عبد الحليم خدام

وزير الخارجية السوري الأسبق، ونائب الرئيس السوري

عبد الحليم خدام (15 سبتمبر 1932 - 7 شعبان 1441 هـ / 31 مارس 2020[6][7])، ولد في بانياس، وتخرج من كلية الحقوق بدمشق، وانخرط في العمل السياسي في وقت مبكر، فالتحق بحزب البعث السوري في سن السابعة عشرة.[8][9][10] ويعد أحد أبرز مرافقي الرئيس حافظ الأسد ضمن ما سمي بالحرس القديم. متزوج من السيدة نجاة مرقبي وله أربعة أولاد ثلاثة ذكور وأنثى.[11]

عبد الحليم خدام
Abdul Halim Khaddam.jpg
عبد الحليم خدام عام 1975

نائب رئيس الجمهورية العربية السورية
في المنصب
19845 يونيو 2005
الرئيس حافظ الأسد
بشار الأسد
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
رئيس الجمهورية العربية السورية (مؤقت)
في المنصب
10 يونيو 200017 يوليو 2000
وزير الخارجية
في المنصب
19701984
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngمصطفى السعيد
معلومات شخصية
الميلاد 21 يونيو 1932[1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
بانياس  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 31 مارس 2020 (87 سنة) [2][3]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
الدائرة السادسة عشرة في باريس[4][3]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة نوبة قلبية  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Syria (1930–1958, 1961–1963).svg الجمهورية السورية الأولى (1932–1958)
Flag of Syria.svg الجمهورية العربية المتحدة (1958–1961)
Flag of Syria.svg الجمهورية العربية السورية (1961–2020)  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الكنية أبو جمال[5]
الديانة مسلم سني
عدد الأولاد 4   تعديل قيمة خاصية (P1971) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة دمشق  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي،  ودبلوماسي،  ومحامي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب حزب البعث العربي الاشتراكي (–2006)
جبهة الخلاص الوطني في سوريا (2006–2020)  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

المناصب التي شغلهاعدل

قد تولى خدام أول مناصبه محافظًا للقنيطرة عاصمة الجولان وذلك في عام 1966، وحتى نهاية عام 1967 وخلال حرب إسرائيل على سوريا ومصر في 5 حزيران/ يونيو 1967 ألقى البيان 66 عبر الإذاعة السورية،[12] بصفته محافظاً للجولان، والذي كان موقعاً من حافظ الأسد أعلن فيه سقوط القنيطرة بيد الإسرائيليين، وذلك قبل 17 ساعة من سقوطها الفعلي تحت هجوم القوات الخاصة الإسرائيلية،[13] في حين كانت طلائع الجيش السوري قد وصلت في تقدمها على الجبهة إلى مشارف مدينة طبريا المُحْتلة. وفي أعقاب إذاعة البيان، أصدر وزير الدفاع السوري أمرًا إلى القوات السورية المتقدمة حتى طبريا بالانسحاب الفوري، وتسبّب هذا الانسحاب العشوائي بمقتل عشرات الجنود والضباط، بينما سهّل للقوات الإسرائيلية تعقبهم حتى القنيطرة بعد إخلاء الجيش السوري أهم قاعدة له في تل أبو الندى الشاهق، الذي يُشرف على كامل المنطقة الشمالية من فلسطين وعلى سهل حوران.

عُيّن عبد الحليم خدام بعدئذ محافظاً لحماه، ثم عُيّن بعدئذ محافظاً لدمشق، ثم وزيرا للاقتصاد والتجارة الخارجية، ومن ثم وزيراً للخارجية قبل أن يخلفه في وزارة الخارجية فاروق الشرع. شغل منصب الرئيس بالوكالة مدة 37 يومًا بعد وفاة حافظ الأسد بصفته نائبه الأول. وكان له دور كبير في إخماد الحرب الأهلية والاغتيالات في لبنان في الفترة من 1975 إلى 1990، وقد لعب دورًا مهما في التحضير للاتفاق الثلاثي سنة 1985 ولاتفاق الطائف سنة 1989. وتولّى ملف العلاقات السورية اللبنانية، وبعد ذلك حوّل حافظ الأسد ملف لبنان بيد نجله عضو القيادة بحزب البعث بشار عام 1998.[14]

