قائمة ضربات الطائرات بدون طيار في أفغانستان

قائمة ويكيميديا

منذ يناير 2001، نفذت حكومة الولايات المتحدة عدة ضربات بطائرات بدون طيار في أفغانستان. بدأت هذه الضربات أثناء إدارة الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش. خلال رئاسة دونالد ترامب، تشير التقديرات إلى تضاعف ضربات الطائرات بدون طيار بوتيرة تتراوح بين أربع وخمس مرات مقارنة بالرئاسة السابقة لباراك أوباما.[7] في عام 2016، أمر أوباما وكالة المخابرات المركزية بنشر قتلى غارات مدنية بدون طيار خارج مناطق الحرب النشطة، وهو الأمر الذي ألغاه ترامب في عام 2019.[8]

ضربات الطائرات بدون طيار في أفغانستان
جزء من الحرب في أفغانستان (2001-2021) ونزاع أفغانستان المستمر
MQ-9 Afghanistan takeoff 1 Oct 07.JPG
معلومات عامة
التاريخ كانون الثاني (يناير) 2001 - حتى الآن[1][2]
الموقع أفغانستان
  • تم تأكيد 13,072 ضربة الطائرات بدون طيار[3]
الحالة وكالة المخابرات المركزية وعمليات الطائرات بدون طيارللقيادة المركزية للولايات المتحدة
الخسائر
إجمالي القتلى: 4,138–10,088[4][5]
القتلى المدنيون: 310–919[4][5]
القتلى الأطفال: 73–191,[4][5] المصاب: 661–1772[6][5]

بحلول عام 2021، كان هناك ما لا يقل عن 13074 غارة جوية نفذتها حكومة الولايات المتحدة، مما أسفر عن مقتل 4138 شخصًا على الأقل، من بينهم 310 مدنيًا و 73 طفلاً.[5] إلى جانب الحكومة الأمريكية، نفذت القوات الجوية الأفغانية أيضًا ضربات جوية في أفغانستان. منذ 1 يونيو 2016، نفذت القوات الجوية الأفغانية ما لا يقل عن 41 عملية قادرة على الضربات.[9]

الجدول الزمنيعدل

2001-2010عدل

 
طائرة بدون طيار من طراز RQ-1L Predator من مجموعة العمليات السابعة والخمسين في FOB في أفغانستان، 14 فبراير 2002

2011-2014عدل

2015عدل

  • 1 يناير 2015: مقتل شخص مجهول في غارة جوية أمريكية بطائرة بدون طيار على منطقة سبرا في مقاطعة خوست.[10]
  • 3 يناير / كانون الثاني 2015: قتل 25 شخصًا في غارتين منفصلتين بطائرات بدون طيار، أحدهما في منطقة جايان بمقاطعة باكتيكا، مما أسفر عن مقتل ثمانية عشر شخصًا والآخر في مقاطعة سبيرا بمقاطعة خوست مما أسفر عن مقتل سبعة.[11]
  • 7 يناير 2015: أنباء عن مقتل ثلاثة أشخاص في الجزء الشرقي من مقاطعة لوغار.[10]
  • 8 يناير 2015: مقتل ستة أشخاص وإصابة ثلاثة في غارة جوية أمريكية على منطقة شيكاناور، منطقة لال بورا، مقاطعة ننكرهار.[10]
  • 11 كانون الثاني / يناير 2015: ثمانية قتلى وثلاثة جرحى في منطقة شيكاناور بمنطقة لال بورا بمقاطعة ننكرهار.[10]
  • 16 يناير 2015: مقتل ثلاثة في منطقة نازيان بإقليم ننجرهار.[10]
  • 17 يناير 2015: مقتل أو إصابة شخص مجهول في منطقة لال بورا بمقاطعة ننجرهار.[10]
  • 19 كانون الثاني (يناير) 2015: مقتل أو إصابة شخص مجهول في منطقة خوجياني بإقليم ننجرهار.[10]
  • 29 يناير 2015: مقتل أربعة في منطقة نازيان بإقليم ننجرهار.[12]

