اختلال بيئي

Question book-new.svg
تحتاج هذه المقالة إلى مصادر إضافية لتحسين وثوقيتها. الرجاء المساعدة في تطوير هذه المقالة بإضافة استشهادات من مصادر موثوقة. المعلومات غير المنسوبة إلى مصدر يمكن التشكيك فيها وإزالتها. (ديسمبر 2018)

الاختلال البيئي يعرف الاختلال البيئي بأنه تدخل الانسان فيالبيئة على نحو غير مدروس واحداث تغير في عناصرها مما يؤدي إلى حدوث اضطراب في العلاقات المتبادلة بين أجزاء النظام وظهور مشكلات بيئية>

مسببات الاختلال البيئيعدل

زيادة نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون في الجوعدل

ادت الزيادة الكبيرة في استهلاك الفحم والنفط لانتاج الطاقة (المحرك الرئيس للاقتصاد العالمي) إلى زيادة تركيز غاز ثاني اكسيد الكربون في الغلاف الجوي مقارنة بما كان عليه الحال في الماضي.ولما كان غاز ثاني أكسيد الكربون من الغازات الضرورية للمحافظة على درجة حرارة الأرض فان ارتفاع نسبته ادى إلى ارتفاع درجات الحرارة وحدوث تغيرات في المناخ مما اثر سلبا في النظام البيئي للارض كائنات حية فيها

تراجع مساحات الغاباتعدل

ادى استخدام اراضي الغابات لاغراض الزراعة والبناء واستخدام الاخشاب في الصناعة وانتاج الطاقة إلى انحسار مساحة هذه الاراضي وتدمير مساحات واسعه من الغابات مما اضعف قدرتها على امتصاص غاز ثاني اكسيد الكربون وقضى على الكائنات الحيه و مواطنها ودمر النظام الحيوي في هذه اليئات و أسهم في تراجع معدلات هطل الأمطار

زيادة استخدام الاسمدة الكيميائيةعدل

ادى استخدام كميات كبيرة من سماد النتروجين والفوسفور في الاراضي الزراعية إلى تسرب هذه المواد إلى باطن التربة ثم انتقالها إلى مياه البحار والمحيطات مما تسبب في تدمير النظم البيئية

من الانظمة البيئية التي امتد تأثير المواد الكيميائيةاليها الشعب المرجانية ويقدر العلماء ان نصف الغطاء العالمي من هذه الشعوب قد دمر

استخدام البلاستيك في الصناعةعدل

تعد مادة البلاستيك من أكثر المواد تأثيرا في الانظمة البيئية اذ يستغرق تحللها في التربة آلاف السنين .يذكر ان مصانع البلاستيك في العالم انتجت نحو 6 مليارات طن من البلاستيك حتى عام 2010 ميلادي

اقرأ أيضاعدل

المراجععدل

[1]

[2]

  1. ^ "توازن بيئي". ويكيبيديا، الموسوعة الحرة. 2016-10-11. مؤرشف من الأصل في 10 ديسمبر 2019. 
  2. ^ Amsaih، Samir. "أسباب اختلال التوازن البيئي | موقع الشامل موسوعة البحوث المدرسية chamel". أسباب اختلال التوازن البيئي | موقع الشامل موسوعة البحوث المدرسية chamel. مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 27 أبريل 2017.