محاولة اغتيالهعدل

عند الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الثلاثاء 25 أكتوبر 1977 كان عبد الحليم خدام برفقة وزير الخارجية الإماراتي سيف بن غباش مغادرا الإمارات عبر مطار أبوظبي، وعند دخول الوزيرين إلى الصالة الكبرى لمطار أبوظبي وفي طريقهما إلى قاعة الشرف انطلقت رصاصات كانت تهدف لاغتيال الوزير عبد الحليم خدام لكنها أصابت الوزير سيف بن غباش في كتفه وبطنه حيث نقل إلى المستشفى وتوفي متأثرا بجروحه.[15]

أشارت سوريا بأصابع الاتهام إلى العراق وأعلنت منظمة «المجلس الثوري» الفلسطينية المدعومة من العراق مسؤوليتها عن العملية. كانت المنظمة التي يتزعمها صبري البنا (أبو نضال) وراء عدة هجمات ضد مصالح سورية بعد التدخل السوري ضد المنظمات الفلسطينية في لبنان في حزيران 1976. تمت في الإمارات محاكمة منفذ العملية وهو عامل بناء فلسطيني وحكم عليه بالإعدام.

انشقاقه عن حزب البعثعدل

أعلن انشقاقه عن نظام حزب البعث السوري في ديسمبر 2005 بعد أن تدهورت علاقته برئيس الجمهورية والأمين القطري لحزب البعث بشار الأسد، وبعد انتقاده السياسة الخارجية السورية البعثية لاسيما في لبنان واغتيال رئيس وزراء لبنان رفيق الحريري. ودعا إلى العمل على التغيير السلمي في سوريا بإسقاط النظام البعثي وبناء دولة ديمقراطية حديثة في سوريا تقوم على أساس المواطنة.

أكد بعد لجوئه إلى باريس أنه على قناعة تامة بأن الرئيس السوري بشار الأسد هو من أعطى أمر للمخابرات السورية باغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري في شباط/فبراير 2005.

أسس في منفاه عام 2006 جبهة الخلاص الوطني التي تضم معارضين سوريين أبرزهم جماعة الإخوان المسلمين التي أعلنت انسحابها منها غداة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة نهاية الشهر الأخير من عام 2008.

محاكمتهعدل

أصدرت المحكمة العسكرية الجنائية الأولى بدمشق برئاسة العميد القاضي محمد قدور أسد قرارها رقم 406 بتاريخ 17 أغسطس 2008 بالحكم غيابياً على خدام 13 حكما بالسجن لمدد مختلفة أشدها الأشغال الشاقة المؤبدة مدى الحياة. و ذلك بتهم مختلفة أبرزها «الافتراء الجنائي على القيادة السورية والإدلاء بشهادة كاذبة أمام لجنة التحقيق الدولية بشأن مقتل رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، وكتابات وخطب لم تجزها الحكومة السورية». كما اتهمته «بالمؤامرة على اغتصاب سلطة سياسية ومدنية وصلاته غير المشروعة مع العدو الصهيوني والنيل من هيبة الدولة ومن الشعور القومي، وأشدها دس الدسائس لدى دولة أجنبية لدفعها العدوان على سورية التي عوقب عليها بالمؤبد».[16]

وفاتهعدل

توفي خدام إثر نوبة قلبية في 31 مارس 2020 في فرنسا عن عمر ناهز 88 عامًا.[17][18][19]

