افتح القائمة الرئيسية

الرجعية (بالإنجليزية: Reactionary) مصطلح سياسي يقصد منه معارضة الإصلاحات الحديثة، والتمسك بالأسس والأساليب والمبادئ القديمة، في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، التي أصبحت بالية، ولا تحقق الأهداف القومية، وهى عكس الراديكالية و الليبرالية في النظام السياسي وعكس التنوير كثقافة.[1][2][3]

استخدام مصطلح الرجعيةعدل

في مصطلحات الماركسية، مصطلح الرجعية صفة تحقير للناس تدل على الأفكار التي تظهر لصالح الطبقة العاملة، ولكن، في الجوهر، تتضمن عناصر من الإقطاع، الرأسمالية، والقومية، والفاشية، أو غيرها من الخصائص الاجتماعية والسياسية من الطبقة الحاكمة.

مصطلح الرجعية، في القرن التاسع عشر كان يطلق للدلالة على أساليب الحفاظ على الإقطاع والأرستقراطية ضد النظام الجمهوري والليبرالية، وخصوصًا الحفاظ على الإقطاع والأرستقراطية ضد الاشتراكية.

مراجععدل

  1. ^ Laliberte، Bryce (November 8, 2013). "It's Not Racist to seek an "Exit"". The Daily Caller. تمت أرشفته من الأصل في 20 يوليو 2017. اطلع عليه بتاريخ 02 أكتوبر 2014. 
  2. ^ "Rise of the Reactionary", accessed 10/10/2017. "For [Lilla] “reactionary” is not an insult. It is a taxonomic term. It describes an organic response to political and social revolution, and the quite sensible fear that the shared common life of a people has been wrenched out of its cherished patterns. Nor is the phenomenon limited to the ideological right. The left has reactionaries, too—including progressives in the nineteen-nineties who, Lilla wrote at the time, were convinced that Americans did not grasp the disastrous truth about the Reagan Revolution, “since if they did, they would overturn it.” But reactionaries on the right far outnumber those on the left." نسخة محفوظة 25 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ "Confessions of an Original Sinner: John Lukacs: 9781890318123: Amazon.com: Books". اطلع عليه بتاريخ 14 فبراير 2015. 
 
هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.