افتح القائمة الرئيسية

مسجد علي بتشين

مسجد يقع في قصبة الجزائر، الجزائر
Edit-find-replace.svg
هذه المقالة ربما تحتوي بحثًا أصليًّا. ربما تجد نقاشًا حول هذا في صفحة نقاش المقالة. فضلًا ساعد في تحسينها بالتحقق من الادعاءات وإضافة الهوامش إليها. يجب إزالة المعلومات التي تُعد بحوثًا أصلية. (أبريل 2019)


مسجد علي بتشين أو جامع زوج عيون هو مسجد قديم قائم في القصبة بولاية الجزائر.

مسجد علي بتشين
Casbah Zoudj Ayoun.jpg

إحداثيات 36°47′13″N 3°03′43″E / 36.7869998°N 3.0619924°E / 36.7869998; 3.0619924
معلومات عامة
القرية أو المدينة القصبة - ولاية الجزائر
الدولة  الجزائر
المساحة 500 م²
الطول 50 م
العرض 55 م
الارتفاع عن سطح الأرض 33 م
تاريخ بدء البناء 1622م
المواصفات
عدد المصلين 300 (داخل)
عدد المآذن 1
ارتفاع المئذنة 12 م
عدد القباب 20
قطر القبة 9 م
ارتفاع القبة 8 م
التفاصيل التقنية
المواد المستخدمة طوب ترابي
النمط المعماري إسلامية،
عثمانية،
مغاربية.
مسجد علي بتشين على خريطة الجزائر
مسجد علي بتشين
مسجد علي بتشين

محتويات

ترجمة علي بتشينعدل

تفاصيل قصة على بتشين تورد أن اسمه الحقيقي هو بيكانينو الذي كان اسم رئيس أسطول البحرية الجزائرية في الفترة الممتدة مابين 1630م و1646م.

وفي عام 1649م دخل بيكانينو الإسلام عن طريق فتح الله خوجة، الذي كان يملك بواخر خارج الأسطول واختار على بتشين كاسم له، ليأمر بعدها ببناء المسجد عام 1622م في شكل هندسي عثماني ثم بناء المئذنة التي أخذت شكل مربع وفق شكل مغاربي أمازيغي.

تاريخعدل

وفي عام 1830م، في فترة الاحتلال الفرنسي، تحول المسجد إلى ثكنة عسكرية للفرنسيين، ليبقى الأمر على حاله إلى غاية 1843م أين تحول بتشين إلى كنيسة قديسة الحرية.

و يذكر أن مسجد علي بتشين قد تم تحويله خلال الحقبة الاستعمارية إلى مكان لتخزين المواد الصيلادنية العسكرية الفرنسية من سنة 1830م إلى غاية سنة 1843م ثم إلى كنيسة تحمل اسم " نوتر دام دي فيكتوار" قبل أن يستعيد طابعه الأول كمسجد عند استقلال الجزائر.

وخلال الفترة الاستعمارية عرف مسجد علي بتشين، الذي كان أحد المساجد العشرين العتيقة بقصبة الجزائر، عدة تغيرات منها بناء مدخل على الواجهة بسلم والقضاء على المكان الخاص بالوضوء و كذا تعديلات على مستوى المحراب.

وبقي المسجد بهذه الصفة إلى غاية استقلال الجزائر عام 1962م.

التصنيفعدل

بما أن مسجد علي بتشين من أقدم المساجد العثمانية في القصبة، فقد تم تصنيفه كمعلم تاريخي في سنة 1947م أثناء الاحتلال الفرنسي للجزائر.

وقد تم تجديد تصنيفه من طرف الدولة الجزائرية المستقلة في سنة سنة 1967م.

إلا أن تصنيفه من طرف اليونيسكو كمعلم ثقافي عالمي لم يتم إلا بعد سنة 1986م.

الموقععدل

يقع مسجد على بتشين في أسفل القصبة ما بين شارع محمد صويلح وشارع باب الوادي المطل على ساحة الشهداء.

الترميمعدل

 
مسجد علي بتشين قبل الترميم

انتهت دراسة الترميم في شهر أوت 2001م بما سمح بانطلاق الأشغال في شهر ماي 2002م عبر تقشير الجدران الداخلية والخارجية بماسمح باكتشاف وضعية الاهتراء المتقدمة للمسجد.

فخضع مسجد علي بتشين إلى عملية ترميم أدت إلى إغلاق أبوابه في وجه المصلين قرابة خمس سنوات انطلاقا من سنة 2005م إلى غاية سنة 2010م[10].

