افتح القائمة الرئيسية

ابن رشيد السبتي

كاتب مغربي

محب الدين أبو عبد الله محمد بن عمر بن محمد الفِهري السِّبتي المعروف بـابن رُشَيْد (1259 - 1321) عالم مسلم مغربي في العصر المريني الأول. ولد بسبتة ودرس بها ثم أخذ عن علماء إفريقية (تونس) والأندلس وولي الخطابة بجامع غرناطة الأعظم، ومات بفاس. رحل إلى مصر والشام والحرمين 1284 وصنف رحلة سماها ملء العيبة فيما جمع بطول الغيبة في الرحلة إلى مكة وطيبة. هو رحالة، محدث، نحوي، لغوي، حافظ للأخبار والتواريخ والسير، عارف بالقراءات السبع، خطيب ومفسر ومن أعلام القرن الثامن الهجري.[4][5][6][7]

ابن رشيد السبتي
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1259[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
سبتة  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1321 (61–62 سنة)[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
فاس  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Morocco 1258 1659.svg
مرينيون  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة فقيه،  وقاضي شرعي،  ومحدث،  ومفسر،  وخطيب،  ونحوي،  وقارئ القرآن،  ومؤرخ  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية[3]  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

هو محمد بن عمر بن محمد بن عمر بن محمد ابن إدريس بن سعيد، أبو عبد الله، محب الدين، المعروف بابن رشيد الفِهري السِّبتي، ولد سنة 657 هـ/ 1259 م في سبتة ودرس بها على أبي الحسين بن أبي الربيع النحوي، ثم أخذ عن علماء إفريقية (تونس) والأندلس. ورحل إلى المشرق لأداء فريضة الحج سنة 683 هـ/ 1284 م، فدخل أفريقية ومصر والشام وأخذ بها و بالحجاز عمن لقي من الأئمة. وعاد إلى سبتة، عن طريق الأندلس سنة 686 هـ/ 1287 م، فأقام بها حتی سنة 692 هـ/ 1293 م، حين دعاه صديقه الوزير أبو عبد الله ابن الحكيم إلى غرناطة، فانتقل إليها وولي الإمامة والخطابة بجامعها الأعظم، ثم قضاء الأنكحة، واستمر إلى أن اغتيل الوزير ابن الحكيم عام 708 هـ/ 1308 م، فعاد إلى المغرب وأقام بمراكش، وقدم للصلاة والخطبة بجامعها العتيق، ثم استدعاه السلطان أبو سعيد المريني إلى فاس، وصار من خواصه بها، وأقام على ذلك إلى أن توفي سنة 721 هـ/ 1321 م.

مؤلفاتهعدل

  • ملءُ العيبة فيما جمع بطول الغيبة في الوجهتين الكريمتين إلى مكة وطَيبَة
  • تلخيص القوانين نحو.
  • السنن الأبين، والمورد الأمعن، في المحاكمة بين الإمامين - البخاري ومسلم - في السند المعنعن
  • إفادة النصيح، بالتعريف بإسناد الجامع الصحيح.
  • إيضاح المذاهب فيمن يطلق عليه اسم الصاحب
  • ترجمان التراجم

وله خطب وقصائد وكتب صغيرة كثيرة.

مراجععدل

  1. أ ب http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb15077510p — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب معرف أوجه تطبيق مصطلح الموضوع: http://id.worldcat.org/fast/127912 — باسم: Muḥammad ibn ʻUmar Ibn Rushayd — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb15077510p — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  4. ^ "ابن رُشَيْد السبتي الفهري تـ721هـ/1321م". مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2018. 
  5. ^ "ابن رشيد الفهري ورحلته إلى المشرق". مجلة دعوة الحق 24 العدد. مؤرشف من الأصل في 25 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 25 أكتوبر 2018. 
  6. ^ خير الدين الزركلي (2002). الأعلام. الجزء السادس. لبنان: دار العلم للملايين. صفحة 314. 
  7. ^ عادل نويهض (1983). معجم المفسرين من صدر الإسلام حتى العصر الحاضر. الجزء الثاني (الطبعة الثالثة). بيروت، لبنان: مؤسسة نويهض الثقافية للتأليف والترجمة والنشر. صفحة 597-598.  <