2016عدل

  • 2 يناير 2016: قتل خمسة مقاتلين سابقين في حركة طالبان الباكستانية تعهدوا بالتحالف مع داعش، بما في ذلك القائد السابق لحركة طالبان الباكستانية في منطقة باجور القبلية في باكستان، أبو بكر، بضربة أمريكية بطائرة بدون طيار، مما أدى إلى إصابة اثنين من المسلحين في منطقة شلتان دارا. وتقع في منطقة شجال، وتقع في محافظة كونار.[13]
  • 5 يناير 2016: جندي من القوات الخاصة الأمريكية، الرقيب. قُتل ماثيو مكلينتوك خلال معركة بالأسلحة النارية استمرت لساعات على يد مسلحي طالبان، كما أصيب جنديان آخران في منطقة مرجة الواقعة في ولاية هلمند، مما جعله أول ضحية أمريكية في عام 2016.[14] [15]
  • 6 يناير / كانون الثاني 2016: أدت 12 ضربة جوية أو بطائرة مسيرة أمريكية إلى مقتل عدد غير معروف من الأشخاص في منطقة ماجه الواقعة في ولاية هلمند.[16]
  • 8 كانون الثاني / يناير 2016: أصابت ضربات القوات الجوية الأفغانية وقتلت 23 من مقاتلي داعش في مقاطعتي أتشين وكوت، الواقعتين في مقاطعة ننكرهار.[17]
  • 8 يناير 2016: قتلت غارة جوية أمريكية أو بطائرة بدون طيار 17-20 من مقاتلي داعش، بما في ذلك أربعة من كبار القادة، الذين كانوا يعدمون سبعة رجال (ستة من مقاتلي طالبان وجندي واحد من الجيش الوطني الأفغاني) في ذلك الوقت، مع عدد كبير من المدنيين أجبروا على ذلك شاهد في قرية مكتب الواقعة في منطقة بيخا الواقعة في منطقة أتشين الواقعة في إقليم ننجرهار. وأصيب مدنيان واحتمال سقوط قتلى من المدنيين.[18][19][20][21]
  • 8 يناير 2016: قتلت غارة جوية أمريكية أو بطائرة مسيرة عددًا غير معروف من الأشخاص «للقضاء على التهديدات الموجهة للقوة» في منطقة خاركيز الواقعة في إقليم قندهار.[22]
  • 8 يناير / كانون الثاني 2016: قتلت غارة جوية أمريكية أو بطائرة مسيرة عددًا غير معروف من الأشخاص «للقضاء على التهديدات الموجهة للقوة» في منطقة برمال الواقعة في ولاية بكتيكا.[22]
  • 9 يناير 2016: قتل 20 مسلحًا من تنظيم الدولة الإسلامية في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار في منطقة أتشين الواقعة في مقاطعة ننجرهار.[23]
  • 9 كانون الثاني / يناير 2016: قتل 15 من مقاتلي داعش في غارة جوية أمريكية أو بطائرة بدون طيار في منطقة جانجال جونداي، الواقعة في منطقة كوت، الواقعة في مقاطعة ننجرهار، مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص، من بينهم امرأة.[22]
  • 9 يناير 2016: مقتل عشرة مسلحين باكستانيين في غارة جوية أمريكية أو بطائرة بدون طيار في منطقة شيغال الواقعة في مقاطعة كونار. وكان من بين الضحايا زيشان وحقيار وساجد محمد (المعروف أيضًا باسم عتيق أو عتيق الله)، الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 14 عامًا، وهو ابن مولوي فقير محمد، النائب السابق لزعيم حركة طالبان باكستان، الذي خدم تحت قيادة بيت الله وحكيم الله محسود.[24][25]

