افتح القائمة الرئيسية

المؤسسة القطرية لمكافحة الإتجار بالبشر

Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (مايو 2009)

المؤسسة القطرية لمكافحة الإتجار بالبشر مؤسسة خاصة ذات نفع عام قطرية.

يشكل الاتجار في البشر خاصة النساء والأطفال أحد التحديات الهامة التي تواجه القرن الحادي والعشرين ، ولمواجهه هذا التحدي يجب تضافر كل الجهود محليا واقليميا ودوليا.

ومن منظور مبدأ ترسيخ الكرامة الإنسانية المستمد من الشريعة الإسلامية والتي تؤكد وبوضوح (على أن المتاجرة بالبشر حرام شرعا) واستخدام الرجال والنساء فيما حرمته الشريعة والتكسب من هذه الأعمال كالامتهان في الخدمة والأعمال الشاقة والدعارة وغيرها من الممارسات التي حرمها الإسلام وتوعد فاعلها بالعقاب.وبما أن دولة قطر عضو في منظمة الأمم المتحدة ، والجمعية العامة للأمم المتحدة بصفتها الهيئة الرئيسية المسؤولة عن التداول ووضع السياسات والتنسيق فلها دور خاص فيما يتعلق بوضع استراتيجية متعددة الجوانب لمكافحة الاتجار بالبشر بصورة فعالة وناجحة.

ومن هذا المنطلق تضافرت جهود دولة قطر ضد كافة أشكال الاتجار بالبشر سواء كانت (لأغراض جنسية أو الاستغلال عن طريق العمل والخدمة القسرية وغير القانونية واللاإنسانية) . وفي عام 2013 تم دمج المؤسسة مع المؤسسة القطرية لحماية الطفل والمرأة ومركز التأهيل الاجتماعي في المؤسسة القطرية للحماية والتأهيل الاجتماعي.

الخدمات التي تقدمها المؤسسةعدل

  • دراسة الحالة.
  • الاستشارات الهاتفية.
  • ايواء الضحايا.
  • تقديم المشورة القانونية.
  • فتح بلاغات لدى الجهات الأمنية.
  • متابعة القضايا لدى المحاكم المختصة وتوكيل محامين في حالة الحاجة لذلك.
  • التوجيه بوضع بعض الشركات المخالفة لقانون العمل في قائمة الحظر ووقف أنشطتها بالتعاون مع وزارة العمل.
  • التواصل مع الجهات المعنية والمختصة لتسهيل الاجراءات للضحايا وتيسير أمورهم.
  • توفير الرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية.
  • وضع برامج تأهيلية متخصصة.
  • توفير التعليم للأطفال.
  • برامج ترفيهية.
  • توفير فرص عمل.
  • تقديم المعونات المالية.
  • المتابعة لاحقة.

الدار القطرية للإيواء والرعاية الإنسانيةعدل

واستلهاما من المبادرات والإنجازات الحضارية والإنسانية المتحققة من خلال جهود صاحبة السمو الشيخة موزة بنت ناصر المسند حرم أمير البلاد ورئيس المجلس الأعلى لشؤون الاسرة ونظرا للدور الذي تقوم به دولة قطر على المستوى الإقليمي والدولي في حماية حقوق الإنسان فقد تم إنشاء الدار القطرية للإيواء والرعاية الإنسانية استنادا للتوجيهات الصادرة عن مجلس الوزراء بتاريخ 13/4/2003م. من خلال التقرير الذي أعدته لجنة دراسة الخطوات الإستراتيجية لمكافحة الاتجار بالبشر.

ومن اختصاصات هذه الدارعدل

إيواء ضحايا الاتجار بالبشر وتقديم الحماية والرعاية وفقاً للمعايير الدولية والمحلية ومن ثم تعيين منسق وطني لمكافحة الاتجار بالبشر.

تلاه اصدار القانون رقم 22 لسنة 2005 الخاص بحظر وجلب وتدريب واشراك الأطفال في سباقات الهجن وصدور قرار المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رقم (8) لسنة 2005 الخاص بإنشاء المكتب الوطني لمكافحة الاتجار بالبشر وتبعه قرار الشيخة موزة بنت ناصر المسند حرم أمير البلاد المفدى ورئيس المجلس الأعلى لشؤون الاسرة رقم (1) لسنة 2008 الخاص بإنشاء المؤسسة القطرية لمكافحة الاتجار بالبشر ومن مضمون القرارين تتضح الأهداف الرئيسية التي ينبغي السعي إلي تحقيقها والتي يمكن أن تتوافق الآراء من حولها بشأن اتخاذ إجراءات العمل اللازمة في هذا الصدد.

==وصلات خارجية==

موقع المؤسسة القطرية للإتجار بالبشر (القطف )

 
هذه بذرة مقالة عن موضوع له علاقة بقطر بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.