افتح القائمة الرئيسية

رندة قسيس سياسية وكاتبة سورية، تتولى رئاسة منصة آستانا السياسية،[1] ورئيسة حركة المجتمع التعددي والرئيسة السابقة للهيئة العامة للائتلاف العلماني الديمقراطي السوري المناهض للنظام الحالي في سوريا. تعد إحدى رموز الفكر العلماني العربي الذي يسعى إلى إحداث تغيير في واقع المجتمعات العربية، حيث تعتقد رندة قسيس أن الفرد في هذه المجتمعات يعاني من استبداد الثالوث المستبد بحسب وصفها؛ وهو ثالوث الاستبداد السياسي والاجتماعي والثقافي.

رندة قسيس
معلومات شخصية
الميلاد 8 أكتوبر 1970 (العمر 48 سنة)
دمشق، سوريا
مواطنة
Flag of Syria.svg
سوريا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسية  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات

محتويات

عنهاعدل

بدأت قسيس حياتها المهنية كفنانة تشكيلية لتتجه بعد سنوات إلى دراسة المسرح ومنه استلهمت طريق الكتابة والأبحاث المختصة في علم النفس الأنثربولوجي. أصدرت كتابها "سراديب الآلهة" الصادر عن "إي كُتُب" في لندن.[2] فتقول في مدخل الكتاب: «إن التشبث بالقديم لا يعود إلى عجز العلم عن إعطائنا الأجوبة، بل يعود إلى الخوف من الشعور بالخطأ. فإذا امتلكنا الشجاعة الكاملة للنظر إلى الماضي البعيد وتفكيك محتوياته، عندها نستطيع اقتحام فضاءات واسعة من المعرفة ليتملكنا الشعور بالفخر. فعندما تبدأ أصابعنا بلمس ذاك الوهج الكاشف لأعماق البشرية الغائصة في كينونتها الطبيعية، سوف نتعلم أن الخطأ جزء لا يتجزأ من الصواب، بل هو الطريق المؤدي إلى فتح محاور متعددة للمعرفة نفسها.» وتضيف قسيس: «لقد أعددت هذا الكتاب، ليس من أجل نفي أو إثبات ديانات أو أخلاقيات، وإنما من أجل أن ننظر في سراديب الذات التي جاءت منها. وهذه خطوة أولى فيما أظن أنه مشروع يستحق التوغل فيه بهدف التحرر من جميع القيود التي تكبل فكر الإنسان من أجل ولادة جديدة للفرد في هذه المجتمعات».

انضمت رندة قسيس إلى المجلس الوطني السوري باسم كتلة الائتلاف العلماني الديمقراطي السوري مع آخرين من ذات الكتلة.[3] وهي تنشط ممثلة للدفاع عن حرية المرأة العربية وكافة الحقوق الإنسانية للناشطين الآخرين من دعاة الحرية،[4] وهي متحدثة دائمة الظهور على وسائل الإعلام الفرنسية، على الأخص في الصحيفة الفرنسية اليومية فرانس سوار،[5] إضافة إلى مشاركاتها في قنوات فرانس 24،[6] فرانس 5[7] وراديو فرنسا الدولي.

في  2007 أسست رندا قسيس جمعية "حرية التعبير" مع عدد من الإعلاميين العرب في باريس، تتبنى الجمعية الدفاع عن حرية التعبير وديمقراطيته في العالم العربي، حيث تؤسس الحركة إلى ضرورة إعداد كوادر وآراء وأفكار مختلفة تتقاطع فيما بينها لإنشاء ثقافة جديدة متنوعة تستطيع دغدغة مشاعر أفراد المجتمعات لتمكنهم من القفز إلى مستقبل أفضل. مؤكده أن العلمانية لا تتلخص بمفهوم ثابت، بل تتلخص بذلك المتغير العاكس لمبدأ التطور والناتج من عملية فصل ما بين العقل المرتكز على أساس التجربة المعرفية وبين المشاعر الروحانية الناشئة عن التفاعلات النفسية. حيث تكون الأسس والقوانين الأخلاقية الجامعة بين الأفراد قائمة على أساس المصلحة المشتركة لإنشاء عملية توازن تصب في خانة الفرد وكتلته في آن واحد. كما تشجع الحرية غير المشروطة مبدأ التشكيك والنقد الذي يدفع الإنسان نحو الإبداع والعمل الفكري.[8][9]

