افتح القائمة الرئيسية

اختبار كفيم (بالإنجليزية: Kveim test)، هو اختبار جلدي يستخدم للتحقق من الإصابة بالساركوئيد.

اختبار كفيم
المكتشف Morten Ansgar Kveim
الغرض تشخيص الساركوئيد
ن.ف.م.ط.

محتويات

طريقة الإجراءعدل

يتم حقن جزء من طحال لمريض أُثبت إصابته بالساركوئيد في جلد شخص يُشك إصابته بالمرض. إذا ظهرت حبيبومات غير متجبنة (خلال 4-6 أسابيع)، فهذا يدل على أن الاختبار إيجابي.

إذا كان المريض يتلقى علاجاً (مثل الكورتيزونات السكرية)، يمكن أن يؤدي هذا إلى سلبية كاذبة.

حديثاًعدل

لم يعد يُجرى الاختبار بشكل شائع، وفي المملكة المتحدة لم يعد متوفراً منذ عام 1996. بسبب وجود قلق أنَّ بعض الإنتانات، مثل اعتلال الدماغ الإسفنجي البقري، يمكن أن ينتقل عبر اختبار كفيم.[1]

التسميةعدل

سُمي الاختبار باسم أخصائي علم الأمراض النرويجي Morten Ansgar Kveim، الذي ذكر الاختبار في عام 1941 مستخدماً نسيجاً من عقدة لمفاوية لمريض ساركوئيد.[2][3] انتشر الاختبار بواسطة الطبيب الأمريكي Louis Siltzbach، الذي قدّم شكلاً مُعدَّلاً مستخدماً نسيجاً طحالياً في عام 1954.[4] كان عمل كفيم تنقيحاً لدراسات باكرة أجراها نيكرسون، الذي ذكر تفاعلاً جلدياً عند مرضى الساركوئيد عام 1935.[5]

فائدتهعدل

يمكن أن يستخدم اختبار كفيم لتفريق الساركوئيد عن الحالات التي تترافق بأعراض يصعب تفريقها عنه مثل التَّسَمُّمُ بالبِريليوم.[6]

المراجععدل

  1. ^ -389021680 في مفكرة المُمارِس العام
  2. ^ Kveim MA (1941). "En ny og spesifikk kutan-reaksjon ved Boecks sarcoid. En foreløpig meddelelse". Nordisk Medicin (باللغة النرويجية). 9: 169–172. 
  3. ^ synd/556 على قاموس من سمى هذا؟
  4. ^ Siltzbach LE، Ehrlich JC (1954). "The Nickerson-Kveim reaction in sarcoidosis". Am. J. Med. 16 (6): 790–803. PMID 13158367. doi:10.1016/0002-9343(54)90443-X. 
  5. ^ Williams R، Nickerson D (1935). "Skin reactions in sarcoid". Proc. Soc. Exp. Biol. Med. 33: 402–405. 
  6. ^ Cooper، Ross G.؛ Harrison، Adrian P. (August 2009). "The uses and adverse effects of beryllium on health". Indian J. Occupational & Environmental Medicine. 13 (2): 65–76. PMC 2847329 . PMID 20386622. doi:10.4103/0019-5278.55122. 

روابط خارجيةعدل


 
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.