غالية البقمية

غاليه البدري

غالِيَة البقمية، [1] (ت. نحو 1233 هـ / 1818 م) هي غالية عبد الرحمن سلطان الغرابيط الرميثاني البدري البقمي[1] زوجة حمد بن عبد الله بن محي أمير الدولة السعودية الأولى على تَربة، قرب الطائف من الحجاز في السعودية.

غالية البقمية
معلومات شخصية
الميلاد غير معروف
بادية البقوم (تربة حاليا) ،Flag of the Third Saudi State-01.svg الدولة السعودية الأولى
الوفاة 1818 ميلادي
الطائف،الحجاز،Flag of the Third Saudi State-01.svg الدولة السعودية الأولى
اللقب أميرة
الحياة العملية
المهنة أميرة، قائدة جيش

نسبهاعدل

هي غالية بنت عبد الرحمن بن سلطان من آل كلش من فخذ الرماثين من قبيلة البدارا من البقوم.[2]

عنهاعدل

هي سيدة من بادية ما بين الحجاز ونجد، لُقبت بالأميرة وكانت أرملة رجل من أغنياء البقوم من سكان تربة على مقربة من الطائف يُدعى ابن خرشان[3]، من جهة نجد. وكان أهل تربة أسبق أهل الحجاز إلى موالاة نجد والدعوة السلفية فيها، واتبعوا مذهب "الحنابلة". ولأهل تربة مواقف معروفة في الحرب السعودية العثمانية، كان الأمير حمد بن عبد الله بن محمد بن محي الموركي شيخًا لقبيلة الموركة من البقوم وأميرًا منصبًا من الدولة السعودية الأولى على تربة البقوم وزوجته هي الأميرة غالية البقمية ابنة الشيخ عبد الرحمن بن سلطان البدري، وكانت غالية امرأة ذكية حكيمة قد ورثت من أبيها ثروة طائلة وأموالًا كثيرة دعمت بها جيش البقوم وذلك للدفاع عن ديار قومها ومعتقدهم الديني .

عندما تعرض الأمير حمد بن محي لإصابة خلال حروب الحجاز أقعدته لعدة سنوات، جعل زوجته وصية على ابنه الصغير قبل وفاته، وقد توفي قبل المعركة الأولى بعدة سنوات.

بايع البقوم قائد الجيش هندي بن محيي البقمي أميرًا عليهم بعد وفاة عمه،[4] ولما حانت المعركة الأولى، قامت غالية بالمشاركة في المعركة وقامت قبل ذلك بفتح مخازن الأسلحة والمئونة للبقوم وقامت توزع ذلك المال وتحث الشباب على مقاتلة العثمانيين «فرأها على هذا الحال جواسيس أرسلهم العثمانيين ليتقصوا الأخبار في تربة فظنوا أنها أميرة القوم وبني على كلامهم ما كتب في التاريخ ولم يقتربوا من قصور آل محي ليروا في مجلس الأمير هندي بن محيي شيوخ البقوم وفرسانهم».وقعت بعد ذلك المعركة الثانية وقتل فيها أمير تربة هندي بن محيي البقمي واستكمل قيادة الجيش في المعركة الثالثة الامير الفارس رشيد بن جرشان شيخ البقوم، وهو الذي قاد البقوم ايضًا في معركة بسل الكبرى، وبعد نهاية المعركة الثالثة انتقلت امارة الموركة إلى أبناء دغيم بن عبد الله بن محمد بن محي.[5][6]

ذُكرت غالية البقمية في السياق التعليمي في المملكة ضمن منهج الصف السادس الابتدائي من مادة الدراسات الاجتماعية والمواطنة الفصل الدراسي الأول من عام 1441هـ, 2019م.[7]

انظر ايضاًعدل

مصادر ومراجععدل

  1. أ ب [نساء رائدات - غالية البقمية]
  2. ^ كتاب البطلة الشهيدة غالية البقمية، سعد العفنان.
  3. ^ غالية البقمية حياتها ودورها في مقاومة حملة محمد علي باشا على تربة، دلال بنت مخلد الحربي، دارة الملك عبدالعزيز، الرياض، 1434هـ، ص35.
  4. ^ تعين جاسر بن محيي أميرا على تربة نسخة محفوظة 12 أغسطس 2019 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ الزركلي, خير الدين (1980). "غالِيَة الوَهَّابِيَّة". موسوعة الأعلام. موسوعة شبكة المعرفة الريفية. اطلع عليه بتاريخ نيسان 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  6. ^ "غالية الوهابية". الموسوعة العربية الميسرة. موسوعة شبكة المعرفة الريفية. 1965. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 12 كانون الأول 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  7. ^ abbasalfakeeh@, عباس الفقيه (الوجه) (2019-08-23). "من هي غالية البقمية التي أفردت لها وزارة التعليم صفحة من مقرراتها لعام 1441هـ؟". Okaz. مؤرشف من الأصل في 31 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2021. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن فارس سعودي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.