افتح القائمة الرئيسية

جمعية المحافظة على القرآن الكريم (الأردن)

جمعية المحافظة على القرآن الكريم |THE CONSERVATION OF THE HOLY QURAN SOCIETY}} جمعية أردنية سجلت في وزارة الثقافة تحت رقم (110ج) تاريخ (1991/4/20)مو والآن هي تابعة ر سمياً لوزارة الأوقاف والشؤون المقدسات الإسلامية، لتحقق جملة من الأهداف في مجال العمل القرآني. يتبع للجمعية اثنان وأربعون فرعاً، كما يتبع للفروع 1000 مركزاً لتحفيظ القرآن الكريم وتدريس علومه.[1] وتعد الجمعية المؤسسة الأولى أردنيا والرابعة عربيا التي تطبع المصحف بطريقة بريل للمكفوفين، وتوزعه على من يطلبه من المكفوفين مجانا.[2]

جمعية المحافظة على القرآن الكريم
معلومات
التأسيس 7 شوال 1411هـ
20 نيسان 1991م
النوع جمعية إسلامية (قرآنية)
الموقع الجغرافي
المدينة عمان
الرمز البريدي ص.ب (925894) الرمز البريدي (11190) عمان - الأردن
البلد المملكة الأردنية الهاشمية
رقم الهاتف 0096264628333
الإدارة
الرئيس محمد خازر المجالي
إحصاءات
الموقع http://www.hoffaz.org

محتويات

أهدافهاعدل

لقد تنادى ثلة من العلماء ومن أهل الخير والمهتمين بشؤون القرآن الكريم، لإنشاء جمعية تعنى بالقرآن الكريم وترعى أهله والمقبلين عليه من الأطفال والشباب والشيوخ من الجنسين، فتأسست لهذا الهدف الكبير جمعية المحافظة على القرآن الكريم عام 1991م بترخيص من وزارة الثقافة الأردنية، وهي الآن تتابع شؤونها من خلال وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، لتحقّق جملة من الأهداف في مجال العمل القرآني تحقيقاً لرسالتها. وأخذت الجمعية على عاتقها نثر بذور الخير في ربوع الأردن، حتى غدت بفضل الله أول جمعية متخصصة في خدمة القرآن الكريم، تعليماً وتحفيظاً وتجويداً وتدبّراً، وأصبحت الرائدة في خدمة كتاب الله، إذ يتبع لها أكثر من ألف مركز قرآني.

وخلال مسيرتها المباركة، وضعت الجمعية بصمات واضحة في مجال تعليم القرآن وتحفيظه، حيث ساهمت بشكل كبير في نشر علوم القرآن المختلفة وأوجدت اهتماماً واضحاً لدى المجتمع في تعلّم علوم القرآن وحفظه وحثت على الاختصاص في جوانب محددة في علوم التجويد والقراءات.

وحقّقت الجمعية إنجازات كبيرة، فانتشرت فروعها ومراكزها في ربوع الوطن، وخرّجت آلاف الحفظة والمجازين، وتخصصت في المجال القرآني حتى غدت مَعْلَماً يقصده المتعلّمون، ويَؤُمُّه الراغبون في تحصيل الخبرة في العمل القرآني، وتعقد الجمعية المؤتمرات والملتقيات القرآنية، وتُنظّم المسابقات الخاصة بحفظ القرآن أو أجزاء منه، والجمعية عضو اتحاد الناشرين الأردنيين والناشرين العرب، وأصدرت نحو (110) كتب في مجال الدراسات القرآنية، والعديد من المناهج التعليمية والتربوية، وتشارك الجمعية في معارض الكتب الدولية في العواصم العربية، كما اهتمت الجمعية بذوي الاحتياجات الخاصة فطبعت المصحف وكتاب المنير في علم التجويد ومعاني كلمات القرآن بطريقة برايل للمكفوفين، وأنتجت تفسير القرآن الكريم بلغة الإشارة للصم والبكم. وتجاوز أثرُ الجمعية حدود الأردن، حيث انتشر عددٌ مِن طلبتها ومعلّميها في عدد مِن دول العالم، واعتُمدت إصداراتها ومناهجها التربوية في عدد من المؤسسات القرآنية والتربوية حول العالم، فتجاوزت ببرامجها وأثرها حدود الأردن إلى مناطق مختلفة من الدول العربية والأجنبية.

رؤيتنا

الروّاد في تعليم القرآن الكريم وتحفيظه.

رسالتنا

تعليم القرآن الكريم وتحفيظه ونشر الثقافة القرآنية وتنظيم جهودها، عبر توفير بيئة محفزة للعطاء والإبداع والانفتاح على المجتمع والتعاون مع الجهات ذات العلاقة، طاعة لله تعالى وإسهاماًً في بناء الهوية الحضارية للوطن والأمة.

قيمنا - المبادئ والأخلاق الإسلامية - المشاركة، المساءلة، الشفافية - الإتقان والجودة الشاملة - التعليم المستمر - العمل بروح الفريق - الإبداع والتميز الإداري من أهدافنا - توعية الناس بأهمية حفظ القرآن الكريم ودراسة علومه. - قامة الدورات لتعليم الناس ترتيل القرآن الكريم وتجويده حسب القراءات القرآنية. - تأسيس الفروع والمراكز لتعليم القرآن الكريم وتحفيظه في مدن الأردن وقراه وبواديه. - تأليف، وتبني طباعة المؤلفات المتعلقة بالقرآن الكريم وعلومه والقيام بنشرها. - الإسهام في توزيع المصاحف الشريفة داخل الأردن وخارجه.[1]

مجلس إدارة الجمعية:

الأستاذ الدكتور محمد خازر المجالي (رئيس الجمعية )/عميد كليتي الشريعة والدراسات العليا الأسبق في الجامعة الأردنية. الأستاذ الدكتور علي محمد الصوا (نائب الرئيس) الأستاذ الدكتور سليمان الدقور (الأمين العام). الأستاذ المحامي منير فتحي مرعي (أمين المال). معالي الأستاذ الدكتور بسام علي العموش (عضو مجلس الإدارة). الأستاذ الدكتور أحمد خالد شكري (عضو مجلس الإدارة). سعادة النائب الدكتور أحمد الرقب (عضو مجلس الإدارة). الدكتور المحامي زيد جميل سرحان (عضو مجلس الإدارة). الدكتور يحيى أحمد حسين (عضو مجلس الإدارة).

الاصداراتعدل

انظر أيضاعدل

مصادرعدل