2018عدل

  • 1 كانون الثاني / يناير 2018: قتل ما لا يقل عن 61 من مقاتلي داعش، بمن فيهم مدني واحد، في إقليم ننجرهار بضربة أمريكية محتملة. وأصيب 30 من مقاتلي داعش بجروح، من بينهم 14 مدنيا.[26]
  • 1 كانون الثاني / يناير 2018: مقتل 26 شخصًا، بينهم أجانب وقادة بارزون في تنظيم الدولة الإسلامية، في غارة أمريكية محتملة على قرية سرادارا والخاني في منطقة درزاب. وكان من بين الضحايا القائد العسكري الشهير قاري ضياء المعروف أيضًا باسم شجاع، ومقاتلين بارزين آخرين، وهما القاضي يعقوب والشيخ. كما وقعت إصابات محتملة في صفوف المدنيين.[27][28]
  • 1 يناير 2018: قتلت غارة أمريكية محتملة سبعة من مقاتلي طالبان في منطقة باتي كوت. قتلت غارة ثانية اثنين من أعضاء فرع داعش الأفغاني في منطقة أتشين.[29]
  • 5 كانون الثاني / يناير 2018: قتلت غارة أمريكية محتملة 10 مسلحين من داعش في معسكر تدريب في منطقة هاسكا مينا في ننجرهار أثناء تدريبهم. كما تم تدمير مجمعين تابعين لتنظيم الدولة الإسلامية، مما أسفر عن مقتل خمسة مسلحين. وقتلت ضربة أخرى ستة مسلحين خلال عمليات برية.[30]
  • 5 كانون الثاني / يناير 2018: قتلت غارة أمريكية محتملة 14 مسلحًا من تنظيم داعش، بما في ذلك قائدان، في منطقة ناد علي في مقاطعة لغمان.[31]
  • 6 كانون الثاني / يناير 2018: قُتل زعيم طالبان الرئيسي مجهول الهوية والمسؤول عن «الصفقات المالية وتوفير الخدمات اللوجستية» للمسلحين في ولاية هلمند بسبب غارة أمريكية محتملة.[32]
  • 10 يناير 2018: مقتل 21 مسلحًا، بينهم سبعة أجانب من باكستان، في غارة أمريكية محتملة في منطقة خاك صفيد الواقعة في محافظة فراه.[33]
  • 1 أبريل 2018: مقتل الملا لال محمد، أحد قادة طالبان المحليين في ولاية قندهار، في غارة جوية للقوات الجوية الأفغانية في منطقة نيش، مما أدى إلى إصابة 11 عضوًا آخر من مجموعته[34] وفي نفس اليوم أيضًا، قتلت غارة أمريكية عددًا غير معروف من مقاتلي طالبان في منطقة ناد علي.[35]
  • 2 أبريل 2018: غارة عسكرية أفغانية تقتل 70 شخصًا على الأقل، بينهم 21 إرهابياً، أحدهم قيادي في طالبان، وإصابة 30 آخرين خلال احتفال ديني في مسجد في داشت أرتشي.[36]
  • 3 أبريل 2018 : قتلت غارة أمريكية بطائرة بدون طيار أربعة مسلحين من داعش في ننجرهار.[37]
  • 5 أبريل 2018: قُتل قائد رفيع المستوى في داعش يُدعى قاري حكمت الله (أيضًا حكمت) وحارسه الشخصي في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار في محافظة جوزجان الشمالية.[38][39]
  • 6 أبريل 2018: قتلت غارة للقوات الجوية الأفغانية ثمانية مسلحين في محلية فرغميراوي بمديرية وردوج.[40]

2019عدل

  • 18 سبتمبر / أيلول 2019: قتلت غارة أمريكية بطائرة بدون طيار تهدف إلى ضرب مخبأ لتنظيم الدولة الإسلامية 30 مزارعًا من الصنوبر في مقاطعة ننكرهار.[41]
  • 1 ديسمبر / كانون الأول 2019: غارة أمريكية بطائرة بدون طيار على سيارة تقل امرأة ولدت لتوها بالقرب من خوست خلفت خمسة قتلى.[42]

2020عدل

  • 8 يناير 2020: قتل أو جرح أكثر من 60 مدنيا في هجوم بطائرة بدون طيار أمريكية استهدف الملا نانغيالاي، القائد البارز لجماعة منشقة عن طالبان في ولاية هرات.[43][44]
  • 9 كانون الثاني (يناير) 2020: مقتل مدنيين اثنين في غارة جوية أمريكية أو بطائرة مسيرة في مقاطعة كابيسا أثناء عملية مراقبة الحرية.[45]
  • 4 آذار / مارس 2020: لم ترد أنباء عن سقوط قتلى أو جرحى بعد هجوم بطائرة مسيرة أمريكية استهدفت عناصر من حركة طالبان في منطقة نهر السراج بولاية هلمند الجنوبية. كان هذا الهجوم هو الأول منذ توقيع اتفاق الدوحة، الذي وقع قبل ستة أيام فقط من الموعد المقرر لبدء مفاوضات السلام بين الأفغان، وكان انتقامًا لموجة من الهجمات التي أسفرت عن مقتل أربعة مدنيين و 11 جنديًا أفغانيًا في اليوم السابق.[46][47]

