مريمة، أو مريم[1] بنت علي العطار (1467 ـ 1493) هي زوجة أبي عبد الله الصغير، آخر ملوك غرناطة المسلمين، وابنة الأمير علي العطار، الذي كان واحدًا من أبطال الصراع الأخير بين المسلمين والقشتاليين في الأندلس، وكان قائدًا لحامية مدينة لوشة حين هاجمها القشتاليون في يوليو 1482.[2] استقرت مع زوجها ـ بصحبة ولدهما الصغير وأمه وأخته ـ ببلدة أندرش بعد أن سلم غرناطة للملكين الكاثوليكيين.[1]

مريمة
Morayma.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 1467
لوخا  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 1493
أندرش  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة الأندلس  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوج أبو عبد الله محمد الثاني عشر  تعديل قيمة خاصية (P26) في ويكي بيانات
الأب إبراهيم علي العطار  تعديل قيمة خاصية (P22) في ويكي بيانات
المهنة زوجة الحاكم  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

توفيت مريمة سنة 1493، أثناء استعداد أبي عبد الله للرحيل نهائيًا عن الأندلس إلى المغرب في أوائل أكتوبر من العام ذاته.[3]

المراجععدل

  1. أ ب محمد عبد الله عنان: دولة الإسلام في الأندلس، ج 7: نهاية الأندلس وتاريخ العرب المتنصرين، مكتبة الخانجي، ص 273، 274
  2. ^ محمد عبد الله عنان: دولة الإسلام في الأندلس، ج 8: الآثار الأندلسية الباقية في إسبانيا والبرتغال، ص 335
  3. ^ عنان: نهاية الأندلس، ص 278


 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية أندلسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.