المراجععدل

  1. ^ Fichier des personnes décédées — تاريخ الاطلاع: 15 مارس 2022 — الرخصة: Open Licence 2.0
  2. ^ الناشر: جريدة النهار — تاريخ النشر: 31 مارس 2020 — وفاة عبد الحليم خدام في فرنسا — تاريخ الاطلاع: 31 مارس 2020 — مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2020
  3. أ ب العنوان : Fichier des personnes décédées — الرخصة: Open Licence 2.0
  4. ^ الناشر: العربية.نتوفاة عبد الحليم خدام في فرنسا — تاريخ الاطلاع: 31 مارس 2020 — مؤرشف من الأصل في 31 مارس 2020
  5. ^ "عبد الحليم خدام... له في لبنان وعليه عند اللبنانيين". اندبندنت عربية. 2 أبريل 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-04-13. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-12.
  6. ^ "مصدر سوري: وفاة عبد الحليم خدام في فرنسا". مؤرشف من الأصل في 2020-03-31. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-31.
  7. ^ "وفاة عبد الحليم خدام نائب الرئيس السوري سابقًا". مؤرشف من الأصل في 2020-03-31. اطلع عليه بتاريخ 2020-03-31.
  8. ^ "Syria's Assad forms new cabinet". Sarasota Herald-Tribune. Damascus. AP. 12 مارس 1984. مؤرشف من الأصل في 2016-05-12. اطلع عليه بتاريخ 2012-12-23.
  9. ^ Mallat، Chibli. Lebanon's Cedar Revolution An essay on non-violence and justice (PDF). Mallat. ص. 125. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2 فبراير 2012. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. {{استشهاد بكتاب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  10. ^ "Bashar Aims to Consolidate Power in the Short-Term and to Open up Gradually". APS Diplomat News Service. 19 يونيو 2000. مؤرشف من الأصل في 2018-08-05. اطلع عليه بتاريخ 2013-03-26.
  11. ^ الإخبارية، شبكة عاجل. "عبد الحليم خدام - سوريا - حزب البعث - حافظ الأسد- القنيطرة - وزير خارجية". breakingnews.sy. مؤرشف من الأصل في 2018-01-11. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-07.
  12. ^ "خدام يكتب في مذكراته عن موقف الأسد من الحرب الأميركية على العراق". السفارة السورية في دولة قطر. 27 أبريل 2021.
  13. ^ أنس أزرق (4 يونيو 2020). "حرب 67: روايات النصر/ الهزيمة السورية". العربي الجديد. مؤرشف من الأصل في 2021-08-02.
  14. ^ "من هو عبد الحليم خدام" (بالإنجليزية البريطانية). 6 Jun 2005. Archived from the original on 2017-11-07. Retrieved 2017-11-07.
  15. ^ الاتحاد, صحيفة (24 Oct 2007). "30 عاماً على اغتيال سيف سعيد غباش". صحيفة الاتحاد (بar-AR). Archived from the original on 2020-10-29. Retrieved 2020-10-29.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: لغة غير مدعومة (link)
  16. ^ "الحجز على أموال عبد الحليم خدام وعائلته المنقولة وغير المنقولة | الفرات". furat.alwehda.gov.sy. مؤرشف من الأصل في 2017-11-07. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-07.
  17. ^ Desk، News (31 مارس 2020). "Former Syrian Vice President Abdel-Halim Khaddam passes away in France". مؤرشف من الأصل في 2020-04-10. {{استشهاد ويب}}: |الأول= has generic name (مساعدة)
  18. ^ "Syrian ex-vice president Khaddam, foe of Assad, dies in France at 88". 31 مارس 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-04-10.
  19. ^ ref>https://www.nytimes.com/reuters/2020/03/31/world/europe/31reuters-syria-khaddam.html[وصلة مكسورة]

روابط خارجيةعدل

المناصب السياسية
سبقه
حافظ الأسد
رئيس سوريا (مؤقت)

10 يونيو 2000 - 17 يوليو 2000

تبعه
بشار الأسد
سبقه
-
نائب الرئيس

11 مارس 1984 - 5 يونيو 2005

تبعه
فاروق الشرع
سبقه
مصطفى السعيد
وزير الخارجية

1970 - 1984

تبعه
فاروق الشرع