2021عدل

  • 27 آب / أغسطس: شنت الولايات المتحدة غارة جوية على ما قال الجيش الأمريكي إنها كانت مركبة تقل ثلاثة من أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية - خيبر باختونخوا في مقاطعة ننكرهار. قُتل اثنان وصفهما المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي بأنهما «أهداف بارزة لداعش» و «مخططون وميسرون»؛ وأصيب راكب السيارة الثالث.[48] ونُفِّذت الغارة الجوية بعد يوم من هجوم على مطار كابول، أسفر عن مقتل أكثر من 180 شخصًا.[49] حددت القيادة المركزية الأمريكية أحد القتلى في 23 سبتمبر على أنه كبير عيدي، وهو ميسر مزعوم لداعش. تم التعرف على الآخر على أنه متعاون مع المجموعة، على الرغم من أنه لا يمكن تأكيد هويته.[50]
  • 29 أغسطس / آب: استهدفت غارة جوية أمريكية مركبة في كابول على بعد كيلومترات قليلة من المطار، ادعى المسؤولون الأمريكيون أنها كانت تحمل قاذفات قنابل ISIL-KP ولكن كان يقودها في الواقع عامل إغاثة، كان يعمل في منظمة التغذية والتعليم الدولية ومقرها الولايات المتحدة.[51][52] قام عامل الإغاثة بتحميل حاويات من الماء في صندوقه لعائلته وجيرانه، والتي أشار تحقيق أجرته صحيفة نيويورك تايمز إلى أن الجيش الأمريكي حددها بالخطأ على أنها متفجرات، مما أدى إلى وقوع الضربة الجوية القاتلة.[51] توقفت إمدادات المياه في حيه بعد انهيار الحكومة.[51] زعم المسؤولون الأمريكيون في البداية أن السيارة زارت منزلاً آمنًا مزعومًا لداعش وأن انفجارات ثانوية حدثت بعد الغارة الجوية، لكن لم يتم العثور على دليل على انفجار ثانوي في الموقع، والمكان الذي تتبعت فيه الطائرة بدون طيار السائق، حيث كان وثلاثة آخرون قاموا بتحميل المياه في صندوقه، وكان مكتب التغذية والتعليم الدولي، وليس منزلًا آمنًا لـISIS-K كما زعمت الولايات المتحدة.[51] قُتل ما مجموعه عشرة أفراد من العائلة في الغارة الجوية على منزلهم، بينهم سبعة أطفال والسائق.[53][54] وكان بعض القتلى قد عملوا سابقًا في منظمات غير حكومية دولية وحملوا تأشيرات تسمح لهم بالدخول إلى الولايات المتحدة.[55][56] أقر جيش الولايات المتحدة في وقت لاحق أن عامل الإغاثة والمركبة التي كان يقودها لا يشكلان أي تهديد، ولم تكن هناك صلة بينه وبين داعش.[52] تعهدت حكومة الولايات المتحدة بتقديم تعويضات مالية لأسر القتلى.[57]

نقدعدل

واجهت حكومة الولايات المتحدة انتقادات كبيرة بسبب عدد الضحايا المدنيين والعديد من القتلى كانوا أهدافًا غير مقصودة.[58][59][60] كما شككت منظمة العفو الدولية في الولايات المتحدة في شرعية هجمات الطائرات بدون طيار.[61]

