زنبق

جنس من النباتات
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

زنبق

 

المرتبة التصنيفية جنس[1]  تعديل قيمة خاصية (P105) في ويكي بيانات
التصنيف العلمي  تعديل قيمة خاصية (P171) في ويكي بيانات
فوق النطاق  حيويات
مملكة عليا  حقيقيات النوى
مملكة  نباتات
عويلم  نباتات ملتوية
عويلم  نباتات جنينية
شعبة  نباتات وعائية
كتيبة  بذريات
رتبة  زنبقيات
فصيلة  زنبقية
فُصيلة  Lilioideae
الاسم العلمي
Lilium[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات
كارولوس لينيوس  ، 1753  تعديل قيمة خاصية (P225) في ويكي بيانات 
معرض صور زنبق  - ويكيميديا كومنز  تعديل قيمة خاصية (P935) في ويكي بيانات


الزنبق[3][4][5] أو السَّوسن[6] (بالإنجليزية: Lily)‏ اسم جنس نباتي يزرع لأزهاره، وتنمو نباتاته من بصلات. ينتمي إلى الفصيلة الزنبقية. يضم حوالي 110 أنواع. الزنبق الأبيض (باللاتينية: Lilium candidum) هو أهم أنواع الزنبق الواطنة في الوطن العربي. تنتشر كثير من أنواعه في تركيا والقوقاز وأوروبا.

تزرع البصلات على عمق 15سم أو أكثر تحت سطح التربة في نهاية فصل الشتاء أو أوائل الربيع.

تحتوي أوراق النبتة على مادة سيكلوبامين، التي تمنع تكون روابط معينة ضمن التفاعلات الكيميائية الحيوية، والتي ينجم عنها تكون للخلايا السرطانية، وبالتالي يتوقف تكاثر الخلايا السرطانية وتقتل خلايا الورم.[7] تنمو أزهار الزنبق من بصيلات محرشفة. ومعظم أصناف الزنبق تحمل عناقيد ذات ألوان ساطعة على سيقان مستقيمة. تأخذ الأزهار شكل الأبواق ولها ست بتلات. ينمو الزنبق جيدا في التربة الطينية الرملية العميقة، ذات التصريف الجيد. وينبغي حمايته من الرياح القوية وحرارة الشمس. تزرع بصيلات معظم الزنبق على عمق 15 سم أو أكثر تحت سطح التربة في نهاية فصل الشتاء، أو أوائل الربيع. وتزرع على هذا العمق لأن أكثرها تنمو لها جذور من الساق فوق البصيلات. وبمجرد أن يزهر النبات يجب إزالة قرون البذور.

الوصف عدل

 
زنبق طويل الزهر – 1. ميسم، 2. متاع، 3. أسدية، 4. خيط السداة، 5. بتلات

الزنبق نبات طويل، مُعمّر. يتراوح طوله من 2-6 أقدام (60-180 سم).

 
بتلة زهرة الزنبق

الزهور كبيرة، وغالبًا ما تكون عطرة. لها مجموعة واسعة من الألوان بما في ذلك الأبيض والأصفر والبرتقالي والوردي والأحمر والأرجواني. تشمل العلامات التي تظهر كبقع أو كضربات الفرشاة. تزهر النباتات أواخر الربيع أو الصيف.

 
سداة الزنبق

تنضج البذور في أواخر الصيف. تظهر أنماط إنبات متفاوتة ومعقدة في بعض الأحيان ، يتكيف العديد منها مع المناخات المعتدلة الباردة.

معظم الأنواع المعتدلة الباردة نفضية وراقدة في الشتاء في بيئاتها الأصلية، لكن بعض الأنواع الواطنة في المناطق ذات الصيف الحار والشتاء المعتدل (الزنبق الأبيض، Lilium catesbaei ، زنبق طويل الزهرة) تفقد أوراقها وتدخل فترة خمول قصيرة في الصيف أو الخريف، وتنبت من الخريف إلى الشتاء، وتشكل سوقا قزمة تحمل زهرة قاعدية من الأوراق إلى أن يتم تبريدها بشكل كافٍ. يبدأ الجذع في الاستطالة في الطقس الدافئ.

 
بذور زهرة الزنبق الأبيض

عدد الكروموسوم الأساسي هو اثنا عشر (n=12).

الموطن والانتشار عدل

يمتد نطاق زهور الزنبق في العالم القديم عبر معظم أنحاء أوروبا، عبر معظم آسيا إلى اليابان، جنوبًا إلى الهند، وشرقًا إلى الهند الصينية والفلبين. في العالم الجديد تمتد من جنوب كندا عبر الكثير من الولايات المتحدة.

تتكيف عادة مع موائل الغابات، غالبًا ما تكون جبلية، أو أحيانًا مع موائل الأراضي العشبية. يمكن لعدد قليل منها البقاء على قيد الحياة في المستنقعات ومن المعروف أن النباتات الهوائية في جنوب شرق آسيا الاستوائية. بشكل عام تفضل نبات زهرة الزنبق التربة الحمضية المعتدلة أو الخالية من الجير.

من أنواعه عدل

انظر أيضا عدل

المصادر عدل

  1. ^ أ ب ت Carolus Linnaeus (1754), Genera plantarum eorumque characteres naturales, secundum numerum figuram, situm, & proportionem omnium fructificationis partium (باللاتينية) (5th ed.), Holmia, p. 143, DOI:10.5962/BHL.TITLE.746, QID:Q40975586
  2. ^ أ ب Carolus Linnaeus (1753), Species Plantarum: Exhibentes plantas rite cognitas ad genera relatas (باللاتينية), vol. 1, p. 302, QID:Q21856106
  3. ^ إبراهيم نحال (2009). معجم نحال في الأسماء العلمية للنباتات: لاتيني - عربي (دراسة نباتية لغوية بيئية وتاريخية) مع مسارد ألفبائية (بالعربية واللاتينية) (ط. 1). بيروت: مكتبة لبنان ناشرون. ص. 98. ISBN:978-9953-86-550-8. OCLC:1110134190. OL:45257084M. QID:Q115858440.
  4. ^ المعجم الموحد لمصطلحات علم الأحياء، قائمة إصدارات سلسلة المعاجم الموحدة (8) (بالعربية والإنجليزية والفرنسية)، تونس العاصمة: مكتب تنسيق التعريب، 1993، ص. 147، OCLC:929544775، QID:Q114972534
  5. ^ إدوار غالب (1988). الموسوعة في علوم الطبيعة (بالعربية واللاتينية والألمانية والفرنسية والإنجليزية) (ط. 2). بيروت: دار المشرق. ج. 2. ص. 728. ISBN:978-2-7214-2148-7. OCLC:44585590. OL:12529883M. QID:Q113297966.
  6. ^ أحمد عيسى (1930)، معجم أسماء النبات (بالعربية والفرنسية واللاتينية والإنجليزية) (ط. 1)، القاهرة: الهيئة العامة لشؤون المطابع الأميرية، ص. 109، OCLC:122890879، QID:Q113440369
  7. ^ فوائد الزنبق في مجال الصحةCNN.com[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 13 أكتوبر 2008 على موقع واي باك مشين.