افتح القائمة الرئيسية

«تصادم قطاري الفيوم» يوم السبت 11 نوفمبر 2012 نجم عن مقتل 4 مواطنين وجرح العشرات، وكان التصادم بين قطار متجه إلى الإسكندرية وآخر إلى الفيوم، ووقع بين قريتي سيلا والناصرية بمركز الفيوم. ويوجد اختلاف حول سبب الحادث، وجاري التحقيق فيه.[1]

بعده بأيام وقع حادث قطار المندرة وأدى إلى استقالة وزير النقل رشاد المتيني ورئيس هيئة السكك الحديدية مصطفى قناوي وإحالة الأخير للتحقيق[2].

انظر أيضاعدل

مصادرعدل