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. ^ "Drone Strikes in Afghanistan – The Bureau of Investigative Journalism"، Thebureauinvestigates.com، مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2021.
  2. ^ "US faces immense obstacles to continued drone war in Afghanistan"، Brookings Institute، 19 أكتوبر 2021، مؤرشف من الأصل في 3 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 21 ديسمبر 2021.
  3. ^ "Drone War: Afghanistan"، The Bureau of Investigative Journalism، مؤرشف من الأصل في 11 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 مايو 2018.
  4. أ ب ت "Drone War: Afghanistan — The Bureau of Investigative Journalism"، مؤرشف من الأصل في 11 فبراير 2022.
  5. أ ب ت ث ج "Kabul attack: Ten family members, including children, dead after US strike"، CNN، 30 أغسطس 2021، مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2022.
  6. ^ "Drone Strikes in Afghanistan"، The Bureau of Investigative Journalism (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 18 نوفمبر 2020.
  7. ^ Woody, Cristopher (04 أبريل 2017)، "Trump is ordering airstrikes at 5 times the pace Obama did"، Business Insider، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  8. ^ "Trump revokes Obama rule on reporting drone strike deaths"، BBC News، 07 مارس 2019، مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  9. ^ "Afghanistan: Reported US air and drone strikes 2016"، Thebureauinvestigates.com، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  10. أ ب ت ث ج ح خ "Afghanistan: Reported US air and drone strikes 2015"، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2022.
  11. ^ "Air strikes kill 18 rebels in Afghanistan"، Kuwait News Agency، 03 يناير 2015، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  12. ^ Sherazi, Zahir Shah (29 يناير 2015)، "Four killed in US drone strike near Pak-Afghan border"، Dawn، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  13. ^ "Drone strike leaves 5 militants dead in Kunar province – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 03 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  14. ^ Sciutto, Jim؛ Crawford, Jamie؛ Botelho, Greg (06 يناير 2016)، "U.S. soldier killed in Afghanistan"، CNN، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  15. ^ Wong, Kristina (07 يناير 2016)، "Pentagon: US troops in 'combat situation' in Afghanistan"، The Hill، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  16. ^ Reuters Editorial (06 يناير 2016)، "U.S. conducts air strikes as fighting rages in Afghan province"، Reuters، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  17. ^ "23 ISIS fanatics killed in separate airstrikes by Afghan Air Force – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 09 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  18. ^ Gul, Ayaz (08 يناير 2016)، "US Drone Strike Kills at Least 17 IS Militants in Afghanistan"، VOA News، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  19. ^ "19 ISIS fanatics killed in airstrike shortly after beheading seven in Nangarhar – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 09 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  20. ^ "Daesh loses 17 fighters to drone strike, beheads 7 Taliban"، www.pajhwok.com، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  21. ^ Reuters Editorial (10 يناير 2016)، "U.S. carries out drone strike in eastern Afghanistan"، Reuters، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  22. أ ب ت "Afghanistan: Reported US air and drone strikes 2016"، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  23. ^ "US drone strike kills 20 'IS militants' near Pak-Afghan border"، Pakistan Today، 09 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  24. ^ "Drone strike kills 3 foreign terrorists in Kunar – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 10 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  25. ^ "Kunar drone strike: Son of TTP's ex-deputy chief among the dead – The Express Tribune"، 11 يناير 2016، مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2018.
  26. ^ "78 ISIS militants killed, wounded in Afghan-US airstrikes in Nangarhar – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 02 يناير 2018، مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2022.
  27. ^ "10 civilians, 26 Daesh militants killed in Jawzjan airstrikes"، www.pajhwok.com، مؤرشف من الأصل في 19 يناير 2022.
  28. ^ Gandhara, RFE/RL، "Police Chief Claims Airstrikes Killed Foreign Fighters in Northern Afghanistan"، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2022.
  29. ^ "US drones target Taliban insurgents in Nangarhar province – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 02 يناير 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  30. ^ "Airstrikes on ISIS training camps, compounds leaves several dead – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 05 يناير 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  31. ^ "14 Daesh Militants Killed in Laghman Airstrike – TOLOnews"، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  32. ^ "Taliban leader in charge of finances and logistics killed in Helmand – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 06 يناير 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  33. ^ "Foreigners among 21 militants killed in Farah airstrikes – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 10 يناير 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  34. ^ "Key Taliban leader and 11 militants killed in Kandahar airstrike – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 02 أبريل 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  35. ^ Lamothe, Dan (16 أبريل 2018)، "Inside the Marines' new mission in Afghanistan: Taking back territory previously won"، مؤرشف من الأصل في 23 أكتوبر 2021.