عملية الترميم مست قاعة الوضوء، مع إعادة البلاط بعد الوضعية السيئة التي عرفها نتيجة الإهمال، كماأن الترميمات خصت الأبواب مع الحفاظ على شكلها الهندسي الجزائري.

لم تم عملية الترميم المئذنة التي احتفظت بشكلها الأصلي كشاهد على عراقة هذا المسجد.

وقد سبقت الترميم في سنة 2005م أشغال هامة لتدعيم كل العناصر الهشة في المسجد مع إعادة ترميم بعض الفضاءات و الجوانب الهندسية.

كما تمثلت الأشغال في تجديد القاعة المخصصة للصلاة التي بإمكانها احتواء أكثر من خمسة مئة شخص إضافة إلى إعادة تشكيل المكان المخصص للوضوء (الآبار و المنابع) طبقا لمخطط المسجد الذي شيد في سنة 1622م من طرف الإيطالي بيغلين الذي تعود أصوله إلى مدينة بيتشيني قرب البندقية في إيطاليا و الذي اعتنق الإسلام تحت اسم علي بتشين ومن ثمة اسم المسجد.

وصفعدل

 
ترميم منارة مسجد علي بتشين

المعلم الأثري العريق المتمثل في مسجد علي بتشين له قاعة صلاة تستقبل نحو 500 مصل[11].

ويعتبر هذاالمسجد نموذجا للمساجد المعلقة التي يخصص طابقهاالسفلي للدكاكين والنشاطات الأخرى في حين يخصص طابقها الأول للصلاة.

القبوعدل

يحتوي قبو مسجد علي بتشين على محلات خاصة بالحرف التقليدية، خاصة بالفضة والنحاس والفخار وغيرها من الصناعات التقليدية الجزائرية المعروفة في القصبة.

قاعة الصلاةعدل

تقع قاعة الصلاة على ارتفاع 5 أمتار فوق مستوى شارع باب الوادي المطل على ساحة الشهداء.

يمكن الولوج إلى قاعة الصلاة انطلاقا من شارع باب الوادي شمالا أو من شارع محمد صويلح شرقا.

القبابعدل

 
منارة مسجد علي بتشين.

يحتوي سقف قاعة الصلاة على قبة كبيرة على شكل مثمن (ثماني الضلوع) محاط بحوالي عشرين قبة صغيرة ثمانية الضلوع كذلك.

المنارةعدل

تتميز منارة مسجد علي بتشين بطرازها المغاربي والشكل المربع والتي تحتوي على نواة مركزية تضم أربعة أجنحة خاصة بالسلالم المحاطة بالمسجد.

يصل عمق أساسات هذه المنارة إلى ثمانية أمتار، كما أن جزءها العلوي قد أدخل على علوه تعديل سنة 1860م حيث تم تقليصه من 15 مترا إلى 12 مترا فقط.

يتم الصعود إلى المنارة عبر القاعة المخصصة للصلاة.

مكتبة الصورعدل

مراجع مكتبيةعدل

  • مصطفى بن حموش (2007م). مساجد مدينة الجزائر وزواياها وأضرحتها في العهد العثماني: من خلال مخطوط ديفولكس والوثائق العثمانية (باللغة العربية). الجزائر: دار الأمة. صفحة 175 صفحة. ISBN 9789961672310. 

المراجععدل

  1. ^ "Bing". 
  2. ^ "Wikimapia - Let's describe the whole world!". 
  3. ^ http://www.arcgis.com/home/webmap/viewer.html?center=3.1434649,36.7348678&level=16&basemapUrl=http://services.arcgisonline.com/ArcGIS/rest/services/World_Imagery/MapServer/MapServer
  4. ^ "OpenStreetMap". 
  5. ^ "Flash Earth". 
  6. ^ "Google Maps". 
  7. ^ "maps - Yahoo Search Results". 
  8. ^ "ScanEx Web Geomixer - просмотр карты". 
  9. ^ "HERE Maps - City and Country Maps - Driving Directions - Satellite Views - Routes". 
  10. ^ جزايرس : مسجد ''علي بتشين'' و''سيدي رمضان'' يلمَّان شمل المصلين بعد غياب طويل نسخة محفوظة 21 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ جزايرس : ترميم مسجد علي بتشين (الجزائر): إعادة فتح القاعة المخصصة للصلاة ابتداء من أول أيام شهر رمضان نسخة محفوظة 10 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.

مقالات إضافيةعدل