افتح القائمة الرئيسية

الجبهة الوطنية للتحرير

فصيل ثوري مسلح ظهر خلال الحرب الأهلية لإسقاط حكومة بشار الأسد

الجبهة الوطنية للتحرير هي جماعة متمردة سورية تابعة للجيش السوري الحر، قاتلت في الحرب الأهلية السورية. تأسست المجموعة في مايو 2018[3] من قبل 11 مجموعة متمردة في شمال غرب سوريا وتم الإعلان عنها رسميا في 28 مايو 2018. تم تعيين العقيد فضل الله الحاجي، من فيلق الشام، قائداً عاماً للمجموعة، والمقدم صهيب ليوش من جيش إدلب الحر كنائباً للقائد والرائد محمد منصور من جيش النصر رئيسا للأركان.[1] يتلقى التشكيل الكثير من الدعم من تركيا.[2]

الجبهة الوطنية للتحرير
مشارك في الحرب الأهلية السورية
نشط 28 مايو 2018 – الآن
جماعات
قادة
  • العقيد فضل الله الحاجي (قائد أعلى)[1]
  • المقدم صهيب ليوش (نائب القائد)[1]
  • الرائد محمد منصور (رئيس الأركان)[1]
  • منطقة العمليات

    شمال غرب سوريا

    جزء من

    المعارضة السورية

    حلفاء
  • جيش العزة
  • الجيش السوري الحر المدعوم من تركيا
  •  Turkey[2]
  • خصوم
  • القوات المسلحة السورية
  • قوات سوريا الديمقراطية
  • تاريخعدل

    في 4 يونيو 2018، انضم لواء شهداء الإسلام، وهي جزء من الجبهة الوطنية للتحرير، إلى فيلق الشام، وهو جزء من الجبهة الوطنية للتحرير.[4]

    انظر أيضاعدل

    المراجععدل

    1. أ ب ت ث "11 FSA Factions in New Command in of "National Front Liberation"". 28 May 2018. مؤرشف من الأصل في 18 نوفمبر 2018. 
    2. أ ب "11 فصيلًا يشكلون "الجبهة الوطنية للتحرير" في إدلب". 29 May 2018. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. 
    3. ^ "Many factions in the province of Idlib are moving to merge under the name "National Liberation Front"". 11 May 2018. مؤرشف من الأصل في 28 نوفمبر 2018. 
    4. ^ QalaatAlMudiq (4 June 2018). "Syria: FSA Shuhada Islam Brigade from Daraya officially merged with Faylaq Sham, part of National Liberation Front (#NLF)." (تغريدة). 
     
    هذه بذرة مقالة عن سوريا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.