افتح القائمة الرئيسية
عملية إعدام علني خارج سجن نيوغيت في مطلع القرن التاسع عشر

جيمس برات (بالإنجليزية: James Pratt) ـ (1805 ـ 1835)[1][2] وجون سميث (بالإنجليزية: John Smith) ـ (1795 ـ 1835)[1][2] هما شابان إنجليزيان من مواطني لندن أُعدِما شنقًا في 27 نوفمبر 1835 بتهمة اللواط، وهما آخر من أُعدم بهذه التهمة في تاريخ إنجلترا.[3]

محتويات

الواقعةعدل

كان برات وسميث قد أُلقي القبض عليهما في أغسطس 1835، متلبسين باللواط في غرفة يستأجرها كهل في الثامنة والستين يدعى وليم بونيل. وكانت الشكوك قد ساورت مالك المنزل عندما لاحظ تردد كثير من الزوار على بونيل، ولاحظ أنهم جميعًا من الذكور، وأنهم يأتون أزواجًا في الأغلب. وفي عصر يوم 29 أغسطس 1835، حضر برات وسميث إلى غرفة بونيل، فصعد مالك المنزل إلى منزل مرتفع مجاور لتتاح له رؤية ما يحدث بالداخل من خلال نافذة غرفة بونيل، ثم عاد ليسترق النظر من ثقب باب الغرفة، وهنا رأي المالك وزوجته الضيفين في وضع جنسي مخلّ، فاقتحم المالك الحجرة وواجه الرجلين. كان بونيل في ذلك الوقت متغيبًا عن غرفته، غير أنه لم يلبث أن عاد بعد دقائق قليلة حاملًا إبريقًا من البيرة. سارع المالك لاستدعاء الشرطة، التي قبضت على الرجال الثلاثة.[1]

المحاكمةعدل

قُدم الرجال الثلاثة للمحاكمة بمعرفة القاضي هنسلي ودغوود،[4] وعُقدت المحاكمة في المحكمة الجنائية المركزية في 26 سبتمبر 1835 برئاسة البارون غيرني،[5] الذي كان معروفًا بالاستقلال والصرامة والشدة في أحكامه،[6] وصدر الحكم بإدانة برات وسميث وفقًا لأحكام القسم 15 من قانون الجرائم ضد الأشخاص، الصادر سنة 1828، كما حُكم على وليم بونيل ـ باعتباره شريكًا ثانويًا في الجريمة[7] ـ بالنفي لأربعة عشر عامًا.[5]

كان جيمس برات سائسًا،[3] يعيش مع زوجته وأطفاله في ضاحية دتفورد، جنوب شرقي لندن، وقد تقدم عدد من الشهود وشهدوا له بحُسن الخُلُق.[1] أما جون سميث ـ الذي جاء في محاضر المحكمة[5] وتقارير الصحف[2] أنه عامل أعزب، بينما ذكرت مصادر أخرى أنه خادم متزوج[3] ـ فكان من ضاحية ساوثوارك كرايستشيرش اللندنية،[1] ولم يتقدم أحد أثناء المحاكمة للشهادة لصالحه.[5]

وصف القاضي ودغوود المتهمين في إحدى رسائله بأنهم "كائنات منحطة"، غير أنه أقر بأن القانون يفتقر إلى العدالة في مثل قضيتهم هذه؛ إذ أنه لو أراد رجل ميسور الحال أن يمارس الجنس فسوف يكون بإمكانه استخدام مكان يتمتع بقدر من الخصوصية يكفي لعدم افتضاح أمره، أما برات وسميث فلم يدانا إلا لأنهما لم يكونا ميسورين، فاستخدما غرفة في منزل بالإيجار، فأمكن التجسس عليهما بسهولة.[8]

وقد زار الكاتب الشهير تشارلز ديكنز سجن نيوغيت ـ حيث سُجن الثلاثة ـ في 5 نوفمبر 1835، وكتب عنهما في "إسكتشات بوز" (1836)،[9] وقد أسرّ إليه السجان الذي كُلف بمرافقته في الزيارة بأنه يتوقع إعدام الرجلين، وكان محقًا في توقعه. كانت المحكمة الجنائية المركزية قد حكمت خلال شهري سبتمبر وأكتوبر من ذلك العام بالإعدام على سبعة عشر شخصًا بتهم متفاوتة، منها السطو والسرقة بالإكراه والشروع في القتل، وفي 21 نوفمبر، خُففت أحكامهم جميعًا بموجب عفو ملكي باستثناء برات وسميث،[10] رغم الالتماسات التي قدمتها زوجتا الرجلين إلى مجلس الخاصة.[11]

الإعدامعدل

في صباح يوم 27 نوفمبر 1835، نُفذ حكم الإعدام شنقًا في برات وسميث أمام سجن نيوغيت، وشهد التنفيذ جمع من المواطنين وصفته إحدى الصحف بأنه جمع "أكبر من المعتاد"، ربما لأن عملية الإعدام هذه كانت أول عملية إعدام يشهدها سجن نيوغيت منذ ما يقرب من عامين.[12]

أما وليم بونيل، فقد كان واحدًا من 290 سجينًا أبحرت بهم السفينة "آسيا" في 5 نوفمبر 1835 إلى المنفى في أستراليا، حيث وصلت إلى أرض فان ديمن (تسمانيا الحالية) في 5 يوليو 1836.[13] وقد توفي بونيل في مستشفى نورفولك الجديد في أرض فان ديمن في 29 أبريل 1841.[14]

المراجع والهوامشعدل

  1. أ ب ت ث ج Old Bailey Proceedings Online (www.oldbaileyonline.org, version 7.0, 08 March 2013), September 1835 (t18350921) نسخة محفوظة 01 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت "Execution". The Morning Post (20273). London. November 28, 1835. 
  3. أ ب ت Cook et al (2007), p.109
  4. ^ Cocks (2010) p.38
  5. أ ب ت ث Old Bailey Proceedings Online (www.oldbaileyonline.org, version 7.0, 26 December 2012), September 1835, trial of JOHN SMITH JAMES PRATT WILLIAM BONILL (t18350921-1934).
  6. ^ Hamilton، J.A. (2004). "Oxford DNB article: Gurney, Sir John (subscription needed)". مطبعة جامعة أكسفورد. اطلع عليه بتاريخ 07 يناير 2010. 
  7. ^ "Central Criminal Court, Saturday, Sept. 26.". The Times (15906). London. September 28, 1835. صفحة 4. 
  8. ^ Upchurch (2009), p.112.
  9. ^ Lauterbach and Alber (2009), p.49
  10. ^ "Multiple News Items". The Standard (2664). London. November 23, 1835. 
  11. ^ Cook et al (2007), p.110
  12. ^ "A history of London's Newgate prison.". www.capitalpunishmentuk.org. اطلع عليه بتاريخ March 24, 2013. 
  13. ^ "Asia voyage to Van Diemen's Land, Australia in 1835 with 290 passengers". Convict Records of Australia. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2014. 
  14. ^ "William Bonill". Convict Records of Australia. اطلع عليه بتاريخ 14 أكتوبر 2013.