المحمرة (صلصة)

المحَمَّرَة هو طبق تغميس صلصة الفلفل الحار، يعود أصله إلى مدينة حلب في سوريا.[1] وإضافة إلى المطبخ الشامي فهو معروف في المطبخ الشرقي والمطبخ التركي. وفي غرب تركيا يعرف طبق المحمر بـ (أجوكا).

المحمرة
Tanoreen muhammara.jpg
معلومات عامة
المنشأ
المكونات الرئيسية
فلفل حار، جوز، فتات الخبز، عصير الليمون، دبس الرمان، معجون الفلفل الأحمر، ملح، زيت الزيتون، كمون.
التصنيف

الأصل والانتشارعدل

طبق المحمرة من الأطباق التراثية السورية التي لا يخلو منها المطبخ السوري تحديداً، فأصل هذا الطبق يعود مدينة حلب في شمال سوريا، و يطلق عليه اسم صحن دقة في مدينة حماة السورية، في حين يطلق عليه في المناطق الأخرى لقب المحمرة، وقد انتقل هذا الطبق إلى العديد من المطابخ المجاورة فهو موجود في المطبخ التركي والفلسطيني واللبناني. كما إن هناك أطباقاً مشابهة في المطبخ الروسي والإيطالي، لكنها تستخدم كإضافة لبعض الأطباق. وتتعدد طرق تحضيره من بلد إلى آخر، حيث يوجد طبق مشابه في دول المغرب العربي يطلق عليه اسم هريسة و يختلف قليلا بالمكونات حيث لا يحوي الجوز، ولكن في كل من البلدان التي يشتهر فيها هذا الطبق يستخدم مكونان أساسيان لتحضيره هما الجوز والفلفل الأحمر إضافة إلى القليل من الملح.[2]

المكوناتعدل

المكونات الرئيسية للمحمرة تتألف في العادة من الفلفل الجاف أو الطازج، وعادة الفلفل الحلبي،[3] جوز مطحون، فتات الخبز، زيت الزيتون. وقد يحتوي أيضاً على ثوم، ملح، عصير الليمون، دبس الرمان، وأحياناً التوابل مثل الكمون. ويمكن تزيينها بورق النعناع.

طريقة التحضيرعدل

تحضر نحو أوقية من الجوز، ويضاف عليه البصل والملح والفليفلة الحارة وهناك خيار بين الفليفلة المجففة أو المطحونة ويفضل استعمال الأولى لنكهتها الأقوى، كما يضاف في بعض الأحيان الكعك المطحون، وتضرب المقادير حتى تتجانس وينعم الجوز، ثم يضاف دبس الرمان وهو أساسي لكن يمكن استبداله بالليمون أو معجون الطماطم المجفف، وفي النهاية يضاف عليها زيت الزيتون.[2]

الاستعمالعدل

المحمرة تؤكل بالتغميس مع الخبز، وأيضاً بفرشها على سطح التوست و الخبز المحمص، وكذلك كصلصة مع الكباب واللحوم المشوية والسمك.[4]

التسميةعدل

أصل التسمية قد يكون بشكل واضح من اللون الأحمر الذي يكتسبه الطبق من الفليفلة الحمراء، ويقال أنه من الجوز حيث كان قديماً يُدق على الهاون، ويعطي اللون الأحمر المائل إلى البني.[2]

الفوائدعدل

المحمرة طبق خفيف ومفيد لاحتوائه على أوميجا 3 من الجوز بشكل أساسي، ولاحتوائه فوائد كثيرة من زيت الزيتون والفلفل، وهو طبق صحيّ بامتياز ما لم يضاف إليه الكعك المطحون، وفي حال استعماله يمكن استعمال الكعك أو البقسماط الأسمر أو المصنوع من النخالة أو الشوفان.[2]

انظر أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ The Culinary Institute of America (2008). Garde Manger: The Art and Craft of the Cold Kitchen (الطبعة Hardcover). Wiley. صفحة 53. ISBN 978-0-470-05590-8. مؤرشف من الأصل في 2 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. أ ب ت ث SyrCui (2020-02-11). "ماذا تعرف عن طبق المحمرة ؟". SourianaCuisine. مؤرشف من الأصل في 2 ديسمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 ديسمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Muhammara". ottolenghi.co.uk. مؤرشف من الأصل في 20 نوفمبر 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Muhammara نسخة محفوظة 2007-06-09 على موقع واي باك مشين.