كاميلو بنسو

اول رئيس وزراء لايطاليا وسبب توحيدها

كامليو باولو فيلبو كونت كافور (بالإيطالية: Camillo Paolo Filippo Giulio Benso conte di Cavour) أو كما هو معروف كافور (10 أغسطس 1810 - 6 يونيو 1861)، هو رئيس وزراء مملكة سردينيا ولاحقاً رئيس وزراء مملكة إيطاليا، يعزى إليه توحيد إيطاليا.

كافور
Camillo benso Conte di Cavour iii.jpg

أول رئيس وزراء لإيطاليا
في المنصب
23 مارس، 1861 – 6 يونيو، 1861
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
بينيتو ريكازوليFleche-defaut-gauche-gris-32.png
وزير إيطاليا للشؤون الخارجية
في المنصب
23 مارس، 1861 – 6 يونيو، 1861
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngمنصب جديد
بينيتو ريكازوليFleche-defaut-gauche-gris-32.png
وزير البحرية الإيطالية
في المنصب
23 مارس، 1861 – 6 يونيو, 1861
الرئيس نفسه
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngمنصب جديد
فيديريكو لويجي، كونتي مانابرياFleche-defaut-gauche-gris-32.png
رئيس وزراء مملكة سردينيا التاسع
في المنصب
4 نوفمبر 1852 – 19 يوليو 1859
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngماسيمو دي ازيليو
ألفونسو فيريرو لا مارموراFleche-defaut-gauche-gris-32.png
رئيس وزراء مملكة سردينيا الحادي عشر
في المنصب
21 يناير 1860 – 23 مارس 1861
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngألفونسو فيريرو لا مارمورا
منصب ملغيFleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالإيطالية: Camillo Paolo Filippo Giulio Benso)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد october 18، 1810
تورينو الإمبراطورية الفرنسية الأولى  فرنسا
الوفاة 6 يونيو, 1861
تورينو مملكة إيطاليا (1861-1946)
سبب الوفاة ملاريا  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the Kingdom of Sardinia.svg مملكة سردينيا (–17 مارس 1861)[1]
Flag of Italy (1861–1946).svg مملكة إيطاليا (17 مارس 1861–)[1]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة كاثوليكي
الحياة العملية
المهنة سياسي[2]،  ودبلوماسي[2]،  ورجل أعمال  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب الحرية الإيطالي
اللغات الإيطالية[3]،  والفرنسية[4]،  والإنجليزية[4]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
التوقيع
Camillo Benso, conte di Cavour Signature.svg
كافور في الخمسينات من القرن الثامن عشر كرئيس وزراء سردينيا

أرسى كافور عدة إصلاحات اقتصادية في منطقته بيدمونت خلال سنواته الأولى، وأسس صحيفة ريزورجمنتو 2 السياسية. سرعان ما ارتقى في المراتب، بعد انتخابه لمجلس النواب، بحكومة بيدمونت، وهيمن على مجلس النواب عبر اتحاد سياسيي يسار الوسط ويمين الوسط. أصبح كافور رئيسًا للوزراء عام 1852، وذلك بعد إنجاز مشروع ضخم لتوسعة شبكة السكك الحديدية. نجح كافور، بصفته رئيسًا للوزراء، في التفاوض بشأن طريق بيدمونت خلال حرب القرم، وحرب الاستقلال الإيطالية الثانية، وحملات غاريبالدي، إذ تمكن من المناورة ببيدمونت دبلوماسيًا لتصبح قوة كبرى جديدة في أوروبا، وسيطر على إيطاليا الموحدة التي كانت خمسة أضعاف بيدمونت قبل وصوله إلى السلطة. كان كافور ماسونيًا يتبع منظمة الطقوس الرمزية الإيطالية.

