داود الشريان

إعلامي وصحافي سعودي

داود عبد العزيز محمد الشريان (15 أغسطس 1954) إعلامي وصحافي ومقدم برامج سعودي، وهو الرئيس التنفيذي لهيئة الإذاعة والتلفزيون في السعودية سابقًا خلال الفترة من نوفمبر 2017 وحتى 2019،[1] تقلد عددًا من المناصب خلال مسيرته المهنية منها نائب مدير عام قناة العربية، ومدير عام مجموعة إم بي سي، ورئيس تحرير موقع العربية نت.

داود الشريان
معلومات شخصية
اسم الولادة داود عبد العزيز محمد الشريان
الميلاد 15 أغسطس 1954 (العمر 68 سنة)
عنيزة، السعودية
الجنسية السعودية
اللقب كبريت الصحافة
الأولاد عبدالعزيز ، محمد ، سارة ، فاطمة
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة الملك سعود  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة إعلامي - صحفي

النشأة والتعليمعدل

ولد داود الشريان في عنيزة إحدى محافظات منطقة القصيم في السعودية، ونشأ في العاصمة الرياض وتلقى تعليمه المبكر فيها، بعد انتقال أسرته إليها إثر وفاة جده، بدأت أولى بوادر اهتمامه وميوله للعالم الإعلامي في المرحلة المتوسطة، التي أظهر خلالها اهتمامًا بالمسرح الذي تعرف عليه من خلال مسابقات مسرحية سنوية تُقام على مستوى المدارس آنذاك، وتلقى تشجيعًا من الممثل السعودي محمد الطويان الذي التقاه وقاده إلى التمثيل المسرحي على مسرح المعهد الفني في الرياض، امتد اهتمامه بالمسرح خلال دراسته المرحلة الثانوية في مدرسة اليمامة الثانوية التي كانت تضم مسرحًا بتصميم روماني. التحق الشريان بعد تخرجه من الثانوية بكلية الإعلام وتخصص في الصحافة بجامعة الملك سعود، وحصل على البكالوريوس منها في عام 1977م.[2]

حياته العمليةعدل

خاض الشريان غمار الحياة العملية مبكرًا، إذ التحق بوظيفتين خلال العطلات الصيفية عندما كان في المرحلة المتوسطة، أحدها وظيفة في صيدلية، ينظم فيها المنتجات، والثانية مدخل بيانات لدى مؤسسة التأمينات الاجتماعية،[2] بعد عام من تخرجه من الجامعة بدأت حياته الإعلامية موظفًا في جريدة الجزيرة، وفي العام التالي انتقل إلى مجلة اليمامة، وعُيّن مديرًا للتحرير فيها، وكتب مقالات فيها من خلال عامود أسبوعي لمدة 7 أعوام، وفي عام 1980م أصبح أول مراسل لوكالة «إسوشيتد برس» في السعودية، سافر إلى الولايات المتحدة عام 1985م وتلقى دورة في اللغة الإنجليزية والصحافة، وفي عام 1987م أسس شركة للتوثيق والمعلومات وتولى إدارتها، وخلال عمله في الشركة مديراً عاماً تمت إعارته للعمل مديرًا عامًّا لمجلة الدعوة ورئيسًا لتحريرها، وعضوًا في المجلس إدارة الشركة الوطنية للتوزيع في عام 1987م، وفي عام 1989 أصبح رئيسًا لجريدة «المسلمون الدولية» الأولى وعضوًا في مجلس إدارة الشركة السعودية للأبحاث، وفي عام 1993م أصبح مسؤولًا عن التحرير والإدارة جريدة الحياة في السعودية ودول الخليج، وعضوًا في مجلس إدارة دار الحياة حتى عام 2003م، وفي عام 2004م عمل مع تلفزيون دبي وقدم برنامجًا سياسيًّا أسبوعيًّا هو «برنامج المقال»، وحصل البرنامج في عامه الأول على الجائزة الفضية للبرامج الحوارية في مهرجان قناة الجزيرة، وكان هو البرنامج الوحيد الفائز بعد حجب الجائزة الذهبية. في أكتوبر 2006م أصبح نائبًا لمدير عام قناة العربية ومديراً عاماً لمجموعة إم بي سي في السعودية، وعضواً في مجلس إدارة قناة العربية، ومجلس إدارة مجموعة إم بي سي تولى رئاسة تحرير «موقع العربية نت» في مايو 2009م. في ديسمبر 2017 أصبح رئيساً لهيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي،[1] واستمر في هذا المنصب إلى شهر ديسمبر عام 2019م.[3] عمل محاضرًا لمادتي «التقرير الصحفي» و«التحقيق الصحفي» على طلبة السنوات النهائية في جامعة الإمام، ومحاضرًا للعاملين في «وكالة الأنباء السعودية» والصحف والمجلات الحكومية، من خلال برامج معهد الإدارة العامة لتدريب موظفي القطاع العام، وكان أول صحفي يتم اختياره للتدريس في الجامعات والمعاهد السعودية.

أعمالهعدل

تخصص في كتابة العامود الصحفي في وقت مبكر، واحترف كتابة العامود الصحفي، وكتب عامودًا أسبوعيًّا في مجلة اليمامة لمدة تزيد عن سبع سنوات، وكتب في صحف «البلاد» و«اليوم» و«الرياض» عاموداً يوميًّا لمدة تزيد عن أربع سنوات، ثم نقل عاموده «أضعف الإيمان» إلى جريدة «الحياة» عام 1996 حتى اليوم، ونال «أضعف الإيمان» شهرة عربية واسعة وأصبح أحد أهم الأعمدة السياسية في الصحافة العربية. وكتب لصحف ومجلات محلية وعربية عديدة.

له محاولات في الكتابة الدرامية والمسرحية، وتميز أسلوبه بلغة مباشرة وساخرة في آن واحد.

مقالاتعدل

  • الخال مدرج وابن أخته
  • أضعف الايمان في جريدة الحياة [1]
  • أضعف الايمان أولاد البسة وأولاد الكلب مقال فيه اسقاطات على الوطن العربي والغرب.[2]

مسرحياتعدل

برامجهعدل

المراجععدل

  1. أ ب الشريان رئيساً لهيئة الإذاعة والتلفزيون بدءا من ديسمبر صحيفة عكاظ , نشر في 13 نوفمبر 2017 ودخل في 14 نوفمبر 2017. نسخة محفوظة 14 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب البحرين, قراءة: د عبدالله المدني أستاذ العلاقات الدولية-مملكة (28 يوليو 2019)، "داود الشريان.. كبريت الصحافة وسكين الإعلام «الحاد»"، Okaz، اطلع عليه بتاريخ 21 يونيو 2022.
  3. ^ "إعفاء داود الشريان من هيئة الإذاعة والتليفزيون | صحيفة المناطق السعودية"، مؤرشف من الأصل في 05 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 15 يونيو 2020.

وصلات خارجيةعدل