افتح القائمة الرئيسية

ضمور الخصية (بالإنجليزية: Testicular atrophy) هي حالة طبية تصغر فيها الخصيتان والتي هي أعضاء التكاثر الذكرية (عند الإنسان توجد الخصيتان في كيس جلدي يدعى بالصفن) مما يؤدي إلى فقدان في وظيفتها.

ضمور الخصية لا يستخدم للحالات المؤقتة التي قد تحدث لأسباب مختلفة مثل البرد. قد يحدث ضمور الخصية بسبب إصلاحات جراحية لأنواع معينة من الفتق.[1]

الأسبابعدل

وجدت الأبحاث أن ضمور الخصية قد يكون ناجماً عن الصدمة الصفنية،[2] وجراحة الفتق الإربي (ذلك يكون نادرًا، ولكن عادةً ما يكون عند الأطفال الصغار جدًا)،[3][4]واستخدام الستيرويدات المنشطة، [5][6][7]والعلاج بالإستروجين،[8]ودوالي الخصية،[9]ونقص التروية (في الغالب ثانوي إلى النفتال الخصية).[10]

بعض الدراسات وجدت أيضاً أن استرات الفثالات،[11] وعدوى فيروس زيكا[12]قد تكون أحد أسباب ضمور الخصية في الحيوانات.

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. ^ DeBord، J. R. (2009-07-24). "Lloyd Milton Nyhus, MD". Hernia. 13 (4): 405–406. ISSN 1265-4906. doi:10.1007/s10029-009-0522-1. 
  2. ^ Cross، J.J.L.؛ Berman، L.H.؛ Elliott، P.G.؛ Irving، S. (1999-05). "Scrotal trauma: a cause of testicular atrophy". Clinical Radiology. 54 (5): 317–320. ISSN 0009-9260. doi:10.1016/s0009-9260(99)90562-7. 
  3. ^ Taylor، Kathryn؛ Sonderman، Kristin A.؛ Wolf، Lindsey L.؛ Jiang، Wei؛ Armstrong، Lindsey B.؛ Koehlmoos، Tracey P.؛ Weil، Brent R.؛ Ricca، Robert L.؛ Weldon، Christopher B. (2018-11). "Hernia recurrence following inguinal hernia repair in children". Journal of Pediatric Surgery. 53 (11): 2214–2218. ISSN 0022-3468. doi:10.1016/j.jpedsurg.2018.03.021. 
  4. ^ Reid، I.؛ Devlin، H. B. (1994-01). "Testicular atrophy as a consequence of inguinal hernia repair". British Journal of Surgery. 81 (1): 91–93. ISSN 0007-1323. doi:10.1002/bjs.1800810132. 
  5. ^ Lamb، David R. (1984-01). "Anabolic steroids in athletics: How well do they work and how dangerous are they?". The American Journal of Sports Medicine. 12 (1): 31–38. ISSN 0363-5465. doi:10.1177/036354658401200105. 
  6. ^ Nieschlag، Eberhard؛ Vorona، Elena (2015-08). "MECHANISMS IN ENDOCRINOLOGY: Medical consequences of doping with anabolic androgenic steroids: effects on reproductive functions". European Journal of Endocrinology. 173 (2): R47–R58. ISSN 0804-4643. doi:10.1530/eje-15-0080. 
  7. ^ Kang، Jie؛ Hoffman، Jay؛ Ratamess، Nicholas؛ Faigenbaum، Avery؛ Falvo، Michael (2005-05). "Gender Differences In Fat Utilization". Medicine & Science in Sports & Exercise. 37 (Supplement): S275. ISSN 0195-9131. doi:10.1097/00005768-200505001-01415. 
  8. ^ VENIZELOS، I. D.؛ PARADINAS، F. J. (1988-04). "Testicular atrophy after oestrogen therapy". Histopathology. 12 (4): 451–454. ISSN 0309-0167. doi:10.1111/j.1365-2559.1988.tb01961.x. 
  9. ^ Pinto، Kirk J.؛ Lawrence Kroovand، R.؛ Jarow، Jonathan P. (1994-08). "Varicocele Related Testicular Atrophy and its Predictive Effect Upon Fertility". Journal of Urology. 152 (2 Part 2): 788–790. ISSN 0022-5347. doi:10.1016/s0022-5347(17)32710-6. 
  10. ^ Herzog، B.؛ Hadziselimovic، F.؛ Strebel، C. (1987). "Primary and secondary testicular atrophy". European Journal of Pediatrics. 146 (S2): S53–S55. ISSN 0340-6199. doi:10.1007/bf00452875. 
  11. ^ T. J. B.؛ Butterworth، K. R. (1980). Archives of Toxicology. Berlin, Heidelberg: Springer Berlin Heidelberg. صفحات 452–455. ISBN 9783540101918. 
  12. ^ Uraki، Ryuta؛ Hwang، Jesse؛ Jurado، Kellie Ann؛ Householder، Sarah؛ Yockey، Laura J.؛ Hastings، Andrew K.؛ Homer، Robert J.؛ Iwasaki، Akiko؛ Fikrig، Erol (2017-02). "Zika virus causes testicular atrophy". Science Advances. 3 (2): e1602899. ISSN 2375-2548. doi:10.1126/sciadv.1602899. 
 
هذه بذرة مقالة عن علامة طبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.