الانسحاق الشديد


الانسحاق الشديد أو الانسحاق العظيم (بالإنجليزية: Big Crunch)‏ في علم الكونيات المادية عكس عملية الانفجار العظيم، هي أحد السيناريوهات المحتملة لمصير الكون، والتي تفرض أن التوسع الحاصل للكون بسبب طاقة الانفجار العظيم ستتبدد وتنتهي بعد مدة من الزمان وستبدأ طاقة الجذب المركزية في لملمة أطراف الكون إلى أن يعود كتلة واحدة صغيرة في الحجم عالية الكثافة والكتلة.[1][2][3]

التفسيرعدل

يتوقع العلماء أن سرعة توسع الكون تتباطئ مع الزمن، إذ تشير الحسابات الرياضية إلى أن التمدد بعد الانفجار العظيم كان بمعدلات أعلى بكثبر مما هي عليه الآن، ومع تباطؤ سرعة التوسع ستتفوق قوة الجاذبية على قوة الدفع إلى الخارج فيؤدي ذلك إلى اندفاع المجرات و المادة و الطاقة نحو مركز مفترض للكون، كذلك يتجمع الزمكان في هذه النقطة فتنحسر الأبعاد وتتجمع في نقطة واحدة متناهية في الصغر يعود الكون إلى الحالة الأولى.

مراجععدل

  1. ^ Davies, Paul (January 9, 1997). The Last Three Minutes: Conjectures About The Ultimate Fate Of The Universe. بيزيك بوكس  [لغات أخرى]. ISBN 978-0-465-03851-0. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ How the Universe Works 3. End of the Universe. قناة ديسكفري. 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Dr. Gary F. Hinshaw, WMAP Introduction to Cosmology. NASA (2008) نسخة محفوظة 27 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.


 
هذه بذرة مقالة عن علم الكون بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.