يقول المؤرخ الإنجليزي دينيس ماك سميث أن كافور كان أنجح برلماني في التاريخ الإيطالي لكنه لم يكن ديمقراطيًا. كان كافور دكتاتوريًا في كثير من الأحيان، يتجاهل البرلمان وزملاءه الوزاريين، ويتدخل في الانتخابات البرلمانية. مارس كذلك سياسة التحولات وغيرها من السياسات التي انتقلت إلى عصر ما بعد توحيد إيطاليا.[5][6]

السيرة الحياتيةعدل

رئيس وزراء إيطالياعدل

أعلن فيتوريو إمانويلي الثاني عام 1861 تأسيس مملكة إيطاليا، جاعلًا كافور رئيس وزراء إيطاليا. كان بانتظار كافور العديد من القضايا الصعبة، كإنشاء جيش وطني، اختيار المؤسسات القانونية التي ينبغي الاحتفاظ بها في المواقع المختلفة، ومستقبل روما على وجه الخصوص. رأى معظم الإيطاليين أن روما لابد أن تكون عاصمة إيطاليا الموحدة، ولكن تعارض ذلك مع السلطة الدنيوية للكرسي الرسولي وأيضًا استقلال الكنيسة. كان كافور يرى أن روما لابد أن تبقى مقر «الكنيسة الحرة في دولة حرة»، وهو ما يحافظ على استقلالها مع تخليها عن السلطة الدنيوية. ستُعرف هذه القضايا لاحقًا باسم «المسألة الرومانية». ظلت فينيتو النمساوية مشكلة كذلك. اعترف كافور بأن فينيتو يجب أن تكون جزءًا لا يتجزأ من إيطاليا لكنه رفض اتخاذ موقف بشأن كيفية تحقيق ذلك، قائلًا «هل يكون خلاص فينيتو بالسلاح أم بالدبلوماسية؟ لا أعرف. إنه سر العناية الإلهية». أقرت أغلبية كبيرة دعوى بالموافقة على سياسته الخارجية، ولم يعارضها بصفة رسمية سوى الجماعات اليسارية واليمينية المتطرفة.[7]

لم يكن إنشاء إيطاليا مهمة سهلة، مع ذلك مثل حكمها ضغطًا أكبر على رئيس الوزراء. في ذروة حياته المهنية عام 1861، أثرت أشهر من الأيام الصعبة، التي تخللها الأرق والقلق المستمر، على كافور. أُصيب بالمرض، على الأرجح بالملاريا، وزاد إصراره على سحب بعض الدم منه الأمور سوءًا. ما كان طبيبه ليوافق على ذلك، لكنه لم يكن متواجدًا، لذلك نزف كافور عدة مرات حتى كان من المستحيل تقريبًا سحب أي دم منه. دُفن في سانتينا، بالقرب من تورينو.[8]

حازت إيطاليا بعد وفاته على فينيتو، إثر حرب الاستقلال الإيطالية الثالثة عام 1866، المرتبطة بالحرب النمساوية البروسية. أكمل الاستيلاء على روما عام 1870 توحيد إيطاليا (باستثناء ترينتو وترييستي).[9]

روابط خارجيةعدل

المصادرعدل

  1. ^ Dizionario Biografico degli Italiani — تاريخ الاطلاع: 16 مايو 2016 — المؤلف: various authors
  2. ^ مُعرِّف بيويب للأشخاص (BeWeb): https://www.beweb.chiesacattolica.it/persone/persona/2374/ — تاريخ الاطلاع: 4 أغسطس 2020
  3. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11885947p — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  4. ^ Camillo Benso, conte di Cavour: letterario e pragmatico — تاريخ الاطلاع: 7 يناير 2020 — المؤلف: Claudio Marazzini — الناشر: معهد الموسوعة الإيطالية — تاريخ النشر: 2 مارس 2011
  5. ^ Denis Mack Smith, "Cavour and Parliament" Cambridge Historical Journal 13#1 (1957): 37–57
  6. ^ Denis Mack Smith, Cavour (1985).
  7. ^ Coppa, Frank J., "Cavour, Count Camillo Benso di (1810–1861)", Encyclopedia of 1848 Revolutions, Ohio University, 1998 نسخة محفوظة 27 نوفمبر 2020 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Beales and Biagini, The Risorgimento and the Unification of Italy, p. 106.
  9. ^ Beales & Biagini, The Risorgimento and the Unification of Italy, p. 108.