افتح القائمة الرئيسية
Applications-development current.svg
هذه المقالة قيد التطوير. إذا كان لديك أي استفسار أو تساؤل، فضلًا ضعه في صفحة النقاش قبل إجراء أي تعديل عليها. مَن يقوم بتحريرها يظهر اسمه في تاريخ الصفحة.

معركة روضة مهنا هي معركة حدثت في 12 أبريل 1906 بين قوات إمارة جبل شمر بقيادة عبدالعزيز بن متعب آل رشيد يسانده 200 جندي عثماني وبين قوات إمارة نجد بقيادة عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود.

معركة روضة مهنا
جزء من تأسيس المملكة العربية السعودية
معلومات عامة
التاريخ 12 أبريل 1906
الموقع روضة مهنا، القصيم
النتيجة إنتصار إمارة نجد
مقتل عبدالعزيز بن متعب آل رشيد
إنتهاء التواجد العثماني في نجد والقصيم
المتحاربون
Flag of the Emirate of Ha'il.svg إمارة جبل شمر Flag of the Second Saudi State.svg إمارة نجد
القادة
Flag of the Emirate of Ha'il.svg عبدالعزيز بن متعب آل رشيد (قتل في المعركة) Flag of the Second Saudi State.svg عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود صالح بن حسن أباالخيل
القوة
12,000 10,000
الخسائر
غير معروف 35[1]

انتهت المعركة بإنتصار ابن سعود وقتل عبدالعزيز ابن رشيد، وعلى أثر ذلك إنسحبت الحاميات العثمانية من القصيم بأمان مقابل تسليم مدافعها وسلاحها إلى عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود، الذي أعلن سيطرته التامة على القصيم بأكمله.[2]

أحداث المعركةعدل

في 16 صفر 1324هـ / 12 أبريل 1906م وصل الأمير عبد العزيز بن سعود خبر نزول عبد العزيز بن متعب بن عبد الله الرشيد في روضة مهنا الواقعة غربي نفود الثويرات شرق القصيم ليجتمع إلى صالح بن حسن آل مهنا أبا الخيل أمير بريدة وكان عبد العزيز في مجمع "البطنان" غرب الدهناء واستغاث بالفارس "بدر قشعان المشعبي" فتوجه بأتباعه مع الملك عبد العزيز إلى مهاجمة خصمه ودارت اشتباكات خفيفة عنيفة قتل فيها ابن رشيد على يد أهل القصيم وقطع رأسه ووصل به إلى بريدة ثم عنيزة كما ذكر ذلك مؤلف كتاب "علاقة نجد في الكويت" للسعدون.

بعد المعركةعدل

وصل ابن سعود إلى حائل فلم يستطع أخذها لكنه غدر بصديقه أمير بريدة الأمر الذي تسبب بوقوع معركة الطرفية واستولى على القصيم وأسر أمير بريدة صالح بن حسن آل مهنا أبا الخيل وسجنه، ثم قتل ابن مهنا وعيّن ابن سعود بدلاً منه محمد العبد الله آل مهنا أبا الخيل أميراً على بريدة واتفق ابن سعود وابن رشيد على أن تكون شمال نجد بقبائلها تحت إمرة ابن رشيد، وباقي نجد من القصيم جنوباً تحت إمرة ابن سعود.   في أكتوبر من العام نفسه تمكن ابن سعود من الضغط على الأتراك لترك نجد، فانسحبت القوات التركية إلى المدينة والبصرة دون قتال[بحاجة لمصدر].

مصادرعدل

  1. ^ تاريخ ملوك آل سعود، سعود بن هذلول، الطبعة الأولى، ص:79
  2. ^ (تقرير عام) عن بلاد العرب وتاريخها الحديث، أعد في دائرة الأركان العامة لوزارة الحرب البريطانية في 4 يونيو 1907م، الرقم الأرشيفي: [22035] FO 371/353

Alexei Vassiliev, The History of Saudi Arabia, Saqi Books, London, 1998

  • موسوعة مقاتل من الصحراء [1]
سبقه
معركة الشنانة
معارك تأسيس المملكة العربية السعودية

1902 - 1932

تبعه
معركة الأحساء