افتح القائمة الرئيسية

حسين آل نظمي هو ابن الشاعر نظمي زاده البغدادي عرف إيضا بـنظمي زادة (بالتركية العثمانية: حسین نظمی زاده) (عقد 1640 - 5 ديسمبر 1717) لغوي ومدرس وكاتب عراقي اشتهر ببراعته في لغات الأتراكية والفارسية. [1]

حسين آل نظمي
معلومات شخصية
الميلاد عقد 1640
بغداد  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 5 ديسمبر 1717
مواطنة العراق تحت الحكم العثماني  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة لغوي
اللغة الأم العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة اﻷم (P103) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية،  والتركية العثمانية،  والفارسية،  ولغات أتراكية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
سبب الشهرة تعدد لغوي

حياتهعدل

ولد حسين آل نظمي بعد سنة 1053 هـ/1643 م. لا يُعرف الكثير حول حياته. كان من نوابغ اللغة العربية والتركية والچغتانية والمغولية والفارسية. ذاع صيته هو ابن الشاعر نظمي زاده البغدادي وأخوه مرتضى آل نظمي صاحب تاريخ بغداد المسمی بـ«گلشن خلفا» فكان لهما شأن كبير في الأدب.
كان حسین آل نظمي أستاذا بالعلوم العربية ومدرساً. قرأ عليه الشيخ عبد الله السويدي فأخذ عليه علوم البلاغة والتفسير ومصطلح علوم الحديث. توفي في 1 محرم 1130/ 5 ديسمبر 1717.

مؤلفاتهعدل

  • لغات تاريخ وصّاف الحضرة: وتاريخ وصاف في المغول من كتب اللغة الفارسية بأسلوب أدبي وفیه اللغات التركية والمغولية من الغريب، فأوضح آل نظمي من الفاظه الغامضة. منه نسخة في خزانة أيا صوفيا برقم 2151.

مراجععدل

  1. ^ عباس العزاوي (1962). تاريخ الأدب العربي في العراق. الجزء الثاني. مطبوعات المجمع العلمي العراقي. صفحة 32. 
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.