الأعمالعدل

مؤلفاتهاعدل

  • سراديب الآلهة (2012)؛ الناشر: إي كُتُب.[10][11][12]
  • الفوضى السوريَّة (2014)؛ الناشر: Editions Dhow.[13]
  • من الثورات العربية حتى الجهاد العالمي (2016)؛ الناشر: L'Artilleur, coll. Toucan essais.[14]
  • سوريا وعودة روسيا (2018)؛ الناشر: Editions des Syrtes.[15]

مقالات وأبحاث ومُحاضراتعدل

  • أسلمة الانتفاضة وخسارة سوريا
  • الشارع المنتفض:صانع مصائر الشعوب
  • النظام السوري وفلسفة الاستبداد
  • الثورات العربية والإسلام السياسي[16]
  • رندة قسيس بفكرة فورم[17]

مُحاضراتعدل

  • أحاديث متنوعة[18]
  • كلمة في المدرسة الوطنية للمعلوماتية[19]
  • ثورة تونس[20]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ "رئيسة منصة أستانا: الطريق لا ينتهي في سوتشي والأولوية صياغة دستور جديد". RT Arabic. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 أكتوبر 2018. 
  2. ^ سراديب الأسطورة وأخلاقياتها نسخة محفوظة 25 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ الناشطة السورية رندة قسيس[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 27 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ نحو يوم وطني لفض غشاء البكارة! نسخة محفوظة 26 نوفمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Entretien avec Randa Kassis, opposante et intellectuelle syrienne porte-parole de la Coalition des Forces Laïques et membre du Conseil National Syrien نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Les partis d'opposition laïcs syriens unissent leurs forces à Paris نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Randa Kassis est porte-parole et présidente de l'assemblée générale de la Coalition laïque et démocratique syrienne. نسخة محفوظة 12 يناير 2014 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "رندة قسيس: مجتمع الفضيلة سجن للفرد". MEO. 2018-03-16. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2019. 
  9. ^ "Copts United | الأقباط متحدون | رندة قسيس: مجتمع الفضيلة سجن للفرد". www.copts-united.com. اطلع عليه بتاريخ 29 يونيو 2019. 
  10. ^ قسيس، رندا. سراديب الآلهة. E-Kutub Ltd. ISBN 9781780580821. 
  11. ^ سراديب الآلهة - رندة قسيس، Google Books نسخة محفوظة 1 نوفمبر 2018 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ "عرض كتاب سراديب الالهة PDF" (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 27 أبريل 2019. 
  13. ^ "Articles en rapport avec : Le chaos syrien". Atlantico.fr (باللغة الفرنسية). مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2017. 
  14. ^ Randa.، Kassis, (DL 2016). Comprendre le chaos syrien : des révolutions arabes au jihad mondial. Paris: L'Artilleur. ISBN 9782810007318. OCLC 959965283. 
  15. ^ قسيس، رندا (2018). [سياسة سوريا وعودة روسيا] تحقق من قيمة |url= (مساعدة). https://www.imarabe.org/fr/boutique/produit/la-syrie-et-le-retour-de-la-russie. جنيف، سويسرا: Editions des Syrtes.  روابط خارجية في |website= (مساعدة)
  16. ^ المقالات الأخيرة نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ رندة قسيس بـفكرة فورم نسخة محفوظة 09 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ أحاديث متنوعة لرندة قسيس نسخة محفوظة 02 ديسمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ كلمة رندة قسيس في المدرسة الوطنية للمعلوماتية على يوتيوب
  20. ^ رندا قسيس بصدد ثورة تونس على يوتيوب