افتح القائمة الرئيسية

أحمد بن محمد بن أحمد التغلبي ( ؟ – 546 هـ) (؟ – 1151)، معروف بابن حمدين. قاض، من أمراء الأندلس أيام ملوك الطوائف. تسمى بأمير المسلمين بعد هلاك ابن تاشفين. ولى الْقَضَاء بِبَلَدِهِ، بعد أبي عبد الله بن الحاج الشَّهِيد، فِي شعْبَان سنة 529 هـ. ثمَّ صرف ابْن حمدين بِأبي الْقَاسِم بن رشد سنة 532 هـ. واستعفى ابْن رشد، فأعفى، وأعيد هُوَ ثَانِيَة 536 هـ.

ابن حمدين
معلومات شخصية
تاريخ الوفاة نوفمبر 1, 1151
الحياة العملية
المهنة قاضي شرعي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

الثورة ضد المرابطينعدل

ثار أهل البلد على الوالي ( اللمتوني ) وخلعوا طاعة المرابطين واتفقوا على مبايعة القاضي ابن حمدين، بجامع قرطبة. فسكن قصر الخلافة وتسمى بأمير المسلمين وناصر الدين (539 هـ) وهاجمه أحد بني هود ولم يفلح، فاستمر 11 شهراً يدون الدواوين ويجند الأجناد. وتحرك إليه ابن غانية من اشبيلية، فاقتتلا في جهات إستجة وانهزم ابن حمدين (540 هـ) فاحتل ابن غانية قرطبة. وساءت خاتمة ابن حمدين، فاستنجد بالإفرنج، فأقبلوا وحاصروا ابن غانية ثم هادنوه على مال أداه إليهم، وبلاد تركها لهم. وعاد ابن حمدين خائباً. وتوفي بمالقة عام 546 هـ (1151).[1]

مراجععدل

  1. ^ أعمال الأعلام 290-292

مصادرعدل

  • تاريخ قضاة الأندلس
 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.