دولة حلب

 

دولة حلب (بالفرنسية: État d'Alep)‏ (1920-1925) احدى خمس دويلات اسسها الانتداب الفرنسي على سوريا وضمت عدة مدن وكانت عاصمتها مدينة حلب.[1][2] شملت دولة حلب الأغلبية من المسلمين السنة. وتمتد لتغطي شمال سوريا بالإضافة إلى منطقة حوض نهر الفرات في شرق سوريا. وتعتبر هذه المنطقة من أكثر المناطق خصوبة ووفرة بالمعادن. وأضيفت منطقة الحكم الذاتي سنجق الإسكندرونة إلى دولة حلب في عام 1923.[ادعاء غير موثق منذ 1232 يوماً]

دولة حلب
دولة حلب
العلم

French Mandate for Syria and the Lebanon map ar.svg

الأرض والسكان
إحداثيات 36°13′00″N 37°10′00″E / 36.2167°N 37.1667°E / 36.2167; 37.1667  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
عاصمة حلب  تعديل قيمة خاصية (P36) في ويكي بيانات
اللغة الرسمية العربية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P37) في ويكي بيانات
الحكم
التأسيس والسيادة
التاريخ
تاريخ التأسيس 1 سبتمبر 1920  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات


كانت عاصمتها هي مدينة حلب، والتي يتواجد فيها الكثير من التجمعات المسيحية واليهودية بالإضافة إلى المسلمين السنة. ويوجد في الدولة أيضا أقليات من الشيعة والعلويين. وسكنت العرقيات الأرمنية (وخاصة المهجرين أيام الإبادة الأرمنية)، الشركسية والآشورية في شمال حلب جنبا إلى جنب مع العرب والكرد. حيث بعام 1922 وحسب الإحصائيات كان الأرمن يشكلون 12% من عدد سكان حلب.[3][4]

تعداد السكانعدل

كانت أغلبية سكان دولة حلب من المُسلمين السُنَة، كان معظمهم من العرب، ولكن كان هناك أيضًا مجتمعات من الأكراد، خاصةً في المناطق الشرقية، إلى جانب الأعراق الأخرى المتنوعة التي تم نقلها خلال الفترة العثمانية، وأبرزها الشراكسة والألبان والبوشناق والبلغار والأتراك والقبرديين والشيشانيين وغيرهم. عاش عدد كبير من المسلمين الشيعة في دولة حلب، خصوصاً في مدن مثل نبل والفوعة والزهراء وكفريا ومعرة مصرين.

كانت حلب أيضًا موطنًا لإحدى أغنى المجتمعات المسيحية الشرقية وأكثرها تنوعًا في الشرق. مثل المسيحيون الذين ينتمون إلى أكثر من عشرة تجمعات مختلفة (مع انتشار بارز لأتباع الكنائس الرسولية الأرمنية وكنيسة الروم الملكيين الكاثوليك والسريانية الأرثوذكسية) حوالي ثلث سكان مدينة حلب،[5] مما جعلها المدينة التي تضم أكبر مجتمع مسيحي في الشرق الأوسط خارج لبنان. سكن العديد من المسيحيين في المناطق الشرقية من الدولة أيضًا، حيث كانوا ينتمون أساسًا إلى الإثنية السريانية والآشورية.

في عام 1923، كان مجموع سكان الولاية حوالي 604,000 (باستثناء السكان البدو في المناطق الشرقية).[6][7] وكان في مدينة حلب جالية يهودية كبيرة.

 
مصطفى بك برمدا حاكم دوله حلب بالأصالة (1923)
التوزيع العام للسكان في دولة حلب حسب الإحصاء الفرنسي في 1921-1922[7]
الديانة تعداد نسبة مئوية
مسلمون سُنة 502,000 83.1%
مسيحيون 52,000 8.6%
علويون 30,000 5%
يهود 7,000 1.2%
أجانب 3,000 0.5%
مجمل السكان 604,000 100%

حكام دولة حلبعدل

المراجععدل

  1. ^ "معلومات عن دولة حلب على موقع viaf.org". viaf.org. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن دولة حلب على موقع catalogue.bnf.fr". catalogue.bnf.fr. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Alepppo in One Hundred Years 1850–1950, vol.3-page 26, 1994 Aleppo. Authors: Mohammad Fuad Ayntabi and Najwa Othman
  4. ^ The Golden River in the History of Aleppo, ((بالعربية: نهر الذهب في تاريخ حلب)), vol.1 (1922) page 256, published in 1991, Aleppo. Author: Sheikh Kamel Al-Ghazzi
  5. ^ Alepppo in One Hundred Years 1850– 1950, vol.2-page 3, 1994 Aleppo. Authors: Mohammad Fuad Ayntabi and Najwa Othman
  6. ^ Syria: French Levant States 1920-1936 نسخة محفوظة 12 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب E.J. Brill's first encyclopaedia of Islam, 1913-1936, Volume 2, page 301