سليم الجزائري

قائد ومفكر سوري من أصل جزائري

سليم بن محمد بن سعيد الحسني الجزائري (ت. 1334هـ - 1916 م)، قائد من المفكرين النوابغ. أصله من الجزائر، عاش في سوريا ومولده في دمشق. تعلم في المدرسة الحربية ومدرسة الهندسة البرية في الأستانة وبلغ رتبة قائمقام (أركان حرب) في الجيش العثماني، وأولع بالرياضيات، وألف كتابًا في المنطق باسم ميزان الحق خرج به عن الطريقة القديمة، واخترع «بركار» لطيفا يحمل في الجيب لرسم الخطوط المستقيمة والمتوازية والدوائر وغيرها، وأحسن من اللغات العربية والتركية والفارسية، ونصب أستاذا بالمدرسة الحربية بالأستانة، وخاض حروبا كثيرة، وأسر في اليمن فنجى من مخالب الموت، وأنقذ رفاقا له من الأسر، وكانت له في حرب البلقان مواقف، ولما نشبت الحرب العالمية الأولى ولي قيادة اللواء السابع عشر ثم الثامن عشر في أدرنة، وقرق كليسا. وعالج سياسة العرب والترك فجاهر بأرائه الحرة، وطالب بالمساواة بين العرب والترك في الحقوق فنقم عليه غلاة الترك فساقوه إلى ديوان الحرب العرفي بعاليه في لبنان، فحكموا عليه بالموت، ونفذ فيه الحكم شنقاً في بيروت سنة (1334هـ- 1916م).

سليم بن محمد بن سعيد الحسني الجزائري
Salim al-Jazayiri - Al-Alam, V3, P 208.jpg
صورة سليم الجزائري من الأعلام للزركلي

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد في دمشق
تاريخ الوفاة الإعدام شنقا في سنة 1916
العرق عربي
المذهب الفقهي سني
الحياة العملية
أعمال ترك كتابًا في المنطق باسم ميزان الحق
المهنة عالم مسلم
أعمال بارزة الرياضيات

وهو من مؤسسى «جمعية فتيان العرب» و«الجمعية القحطانية» و«جمعية العهد»، وكان صادق اللهجة، صريحا لايعرف الجزع. وله أناشيد وطنية لا تزال تنشد في سوريا، وكان ينشد ويخطب بالعربية والتركية.

مصادرعدل

  • إسلام أون لاين.