افتح القائمة الرئيسية

لغة بدائية أمازيغية

اللغة البدائية الأمازيغية هي لغة بدائية (بالإنجليزية: Proto-Berber أو Proto-Libyan) أعيد بناؤها من طرف علماء اللسانيات وهي التي تنبثق منها اللغات الأمازيغية الحديثة.اللغة البدائية الأمازيغية كانت لغة أفريقية آسيوية ، وبالتالي فإنها بنت عم اللغات المصرية و اللغات الكوشية و اللغات السامية و اللغات التشادية و اللغات الأوموتية.[1]

تاريخعدل

تظهر على الأمازيغية البدائية خاصيات تميزها عن كل الفروع اللغات الأفروأسيوية الأخرى، لكن اللغات الأمازيغية الحديثة متجانسة نسبيا. بينما الإنفصال عن الفروع الأفروأسيوية الأخرى المعروفة قديم جدا: 10،000 ~ 9،000 سنة قبل الحاضر، وفق دراسات علم مقارنة اللغة والتاريخ(بالإنجليزية: علم مقارنة اللغة والتاريخ)[2]، الأمازيغية البدائية قد تكون حديثة تعود ل 3،000 سنة قبل الحاضر فقط. دراسة Louali & Philippson 2003 اقترحت،  على أساس إعادة بناء معجم رعي الماشية مرحلتين:

  • مرحلة اللغة الأمازيغية البدائية 1 (PB1) قبل 7،000 سنة تقريبا.
  • مرحلة اللغة الأمازيغية البدائية 2 (PB2) السلف المباشر للغات الأمازيغية المعاصرة[3].

في الألفية الثالثة قبل الميلاد ،انتشر المتحدثون باللغة البدائية الأمازيغية من المغرب إلى مصر. التوسع الأخير حدث في الألفية الأولى قبل الميلاد عندما انتقل الطوارق - بعدما امتلكوا الإبل - إلى الصحراء الوسطى.[4]

نظام أخر للتأريخ بني على دراسة الاختلافات التي تميز المراحل القديمة للغات السامية و المصرية في الألفية الثالثة قبل الميلاد.العديد من الباحثين[5] قدروا أن الإختلافات تحتاج 4،000 سنة كي تتطور، و تنتج عنها تفرع هاته العائلة اللغوية إلى ستة مجموعات مختلفة (أمازيغية، مصرية، كوشية، تشادية، سامية، أوموتية) في الألفية الثامنة  قبل الميلاد. وبالتالي اللغة الأفروآسيوية البدائية(Proto-Afroasiatic) تعود للألفية العاشرة قبل الميلاد بما أنها احتاجت لـ2،000 سنة قبل أن تصل للمرحلة التي تطورت فيها فروع مختلفة انطلاقا من هاته العائلة اللغوية[6].

من هذا المنظور، الأمازيغية البدائية هي المرحلة الأولى للإنفصال من الأفروآسيوية البدائية في الألفة الثامنة قبل الميلاد.

يقترح روجر بلانش (بالإنجليزية: Roger Blench) [7] في المصالحة بين الأدلة الأثرية واللغوية للعصر ما قبل التاريخ للأمازيغ (2018) أن متحدثي اللغة البدائية الأمازيغية انتشروا عبر الرعي من نهر النيل إلى شمال أفريقيا ما بين 4000 و 5000 سنة قبل وقتنا, و أنها شهدت تقريب لغوي (بالإنجليزية: ) شديد حوالي 2000 سنة قبل بفعل توسع الإمبراطوريا الرومانية على حساب أراضي شمال إفريقيا.وبالتالي فإنه بالرغم من أن الأمازيغية قد انفصلت عن الأفروآسيوية منذ عدة آلاف السنين ، إلا أنه لا يمكن إعادة بناء اللغة البدائية الأمازيغية إلا لفترة زمنية جد حديثة: 200 بعد الميلاد. وهذا ما يفسر انخفاض التنوع الداخلي في اللغات الأمازيغية الحديثة.

