افتح القائمة الرئيسية

محمد علي حمادة

سياسي ودبلوماسي وصحفي لبناني

محمد علي ملحم حمادة ( 1907 - 8 مايو 1987) سياسي ودبلوماسي وصحفي لبناني. [1][2] ولد في بعقلين وتخرج محامياً في جامعة باريس. اهتم بالسياسة مبكراً وشارك في كثير من الحركات الوطنية، فدخل الجمعية العربية السوري في باريس 1928 وتولى رئاستها سنتين. وعاد إلى لبنان فانضم إلى حزب الاستقلال الجمهوري وأسهم بتأسيس حزب النداء القومي، واعتقل. وبعد استقلال لبنان عين في الخارجية والسلك الدبلوماسي. وبعدما ترك الوظيفة اختير رئيساً لمجلس الإدارة بدار النهار وأسس مجلة القضايا المعاصرة في 1969. [3]

محمد علي حمادة
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1907  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
بعقلين  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 8 مايو 1987 (79–80 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
بيروت  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Ottoman flag.svg
الدولة العثمانية
Lebanese French flag.svg
دولة لبنان الكبير
Flag of Lebanon.svg
لبنان  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
أبناء علي حمادة،  ونادية تويني،  ومروان حمادة  تعديل قيمة خاصية ابن (P40) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة باريس  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي،  ودبلوماسي،  وصحفي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب النداء القومي  تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

محتويات

سيرتهعدل

ولد محمد-علي بن ملحم بن مصطفى بن علي حمادة سنة 1907 في بعقلين وتخرج محامياً في جامعة باريس، واشتغل في السياسة، واشترك في كثير من الحركات الوطنية فدخل الجمعية العربية السورية في باريس 1928 التي أسسها عبد الرحمن الشهبندر ثم تولى أمانة سرّها، ثم رئاستها لمدة سنتين، وفي سنة 1933 عاد إلى لبنان وانضم إلى حزب الاستقلال الجمهوري الذي أسسه عزير الهاشم، ثم أسهم في تأسيس حزب النداء القومي سنة 1940، وفي 1943 اعتقل في عهد الرئيس أيوب ثابت.[1]
وفي العهد الاستقلالي عيّن سنة 1944 في وزارة الخارجية قنصلاً عاماً في باريس ومرسيليا، ثم رئيساً لدائرة الشؤون العربية في وزارة الخارجية، فرئيساً للدائرة السياسية سنة 1946، ثم أميناً عاماً بالوكالة لوزارة الخارجية سنة‌ 1949، ثم قائماً بالأعمال في سفارة لبنان في أثينا 1950، ثم وزير لبنان المفوض ثم سفيراً في اليونان ويوغوسلافيا 1954، ثم سفير لبنان في تركيا سنة 1955، ثم معاوناً للأمين العام في وزارة الخارجية سنة 1957، ثم أميناً عاماً لوزارة الخارجية بالوكالة سنة 1958، ثم سفير لبنان في النمسا 1959، ثم سفير لبنان لدی مجموعة الدول الأفريقية الغربية والوسطى ومقيماً في دكار عاصمة السنغال من 19614 حتى 1966 حين أحيل إلى التقاعد. [1]
وكان يميل إلى الصحافة فأسس سنة 1969 مجلة القضايا المعاصرة وكتب كثيراً في الصحف والمجلات، وألقى كثيراً من الخطب والمحاضرات. [1]
عندما ترك الوظيفة انتخب رئيساً لمجلس إدارة دار النهار للطباعة والنشر في بيروت ومديراً عاماً لها وبقي في هذا العمل حتى وفاته.[1]

وفاتهعدل

توفي محمد علي حمادة في يوم الجمعة 8 أيار 1987 في بيروت ونقل جثمانه إلى مسقط رأسة بعقلين في مأتم مهيب حافل. [1]

حياته الشخصيةعدل

تأهل من فاتنة إبراهيم الصولي التي توفيت في 27 آذار/ مارس 2008، [4] اولادهم: علي، مروان [5] وناديا.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت ث ج ح محمد خليل الباشا (2010). معجم أعلام الدروز في لبنان، المجلد الأول (الطبعة الثانية). لبنان: دار التقدمية. صفحة 479-480. 
  2. ^ كامل سلمان الجبوري (2003). معجم الأدباء من العصر الجاهلي حتى سنة 2002 - ج 6 (الطبعة الأولى). لبنان: دار الكتب العلمية. صفحة 38. 
  3. ^ نزار أباظة (1999). إتمام الأعلام (الطبعة الأولى). بيروت، لبنان: دار صادر. صفحة 259. 
  4. ^ "تشييع المرحومة فاتنة الصولي والدة الزميل حمادة". almustaqbal.com. 28 مارس 2008. اطلع عليه بتاريخ 22 أغسطس 2018. 
  5. ^ فراس الشوفي (20 كانون الأول 2016). "حمادة وشقير: المحترف والهاوي". جريدة الأخبار. اطلع عليه بتاريخ 23 أغسطس 2018.