تفجير مسجد قندوز 2021

عمل إرهابي

في 8 أكتوبر 2021، وقع تفجير انتحاري خلال صلاة الجمعة الأسبوعية في مسجد شيعي بمنقطة سيد آباد في ولاية قندز الأفغانية.[2][3] ووفقًا لتقدير بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، قُتل وجُرح أكثر من 100 شخص.[4] وحسب مصادر طبية، لقي ما لا يقل عن 55 شخصا حتفهم وأصيب 143 آخرون في الانفجار.[1] يعد هذا الهجوم الأكثر دموية منذ مغادرة القوات الأمريكية والأجنبية أفغانستان في 30 أغسطس.

تفجير مسجد قندوز 2021
المعلومات
الموقع قندوز  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الإحداثيات 36°43′41″N 68°52′35″E / 36.72806°N 68.87639°E / 36.72806; 68.87639إحداثيات: 36°43′41″N 68°52′35″E / 36.72806°N 68.87639°E / 36.72806; 68.87639
التاريخ 8 أكتوبر 2021  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
الأسلحة حزام ناسف  تعديل قيمة خاصية (P520) في ويكي بيانات
الخسائر
الوفيات 55+[1]
الإصابات 143[1]

الخلفيةعدل

منذ أن سيطرت طالبان على أفغانستان في منتصف أغسطس 2021، شن تنظيم الدولة الإسلامية-ولاية خراسان، وهو فرع تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان، سلسلة من الهجمات. وشملت هذه الهجمات تفجيرا انتحاريا استهدف مطار كابل الدولي، أدّى إلى مقتل 169 أفغانيًا و13 جنديًا أمريكيًا.[5]

الانفجارعدل

وقع الانفجار خلال صلاة الجمعة الأسبوعية في مسجد جوزار بمنقطة سيد آباد في ولاية قندوز الأفغانية.[6] وذكر شهود عيان أنهم كانوا يصلون وقت الانفجار ولاحظوا العديد من الجثث والدماء على الأرض أثناء إجلاؤهم من المسجد.[7] تم نقل جثث القتلى والمصابين إلى المستشفى القريب. بعد الهجوم، ملأ الدخان مبنى المسجد وارتفع فوق المدينة.[1] وأظهرت الصور ومقاطع الفيديو المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي دماء متناثرة على أرضية المسجد وجدرانه، وجثث الضحايا وسيارات إسعاف وفوضى في موقع الحادث.[8]

الاصاباتعدل

قدر تقييم أولي أجرته بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان أن أكثر من 100 شخص قتلوا وأصيبوا في الانفجار. أبلغ مستشفى مقاطعة قندوز عن 35 حالة وفاة وأكثر من 50 إصابة. وأعلنت منظمة أطباء بلا حدود عشرين حالة وفاة.[9] وفقًا لمسؤول بطالبان، كان هناك 100 ضحية، مضيفًا أن معظمهم لقوا حتفهم.[10] وبلغت حصيلة القتلى الرسمية المقدمة لوسائل الإعلام أكثر من 50 قتيلاً، والمصابين 143 شخصًا.[1][11] خشي مسؤولو الصحة المحليون من ارتفاع عدد القتلى إلى 80.[12]

المسئوليةعدل

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية - ولاية خراسان مسؤوليته عن الانفجار. وقال في بيان نشره على قنواته عبر تلغرام، إن انتحاريا من تنظيم "الدولة الإسلامية" "فجر سترته الناسفة وسط جموع الشيعة داخل المسجد خلال صلاة الجمعة. وكشفت مصادر أمنية لوكالة الأنباء الفرنسية أن منفذ الهجوم كان من مسلمي الأويغور الذين تعهدت طالبان بطردهم وإقصائهم استجابة لمطالب الصين.[12] يُعتقد أن معظم مسلمي الأويغور المتشددين في غرب الصين وشرق أفغانستان ينتمون إلى حركة تركستان الشرقية الإسلامية.[13]

ردود الفعلعدل

أدانت الأمم المتحدة الهجوم،[14] ونشرت عبر موقعها الإلكتروني: «يدين الأمين العام، أنطونيو غوتيريش، بأشد العبارات الهجوم المروع على مسجد قندوز»، مشيرا إلى أن ذلك هو «ثالث هجوم على مؤسسة دينية خلال أقل من أسبوع» في أفغانستان. وأضاف البيان أن «الهجمات التي تستهدف عمدا المدنيين الذين يمارسون حقهم في ممارسة شعائرهم الدينية بحرية هي انتهاكات لحقوق الإنسان الأساسية والقانون الدولي الإنساني. يجب تقديم المعتدين للعدالة».[15]

وقال دوست محمد رئيس جهاز أمن طالبان في قندوز للصحفيين المحليين: «نؤكد لأشقائنا الشيعة أننا سنضمن سلامتهم وأن مثل هذه الهجمات لن تتكرر مرة أخرى».[16][17]