كما الدراسة [7] إلى أن الأمازيغية مختلفة إلى حد كبير عن اللغات الفروع الأفروأسيوية الأخرى، لكن اللغات الأمازيغية المعاصرة تبين تنوع داخلي منخفض. حضور كلمات مستعارة من البونيقية في الأمازيغية البدائية يشير إلى تنويع اللغات الأمازيغية المعاصرة في الفترة اللاحقة لسقوط قرطاج سنة 146 قبل الميلاد.،بينما لغة غوانش و لغة آزناك هما اللغتان الوحيدتان اللتان تفتقران لكلمات مستعارة من البونيقية[7]، بالإضافة إلى أن الكلمات المستعارة من اللاتينية في الأمازيغية البدائية تشير إلى إنفصال هاته الأخيرة بين 0 و 200 بعد الميلاد. خلال هاته الفترة الزمنية، تبنت المجتمعات الأمازيغية التي تعيش على خط الليمس ابتكارات رومانية مثل المحراث،ركب الجمل و زرع البساتين مما أدى إلى ظهور ثقافة تجارية تعتمد على استخدام لغة تواصل مشترك أصبحت ما يسمى باللغة البدائية الأمازيغية[7].

نطقياتعدل

مصوتاتعدل

Karl G. Prasse و مارتن كوسمان يعيدون إنشاء ثلاثة مصوتات قصيرة /a/, /i/, /u/ وأربعة مصوتات طويلة /aa/ - /ii/ - /uu/ - /ee/. [8] [9]

تقابلهم مصوتات اللغات الأمازيغية الحديثة في الجدول التالي: [10]

*بدائية أمازيغية آزناك طارقية / غدامسية الباقي
*a a ӑ ə
*i i ə ə
*u u ə ə
*aa a a a
*ii i i i
*ee i e i
*uu u u u

كما أن الطارقية و الغدامسية لهما /o/، يبدو أنها تطورت من /u/ من خلال انسجام المصوتات في الطارقية ومن *aʔ في الغدامسية. [11]

صموتعدل

كوسمان يعيد بناء الصموت التالية : [8][11]

شفوي أسناني لثوي غاري/
غاري
طبقي لهوي حنجري
عادي مبلعم عادي شيفاهي
أنفي m n̪ː
انفجاري  
b
 

t̪ː
d̪ː
 
d̪ˤ
 
d̪ːˤ
c
ɟ

ɟː
k
g

 
gːʷ

 
ʔ
 
احتكاكي f
β

 

s̪ː
 
z̪ˤ
 
z̪ːˤ
ʃ
ʒ?
ʃː?
 
 
ɣ
شبه صامت
(جانبي)
j
مدور r r̪ː

مراجععدل

  1. ^ Allati (2002:3)
  2. ^ Militarev، A. (1984)، "Sovremennoe sravnitel'no-istoricheskoe afrazijskoe jazykoznanie: chto ono mozhet dat' istoricheskoj nauke?"، Lingvisticheskaja rekonstrukcija i drevnejshaja istorija Vostoka، 3، Moscow، صفحات 3–26, 44–50 
  3. ^ Louali & Philippson 2003, "Les Protoméditerranéens Capsiens sont-ils des protoberbères ? Interrogations de linguiste.", GALF (Groupement des Anthropologues de Langue Française), Marrakech, 22-25 septembre 2003.
  4. ^ Heine 2000, p. 292.
  5. ^ Bomhard, A.R & Kerns, J.C., 1994, The Nostratic Macrofamily. A study in Distant Linguistic Relationship, Berlin, New York, Mouton)
  6. ^ Allati, A. 2002. Diachronie tamazight ou berbère, Tanger, Publications de l’Université Abdelmalek Essaâdi; 2011c. "De l’ergativité dans le berbère moderne" in Studi Africanistici, Quaderna di Studi berberi e Libico-berberi, I, Napoli, 13-25. 2013. La réorganisation de l’ergativité proto-berbère : de l’état à l’état/procès, in Sounds and Words through the Ages: Afroasiatic Studies from Turin, ed. by Mengozzi, A et Tausco, M., Alessandria, Edizioni dell’Orsa, 177-190. ^ Jump up to:a b c
  7. أ ب ت ث Blench, Roger. 2018. Reconciling archaeological and linguistic evidence for Berber prehistory. نسخة محفوظة 11 ديسمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  8. أ ب Kossmann, M.G. (1999): "Essai sur la phonologie du proto-berbère", Rüdiger Köppe Verlag (ردمك 978-3-89645-035-7) نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ K.-G. Prasse (1990), New Light on the Origin of the Tuareg Vowels E and O, in: H. G. Mukarovsky (ed), Proceedings of the Fifth International Hamito-Semitic Congress, Vienna, I 163-170. In earlier publications, Prasse had argued that /e/ and /o/ did not go back to Proto-Berber.
  10. ^ Kossmann (2001a)
  11. أ ب Kossmann (2001b)

وصلات خارجيةعدل