عقعق عسيري

نوع من الطيور
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

العقعق العسيري


حالة الحفظ

أنواع مهددة بالانقراض (خطر انقراض متوسط) [1]
المرتبة التصنيفية نوع[2][3]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
الطائفة: الطيور
الرتبة: جواثم
الفصيلة: الغُرابيَّة
الجنس: العقاعق النمطيّة
النوع: العقعق العسيري
الاسم العلمي
Pica asirensis [2][3]
بيتس، 1936


العقعق العسيري أو العقعق العربي (الاسم العلمي: Pica asirensis) هو عقعق مُهدد بالانقراض بشِدّة وهو مُتوطن في المملكة العربية السعودية. يوجد في مرتفعات الجزء الجنوبي الغربي للسعودية في منطقة عسير فقط. يستوطن غابات العرعر الإفريقي في الشُعبان والوديان كثيرة النبات. كان يُصنف نُويعةً للعقعق الأوراسي سابقًا ومازال كذلك عند بعض الجهات.[4] هذا النوع مهدد بشدة بسبب تدمير موائله، حيث أن الغابات الأصيلة التي تُشكل موطنه لا تتجدد. ويُشكل تطوير السياحة وتغير المناخ تهديدًا أيضًا. لهذا النوع 100 زوج فقط في البرية فقط، والعدد في انخفاض.

وجدت دراسة النسالة الجزيئية التي نشرت في عام 2018 أن العقعق العسيري هو شقيق نوعي للعقعق أسود العَجُز من هضبة التبت.[5]

التأثيل عدل

العَقْعَقٌ (جمعه عَقَاعِق): طَيْرٌ مِنْ فَصِيلَةِ الغُرَابِيَّاتِ، مِنْ رُتْبَةِ العُصْفُورِيَّاتِ، أَسْوَدُ اللَّوْنِ مَعَ وُجُودِ بُقْعَةٍ بَيْضَاءَ فِي جَنَاحَيْهِ، طَوِيلُ الذَّنَبِ، هَدَّارٌ جَمِيلُ الطَّيَرَانِ، مُسْتَمِيتٌ فِي دِفَاعِهِ عَنْ فِرَاخِهِ وَيَمْتَازُ بِالْحَذَرِ. يقول المثل؛ هُوَ أَحْذَرُ مِنْ عَقْعَقٍ. والعرب تتشائم به. والعَقْعَقَةُ صوْتُه ويشبه صوتها العَيْنِ والْقاف.[6]

اسم الجنس «Pica» لاتيني ويعني «العقعق».[7] أما الصفة المُحددة «Asirensis» لاتينية أيضًا وتُشير «لمنطقة عسير» في السعودية.[8]

الوصف عدل

 
عقعق عسيري صُوِّر في فبراير 2023

يطول العقعق العسيري نحو 48 سم، ويزن نحو 240 غرامًا. رأسه ورقبته وظهره وأعلى صدره وساقاه سوداء. ريش الكتف والبطن بِيض. الذيل أسود ذو لمعان معدني برونزي ضارب للخُضرة.[9] يمتاز مقارنة بالعقعق الأوراسي بمنقار الأطول والأكبر وذيله الأقصر وكِسوته الأعتم وعينه الأدكن. صوته مميز، ويصدر نداءات حادة عالية التردد.[10] لا فرق كبير بين الذكور والإناث، إلا أن الطيور اليافعة تكون أبهت من البالغين.[11]

السلوك عدل

يغلب أن تتجمع العقاعق العسيرية خلال موسم التفريخ في أزواج وتعيش في أسراب. يضم السرب نحو 8 طيور. ومع ذلك، يتجول العقعق العسيري في أسراب صغيرة مكونة من 3-5 طيور للقيام بأنشطتها اليومية. بسبب استهدافها من المفترسات من شاكلة الجوارح، تقوم ببناء أعشاشها في الغابات والوديان المغطاة بالنباتات الكثيفة لحمايتها.[12]

يفضل العقعق العسيري على الطيرانِ المشيَ والقفزَ جانبيًا على الأرض. نظرًا لصغر حجمه وقصر أجنحته، فإن العقعق يطير بضربات جناح سريعة، ونادرًا ما ينزلق.[11]

الموائل عدل

يعيش عقعق عسير أساسًا على ارتفاع 2,150 متر في غابات العرعر الكثيفة الظليلة أو الغابات المختلطة الكثيفة. يعيش عادة على المُنحدرات المواجهة للجنوب ويتجنب العيش على منحدرات أكبر من 30 درجة أو بالقرب من المستوطنات البشرية. في بعض الأحيان، يُرصد هذا العقعق وهو يبحث عن الطعام على جوانب الطرق أو يعيش على 1800م ويزيد.[13]

الغذاء عدل

العقعق العسيري قارت. يختلف نظامه الغذائي باختلاف الفصول والبيئات. يتغذى العقعق في فصل الصيف على الأغذية الحيوانية مثل اللافقاريات والسحالي والضفادع أساسًا. أما خلال المواسم الأخرى فيعتمد على بذور النباتات وثمارها.[11] إن مصدر غذاء العقعق العسيري ليس محدودًا، فهو يأكل الطعام المتاح بوفرة في بيئته. ويُغِير ويتغذى على بيض وفراخ الطيور الأخرى، مما يعطي هذا النوع اسم «مفترس الأعشاش».[12]

