قلط

مجموعة شعوب هندية أوربية قديمة

القِلْطُ هم مجموعة من الشعوب الهندية الأوربية عاشت في مناطق واسعة من أوروبا والأناضول، وتمتاز باستعمالها للغات القلطية وبعناصر ثقافية أخرى متشابهة. من بين الشعوب القلطية القديمة: الغاليون، والغيليون، والغلاطيون، والجليقيون.

مناطق انتشار الشعوب القلطية على مرِّ التاريخ:
  مجال الثقافة الهَلَشْطِية بحلول القرن الـ6 ق.م.
  الامتداد الأقصى للقلط بحلول العام 275 ق.م.
  المناطق حيث انحصر استعمال اللغات القلطية.

عُرِفَ القلط قديماً عند العرب، الذين جاؤوا في تفسير معنى اسمهم، وإن لم يكن عربياً، بإحدى الروايات، وهي أن «العرب قالت القلطي للقصير جداً من الناس والسنانير … لأن القلط كانوا مشهورين بصغر أجسامهم وعظم شجاعتهم.»[1]

لطالما كان القلط في صراع مع الرومان كما في غزوات الغاليين على إيطالية (من القرن الرابع إلى القرن الثاني ق.م)، وغزو الرومان لبلاد الغال (القرن الأول ق.م)، وغزوهم لبريطانية (القرن الأول ب.م).

بالرغم من أن القلط اليوم منحصرون في الحافة القلطية المزعومة في ساحل الأطلسي من جهة غرب أوروبا، فإن اللغة القلطية كانت اللغة المهيمنة على أوروبا، من إيرلندا حتى البرتغال وشمال إيطاليا وسلوفاكيا. تشير المصادر الأثرية والتاريخية إلى أن أقصى امتداد للقلط كان في القرون السابقة للميلاد، وأنهم وجدوا أيضاً في شرق أوروبا وآسيا على شكل أقليات.[2][3][4][5]

الاسم والاصطلاحعدل

 
خنجر قلطي عثر عليه في بريطانيا

استخدم مصطلح قلط (بالإغريقية: Κέλται؛ باللاتينية: Celtae) كعلامة على الهوية الفردية للعديد من الشعوب في أوقات مختلفة. تشير القلطية إلى المفهوم الذي يربط هذه الشعوب. تاريخياً، تطورت نظريات تفترض أن لغة مشابهة، مصنوعات مادية، وعوامل ميثولوجية كانت دلائل على أصل عرقي مشترك؛ غير أن النظريات اللاحقة عن الانتشار الثقافي لشعوب مقيمة مختلفة قلل من قيمة النظريات السابقة. ومؤخراً، دعمت بعض الدراسات الجينية التي كشفت الأصول المتحددة للشعوب المفهوم الحالي المتعلق بالميراث الثقافي العام.

استخدم المصطلح قلطية أيضاً للإشارة إلى العديد من الثقافات الأثرية. الرابط بين اللغة والمصنوعات افتراض ما لم يكن النص حاضراً، ولذا فإن المصطلح قلطية محفوظ بواسطة اللغويين للعائلة اللغوية، لكنه مستخدم بشكل عام على نطاق أوسع.

كان للقلط دين متعدد مقيم، وثقافة مميزة. في العصر الحديدي، كانوا منتشرين من شبه الجزيرة الأيبيرية حتى تركيا، لكن موطن لغتهم الأصلي موضع خلاف. توسع الإمبراطورية الرومانية من الجنوب، والقبائل الجرمانية من الشرق سطر نهاية الثقافة القلطية في الأراضي الأروبية، بينما احتفظت بريتاني وحدها بلغتها القلطية وهويتها، وقد يكون ذلك بسبب المهاجرين من بريطانيا العظمى. وصف يوليوس قيصر مصطلح قلط بأنه الكلمة المستخدمة بواسطة شعب وسط فرنسا (فقط) للإشارة إلى أنفسهم، بينما كان الاسم الروماني المعطى لهم هو الغال.

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ أنستاس الكرملي (1348 هـ). «العربية مفتاح اللغات». مجلة لغة العرب. العدد الـ77 بتاريخ أول شباط/فبراير 1930، رمضان 1348. الصفحة 110. نسخة محفوظة 24 يونيو 2021 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Koch, John (2005). Celtic Culture: a historical encyclopedia. Santa Barbara: ABC-Clio. صفحات xx. ISBN 978-1-85109-440-0. مؤرشف من الأصل في 26 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يونيو 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ James, Simon (1999). The Atlantic Celts – Ancient People Or Modern Invention. University of Wisconsin Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Collis, John (2003). The Celts: Origins, Myths and Inventions. Stroud: Tempus Publishing. ISBN 0-7524-2913-2. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Pryor, Francis (2004). Britain BC. Harper Perennial. ISBN 978-0007126934. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)