي سوان والد بيلا في اختفاء رايلي بيرز، يشك إدوارد في تورط مصاصي الدماء الجدد باختفائه، ويزيد شكوكه تطفل رايلي على غرفة بيلا.

على الرغم من خوف إدوارد على سلامتها، تصر بيلا على أن جاكوب بلاك وبقية عصبة المستذئبين لن تؤذيها أبدًا، لكن إدوارد لم يكن مقتنعًا. تذهب بيلا إلى لا بوش لملاقاة جاكوب، وتعود إلى منزلها دون أذى. خلال إحدى زياراتها، يعترف جاكوب بحبه لبيلا ويقبلها عنوة. تلكمه بيلا غاضبة وتؤذي يدها، لاحقًا يهدد إدوارد جاكوب ويخبره ألا يحاول تقبيل بيلا إلا إذا طلبت منه هي ذلك. حتى أن بيلا تسحب دعوة جاكوب وبقية أعضاء عصبة المستذئبين إلى حفل تخرجها، لكنها تسامح جاكوب بعد أن يعتذر منها على تصرفه السابق.

في هذه الأثناء، ترى أليس رؤيا مفادها أن جيش المولودين الجدد يهاجم فوركس بقيادة رايلي بيرز. يسمع جاكوب -الذي كان مصحوبًا بكويل وإمبري- هذه المعلومة، ما يؤدي إلى تشكيل تحالف بين جماعة كولن وعصبة الذئاب. لاحقًا، تتفق جماعة كولن مع الذئاب على تحديد مكان وزمان للتدريب ومناقشة استراتيجية. خلال التدريب يشرح جاسبر لبيلا أنه مخلوق من قبل مصاصة دماء باسم ماريا للتحكم بجيش المولودين الجدد. كان يكره وجوده الأصلي وبعد الالتقاء بأليس قرر الانضمام إلى جماعة كولن معها.

ترى بيلا الرابط الحقيقي بين زوج من مصاصي الدماء وتبدأ بفهم جاسبر بشكل أفضل. على الرغم من ترددها في الزواج، تدرك بيلا أن إمضاء الأبدية مع إدوارد أكثر أهمية بالنسبة إليها من أي شيء آخر وتقرر الزواج منه. يخيم إدوارد وبيلا في الجبال لإخفاء بيلا عن المولودين الجدد المتعطشين للدماء. خلال الليل، تسمع بيلا محادثة بين إدوارد وجاكوب، من خلال هذا الحوار يتفقان على وضع كراهيتهما المتبادلة جانبًا بشكل مؤقت. في الصباح، يسمع جاكوب نقاش إدوارد وبيلا حول الخطوبة ويقرر الرحيل. ترجوه بيلا أن يقبلها، وتدرك أنها وقعت في حبه. يكتشف إدوارد أمر القبلة لكنه لا يبدي انزعاجًا، ذلك لأن بيلا تقول إنها تحبه أكثر من جاكوب.

عندما تظهر فكتوريا، يقتلها إدوارد في حين يقتل سيثر ايلي. في هذا الوقت يدمر الكولن بالتعاون مع ذئاب الكويليت «جيش» فكتوريا، على الرغم من أن جاكوب يُصاب عندما ينقذ ليا كليرووتر من هجوم مولود جديد. يصل عدد من أفراد شرطة مصاصي الدماء (الفولتوري) للتعامل مع جيش المولودين الجدد. يجدون أيضًا أن جماعة كولن يحرسون المولودة الجديدة بري تانر التي رفضت القتال واستسلمت لكارليسل. تحاول جين تعذيب بري بهدف جمع المعلومات، ثم تطلب من فيلكس قتلها على الرغم من جهود جماعة كولن للإبقاء على حياتها. عندما تلاحظ جين أن كايوس سوف يجد كون بيلا ما زالت بشرية أمرًا مثيرًا للاهتمام، تخبرها بيلا بأن موعد تحولها قد حُدد. تزور بيلا جاكوب المصاب وتخبره أنها على الرغم من وقوعها في حبه، لكنها اختارت البقاء مع إدوارد. حزينًا من هذا القرار، يوافق جاكوب مترددًا على التوقف عن محاولة التدخل بين بيلا وإدوارد.

يذهب بيلا وإدوارد إلى المرج حيث تخبره بأنها قررت القيام بالأمور بطريقته: الزواج وممارسة الحب ثم التحول إلى مصاصة دماء. تشرح له أيضًا أنها لم تكن طبيعية أبدًا ولا تريد أن تكون كذلك؛ إذ شعرت أنها غريبة طوال حياتها، لكنها تشعر بكونها كاملة وأكثر قوة عندما تكون في عالم إدوارد. في نهاية القصة يقرران أنهما يحتاجان إلى إخبار تشارلي بخطوبتهما.

المراجععدل

  1. أ ب The Twilight Saga: Eclipse (2010) - Box Office Mojo نسخة محفوظة 10 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب Joshua Rich (2009-02-20). "'Twilight': Third film in series, 'Eclipse,' set for June 2010". إنترتينمنت ويكلي. مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2009. اطلع عليه بتاريخ 20 فبراير 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Summit Entertainment Starts Production on The Twilight Saga: Eclipse" (Press release). سمت إنترتاينمنت. 2009-08-18. مؤرشف من الأصل في 13 يناير 2016. اطلع عليه بتاريخ 18 أغسطس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Dave McNary (2009-03-11). "Third 'Twilight' film finds director". فارايتي. مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Adam Rosenberg (2009-06-30). "'The Twilight Saga: Eclipse' Shoot Dates Revealed!". MTV. فاياكوم سي بي إس. مؤرشف من الأصل في 16 ديسمبر 2013. اطلع عليه بتاريخ 05 يوليو 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Debi Moore (2009-10-29). "Eclipse Wrapped, a Trio of New Moon Stills & Wallpaper, Twilight Returning to Theatres". Dread Central. Dread Central Media, LLC. مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2011. اطلع عليه بتاريخ 29 أكتوبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Dave McNary (2009-12-09). "'Eclipse' sets IMAX release". Variety. مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2009. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. أ ب "'The Twilight Saga: Eclipse' breaks box office records with midnight grosses". Entertainment Weekly. 2010-06-30. مؤرشف من الأصل في 19 يونيو 2013. اطلع عليه بتاريخ 18 نوفمبر 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Record Breaking Midnight Screenings of 'Harry Potter 7 Pt. 2'!". مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Twilight Eclipse $68 Million Opening Day is Second Best All-Time". مؤرشف من الأصل في 20 فبراير 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "Widest Independent Releases at the Box Office". بوكس أوفيس موجو. أمازون. مؤرشف من الأصل في 29 أغسطس 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 يونيو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلة خارجيةعدل