حالة الحفظ عدل

يُصنف الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة العقعق العسيري نوعًا مهددًا بخطر الانقراض المتوسط. قُدر عدد جمهرة هذا النوع بـ135 زوجًا أو أقل سابقًا. ومع ذلك، فقد اُعتبر هذا مبالغًا فيه، ويُعتقد أن عدد الجمهرة الآن لا يتجاوز 100 زوج مُفرخ تقريبًا ما يعني 200 فرد بالغ فقط وهذا العدد في تناقص.[14] عندما وثّق بِتس العقعق العسيري أول مرة سنة 1936، كان نطاق انتشار الطائر يمتد شمالًا في الطائف جنوبًا إلى أبها على الأقل مُغطيًا مسافة 400 كلم.[15] حاليًا، يبدو أن الغالبية العظمى من الجمهرة مقتصرة على مساحات صغيرة من غابات العرعر والسنط المختلطة ضمن 37 كلم فقط على شريط من المرتفعات يقع أساسًا بين النماص وبلسمر.[16] يُشكل المُستوى العالي من تجزئة الموائل بسبب التنمية السياحية والتوسع الحضري تهديدًا كبيرًا لوجوده من خلال تقييد تبادل الخواص الجينية بين الأسراب من موائل مختلفة. علاوة على ذلك، يعاني هذا النوع من سوء التغذية نتيجة تغذيته على مُخلفات طعام الإنسان، مما قد يؤدي إلى انقراض هذا النوع.[13]

قامت أرامكو السعودية بالتعاون مع الهيئة السعودية للحياة الفطرية ومؤسسة سميشونيان بمشروع بحثي الهدف منه حماية العقعق العسيري من الانقراض، وبدأ المشروع سنة 2018، كانت مدته 12 شهراً، وبدأ بالإمساك بـ12 طائراُ ورُكبت أجهزة تتبع من أجل دراسة سلوكياته.[17] حذرت وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية من صيد العقعق العسيري، لافتة إلى أن غرامة اصطياده تبلغ 100 ألف ريال سعودي.[18]


وصلات خارجية عدل

انظر أيضًا عدل

المراجع عدل

  1. ^ The IUCN Red List of Threatened Species 2021.3 (بالإنجليزية), 9 Dec 2021, QID:Q110235407
  2. ^ أ ب جمعية الطيور العالمية، المحرر (17 ديسمبر 2017)، HBW and BirdLife Taxonomic Checklist v2، QID:Q55094440
  3. ^ أ ب eBird Taxonomy v2018 (بالإنجليزية), eBird, 15 Aug 2018, QID:Q56249525
  4. ^ Madge، S.؛ Kirwan، G.M. (2018). del Hoyo، J.؛ Elliott، A.؛ Sargatal، J.؛ Christie، D.A.؛ de Juana، E. (المحررون). "Asir Magpie (Pica asirensis)". Handbook of the Birds of the World Alive. Lynx Edicions. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-20.
  5. ^ Song، S.؛ Zhang، R.؛ Alström، P.؛ Irestedt، M.؛ Cai، T.؛ Qu، Y.؛ Ericson، P.G.P.؛ Fjeldså، J.؛ Lei، F. (2017). "Complete taxon sampling of the avian genus Pica (magpies) reveals ancient relictual populations and synchronous Late-Pleistocene demographic expansion across the Northern Hemisphere". Journal of Avian Biology. ج. 49 ع. 2: 1–14. DOI:10.1111/jav.01612.
  6. ^ "تعريف و معنى العقعق في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي".
  7. ^ Jobling، James (2010). Helm Dictionary of Scientific Bird Names. Christopher Helm. ص. 305. ISBN:978-1-4081-2501-4.
  8. ^ Jobling، James (2010). Helm Dictionary of Scientific Bird Names. Christopher Helm. ص. 57. ISBN:978-1-4081-2501-4.
  9. ^ "Asir Magpie". movementoflife.si.edu. اطلع عليه بتاريخ 2021-03-15.
  10. ^ "Asir Magpie - eBird". ebird.org (بالإنجليزية). Retrieved 2021-03-15.
  11. ^ أ ب ت "Asir Magpie - BirdForum Opus". BirdForum (بالإنجليزية البريطانية). Retrieved 2021-03-15.
  12. ^ أ ب "Magpie Bird Facts | Pica pica". AZ Animals (بالإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-03-15.
  13. ^ أ ب Boland, Christopher R. J.; Burwell, Bruce O. (1 Oct 2020). "Habitat modelling reveals extreme habitat fragmentation in the endangered and declining Asir Magpie, Pica asirensis, Saudi Arabia's only endemic bird (Aves: Passeriformes)". Zoology in the Middle East (بالإنجليزية). 66 (4): 283–294. DOI:10.1080/09397140.2020.1833471. ISSN:0939-7140. S2CID:225068157.
  14. ^ "Asir magpie Pica asirensis". IUCN Red List.
  15. ^ Bates, G. L. (1936).
  16. ^ Babbington, J. (2016).
  17. ^ "بهدف حمايته من الانقراض: أرامكو تدعم أول مشروع بحثي لحماية العقعق العسيري | مجلة سيدتي". www.sayidaty.net. اطلع عليه بتاريخ 2024-02-11.
  18. ^ "السعودية تغرم صائدي هذا النوع من الطيور بـ100 ألف ريال". دنيا الوطن. 28 ديسمبر 2021. اطلع عليه بتاريخ 2024-02-12.