  36. ^ Nordland, Rod (02 أبريل 2018)، "Afghan Military Strike Kills at Least 70 at Mosque"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 5 ديسمبر 2021.
  37. ^ "US drone strike leaves 4 ISIS militants dead in Nangarhar province – The Khaama Press News Agency"، www.khaama.com، 08 أبريل 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  38. ^ "Top ISIS commander in Afghanistan killed in airstrike"، english.alarabiya.net، 07 أبريل 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  39. ^ "US confirms top ISIS commander in Afghanistan killed in airstrike"، The Straits Times، 10 أبريل 2018، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  40. ^ "8 militants killed, 2 hideouts destroyed in N. Afghan province – Xinhua – English.news.cn"، www.xinhuanet.com، مؤرشف من الأصل في 11 سبتمبر 2021.
  41. ^ "US drone strike intended for Isis hideout kills 30 pine nut workers in Afghanistan"، The Guardian، 19 سبتمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022.
  42. ^ Mangal, Farooq Jan؛ Abed, Fahim (ديسمبر 2019)، "U.S. Drone Killed Afghan Civilians, Officials Say"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2022.
  43. ^ "US strike targeting Taliban commander causes civilian casualties"، Al Jazeera، 09 يناير 2020، مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  44. ^ Abed, Fahim (11 يناير 2020)، "Two U.S. Service Members Killed in Afghanistan"، The New York Times، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2021.
  45. ^ "Annual Report on Civilian Casualties In Connection With United States Military Operations in 2020" (PDF)، United States Department of Defense، مؤرشف من الأصل (PDF) في 8 فبراير 2022.
  46. ^ "US conducts first air strike against Taliban since peace deal"، www.aljazeera.com (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2021.
  47. ^ "US strikes Taliban forces, in first hit since peace deal"، AP NEWS (باللغة الإنجليزية)، 13 أغسطس 2021، مؤرشف من الأصل في 11 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2021.
  48. ^ "U.S. retaliates against ISIS with drone strike in Afghanistan"، NBC News (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2021.
  49. ^ "Two 'high profile' ISIS targets in Afghanistan killed in US drone strike, Pentagon says"، CNN، CNN، مؤرشف من الأصل في 28 أغسطس 2021، اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2021.
  50. ^ Brest, Mike (24 سبتمبر 2021)، "US releases identity of target of first Afghanistan drone strike during withdrawal"، Washington Examiner، مؤرشف من الأصل في 17 ديسمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2021.
  51. أ ب ت ث "In US Drone Strike, Evidence Suggests No ISIS Bomb", نيويورك تايمز. 10 September 2021. نسخة محفوظة 2022-03-07 على موقع واي باك مشين.
  52. أ ب Schmitt, Eric; Cooper, Helene.
  53. ^ "Kabul attack: Ten family members, including children, dead after US strike"، CNN، 30 أغسطس 2021."Kabul attack: Ten family members, including children, dead after US strike".
  54. ^ Aikins, Matthieu؛ Rahim, Najim (30 أغسطس 2021)، "Afghan Family Says Errant U.S. Missile Killed 10, Including 7 Children"، نيويورك تايمز، مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  55. ^ Bulos, Nabih (30 أغسطس 2021)، "Family says 7 children were killed in Kabul drone strike; U.S. is investigating"، لوس أنجلوس تايمز (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 30 أغسطس 2021، “I want Joe Biden to know about this. Why do you attack these people and say it’s Daesh?” he said, referring to Islamic State by its Arabic acronym
  56. ^ "Nine family members, including children, killed in US strike in Kabul targeting suspected ISIS-K suicide bomber, relative says"، CNN، 30 أغسطس 2021، مؤرشف من الأصل في 3 فبراير 2022.
  57. ^ Schmitt, Eric (16 أكتوبر 2021)، "U.S. Pledges to Pay Family of Those Killed in Botched Kabul Drone Strike"، The New York Times (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0362-4331، مؤرشف من الأصل في 1 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2021.
  58. ^ Fang, Marina (15 أكتوبر 2015)، "Nearly 90 Percent Of People Killed in Recent Drone Strikes Were Not The Target"، هافينغتون بوست، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022.
  59. ^ Ackerman, Spencer (24 نوفمبر 2014)، "41 men targeted but 1,147 people killed: US drone strikes – the facts on the ground"، الغارديان، مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2022.
  60. ^ "US drone strike killings in Pakistan and Yemen 'unlawful'"، BBC News، 22 أكتوبر 2013، مؤرشف من الأصل في 7 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2021.
  61. ^ ""Will I Be Next?" : US Drone Strikes in Pakistan" (PDF)، Amnestyusa.org، مؤرشف من الأصل (PDF) في 6 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 أكتوبر 2018.