افتح القائمة الرئيسية

إن البنية النانوية هي الأغراض ذات الأحجام المتوسطة بين البنى الجزيئية وبين البنى المجهرية (ذات الحجم الميكرومتري) عند وصف البنى النانوية من الضروري التمييز بين عدد الأبعاد حسب المقياس النانومتري. فأسطح الأنسجة النانوية أحادية البعد حسب المقياس النانومتري، حيث تتراوح سماكة سطح الغرض بين 0.1 و 100 نانومتر.[1][2] والأنابيب النانوية ثنائية البعد حسب المقياس النانومتري، فقطر الأنبوب يترواح بين 0.1 و 100 نانومتر، وقد يكون طوله أكبر من ذلك. وأخيراً فإن الجسيمات النانوية الكروية ثلاثية الأبعاد حسب المقياس النانومتري، حيث يتراوح كل بعد مكاني للجسيم بين 0.1 و 100 نانومتر. ويتم استخدام مصطلحي الجسيمات النانوية و الجسيمات فائقة الصغر (UFP) غالباً بشكل مترادف على الرغم من أن الجسيمات فائقة الصغر (UFP) يمكن أن تصل إلى المجال الميكرومتري. وغالباً ما يتم استخدام مصطلح 'البنية النانوية' عند الإشارة إلى التقانة المغناطيسية.

جزء من سلسلة من المقالات حول

مواد نانوية

فولرينات

أنابيب نانوية كربونية
كيمياء الفولرين
تطبيقات محتملة للأنابيب الكاربونية
الفولرين في الثقافة الشعبية
الجدول الزمني للأنابيب الكاربونية
تآصل الكاربون

جسيمات نانوية

نقاط كمية
بنية نانوية
ذهب غروي
جسيمات فضة نانوية
جسيمات حديد نانوية
جسيمات بلاتين نانوية
قفص نانوي

انظر ايضا

تقنية النانو

قائمة البنى النانويةعدل

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ Hubler، A.؛ Lyon، D. (2013). "Gap size dependence of the dielectric strength in nano vacuum gaps". IEEE Transactions on Dielectrics and Electrical Insulation. doi:10.1109/TDEI.2013.6571470. 
  2. ^ M. Strong (2004). "Protein Nanomachines". PLoS Biol. 2 (3): e73–e74. PMC 368168 . PMID 15024422. doi:10.1371/journal.pbio.0020073. 

وصلات خارجيةعدل