ووصف المرشد الإيراني، علي خامنئي، انفجار مسجد قندوز، بأنَّه «اعتداء مرّ وأليم»، وأضاف في بيانٍ أصدره، أنه «نتوقع من مسؤولي أفغانستان معاقبة منفّذي هذه الجريمة الكبرى ومنع تكرارها». واعتبر الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، أن التفجير الذي استهدف مسجدا أثناء صلاة الجمعة بولاية قندوز «جريمة تهدف إلى إيجاد التفرقة بين المسلمين».[18]

وقد أدانت الإمارات بشدة التفجير، وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي أن دولة الإمارات تعرب عن استنكارها الشديد لهذه الأعمال الإجرامية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف والإرهاب التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار وتتنافى مع القيم والمبادئ الإنسانية.[19]

أعلنت وزارة الخارجية القطرية على موقعها الرسمي عن إدانة تفجير مسجد في أفغانستان. وكتبت الوزارة على موقعها: «وتجدد وزارة الخارجية موقف دولة قطر الثابت من رفض العنف والإرهاب مهما كانت الدوافع والأسباب، كما تشدد على رفض دولة قطر التام استهداف دور العبادة وترويع الآمنين».[20]

وقال نيد برايس المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تدين بأشد العبارات الهجوم، مؤكدًا أن الشعب الأفغاني يستحق مستقبلًا خال من الإرهاب.[21]

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت ث ج "At least 55 killed in Afghanistan mosque attack". Kabul, Afghanistan. The Express Tribune. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-09. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.
  2. ^ "Suicide bomber kills scores in Afghan mosque attack". رويترز. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-09. A suicide bomber attacked a mosque in Afghanistan's northeastern Kunduz province on Friday, killing scores of worshippers .... Islamic State claimed responsibility for an attack that state-run Bakhtar news agency said had killed 46 people and wounded 143.
  3. ^ "At least 55 killed in Afghanistan's Kunduz mosque blast: Taliban official". Kabul, Afghanistan. وي أون. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-09.
  4. ^ "Afghanistan: Dozens killed as blast hits Kunduz mosque". الجزيرة. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08. The United Nations mission to Afghanistan said in a tweet the blast killed and wounded more than 100 people.
  5. ^ "Afghanistan explosion leaves at least 100 dead and wounded, Taliban official says". سي بي إس نيوز. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-09.
  6. ^ Kullab, Samya (8 Oct 2021). "Taliban official: At least 100 dead, wounded in Afghan blast". AP NEWS (بالإنجليزية). Archived from the original on 2021-10-08. Retrieved 2021-10-08.
  7. ^ Aitken, Peter (8 Oct 2021). "Afghanistan mosque explosion kills, wounds scores of worshippers". Fox News (بالإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on 2021-10-08. Retrieved 2021-10-08.
  8. ^ "Suicide attack in Afghanistan mosque? What do we know about the blast so far". هندوستان تايمز. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.
  9. ^ "Shia mosque bombing kills dozens in Afghan city of Kunduz". الغارديان. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.
  10. ^ Kullab، Samya؛ Akhgar، Tameem (8 أكتوبر 2021). "At least 100 dead or wounded in blast at Afghan mosque, police say". لوس أنجلوس تايمز. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.
  11. ^ "Afghanistan updates: ISIS-K claims responsibility for suicide bombing at mosque". Kabul, Afghanistan. إيه بي سي نيوز. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-09.
  12. أ ب "IS-K claims responsibility for Afghan suicide bombing that killed at least 46 at Gozar-e-Sayed Abad Mosque". هيئة البث الأسترالية. 8 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.
  13. ^ https://www.foxnews.com/world/taliban-wont-work-with-us-to-contain-islamic-state نسخة محفوظة 2021-10-10 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "Afghanistan: Several people killed by bomb attack near a Kabul mosque". BBC News (بالإنجليزية البريطانية). 3 Oct 2021. Archived from the original on 2021-10-07. Retrieved 2021-10-08.
  15. ^ محمد طارق، غوتيريش يدين تفجيرًا داميًا استهدف مسجدًا في أفغانستان، وكالة الأناضول، 08.10.2021. نسخة محفوظة 2021-10-09 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ "Taliban official pledges to 'provide security' after Shiite mosque bombing". ياهو! نيوز. وكالة فرانس برس. 9 أكتوبر 2021. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-09.
  17. ^ طالبان تعقد أول لقاء رسمي مع واشنطن منذ انسحابها...، يورونيوز، 09/10/2021. نسخة محفوظة 2021-10-15 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ السيد خامنئي: الاعتداء على المسجد في أفغانستان مرّ وأليم، الميادين نت، 9 تشرين اول 2021. نسخة محفوظة 2021-10-09 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ عمر رأفت، أعنف هجوم منذ انسحاب الأمريكيي..، البوابة نيوز، 09/أكتوبر/2021. نسخة محفوظة 2021-10-19 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ قطر تدين تفجير مسجد في أفغانستان، Sputnik، 09.10.2021. نسخة محفوظة 2021-10-09 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Kullab، Samya؛ Akhgar، Tameem (8 أكتوبر 2021). "IS bomber kills 46 inside Afghan mosque, challenges Taliban". Kabul, Afghanistan: إيه بي سي نيوز. أسوشيتد برس. مؤرشف من الأصل في 2021-10-08. اطلع عليه بتاريخ 2021-10-08.