ابدأ مجددا (أغنية تايلور سويفت)

تعديل مصدري - تعديل  طالع توثيق القالب

ابدأ مجددًا
أغنية تايلور سويفت
من ألبوم أحمر (Red)
Taylor Swift - Begin Again.png

الفنان تايلور سويفت
تاريخ الإصدار 1 أكتوبر 2012
الشكل أسطوانة منفردة، تحميل رقمي
التسجيل بيغ ماشين ريكوردز  تعديل قيمة خاصية (P264) في ويكي بيانات
النوع موسيقى الريف
اللغة الإنجليزية
المدة 3:58
الماركة بيغ ماشين ريكوردز
الكاتب تايلور سويفت
إنتاج نايثن شابمان، دان هاف
تايلور سويفت تسلسل زمني
Ronan
(2012)
Begin Again
(2012)
I Knew You Were Trouble
(2012)
مقطع صوتي
معلومات الملف · مساعدة
فيديو خارجي
فيديوالأغنية على يوتيوب

ابدأ مجددًا (بالإنجليزية: Begin Again)‏ هي أغنية للمغنية وكاتبة الاغاني الأمريكية تايلور سويفت مِن ألبومها الرابع أحمر (Red). الأغنية مِن كتابة تايلور سويفت وإنتاج نايثن شابمان ودان هاف. الأغنية هي الأخيرة في قائمة الأغاني في الألبوم. أُطلِقتْ الأغنية في البداية كأغنية منفردة ترويجية (برومو) في 25 سبتمبر 2012. أطلقتْ شركة بيغ ماشين ريكوردز الأغنية بعد ذلك كثاني أغنية منفردة مِن الألبوم في 1 أكتوبر 2012. تُنصف أغنية "ابدأ مجددًا" كأغنية ريفية وتتحدث كلماتها عن وقوع سويفت في الحب مجددًا بعد علاقة فاشلة.

لاقتْ الأغنية استحسان النقاد الذين أثنوا على كلمات سويفت وحيّوها لعودتها لجذورها الريفية في نهاية الألبوم. الفيديو كليب المُصاحب للأغنية مِن إخراج فيليب أنديلمان الذي أخرج أيضًا فيديو كليب أغنية "بخير وسلامة (Safe & Sound)" وأغنية "كل شيء تغير" لسويفت. حققتْ أغنية "بدأ مجددًا" نجاحًا تجاريًا وأصبحتْ ثاني أغنية ناجحة مِن ألبوم أحمر (Red) بعد أغنية "نحن لن نعود لبعضنا أبدًا (We Are Never Ever Getting Back Together)" حيث دخلتْ الأغنية المراكز العشر الأولى في قوائم المبيعات في كندا فاحتلتْ أولًا المركز السابع ثم صعدتْ للمركز الرابع. ترشحتْ أغنية "بدأ مجددًا" لجائزة أفضل أغنية عن فئة الموسيقى الريفية (الكنتري) في حفل جوائز غرامي عام 2014.

تركيبة الأغنيةعدل

عرضتْ سويفت الأغنية مُقدمًا في برنامج صباح الخير أمريكا في 24 سبتمبر 2012[1] وأُطلِقتْ الأغنية للتحميل الرقمي عبر آيتونز في اليوم التالي 25 سبتمبر 2012.[2] أُطلِقتْ الأغنية في البداية كأغنية منفردة ترويجية ثم جرى الإعلان لاحقًا بأن الأغنية ستكون ثاني أغنية منفردة مِن ألبوم أحمر (Red). أُطلِقتْ نسخة محدودة مِن الأغنية كأسطوانة منفردة عبر موقع أمازون ومتجر سويفت الرسمي في 23 أكتوبر 2012.[3][4] تُصنف الأغنية موسيقيًا كأغنية ريفية ومدتها ثلاث دقائق و58 ثانية وهي مِن كتابة تايلور سويفت وإنتاج نايثن شابمان ودان هاف. كُتبتْ الأغنية عبر مفتاح صول كبير الموسيقيّ وسرعة الإيقاع فيها تصل لـ 76 إيقاع للثانية (بطئ) ويتراح صوت سويفت ما بين مفتاح ري ومفتاح دو.[5] تتحدث كلمات الأغنية عن وقوع سويفت في الحب مجددًا بعد علاقة فاشلة.[6] تحدثتْ سويفت عن كلمات الأغنية قائلة: ‘‘الأغنية تتحدث عن حساسية بداية علاقة جديدة بعد خوضك في علاقة سيئة وبعد أن تُنفض نفسك مِن أثارها’’.[6] كتب موقع ذا بوت: ‘‘إنها أغنية جميلة تروي قصة فتاة فاجأها حبيبها الجديد بالإحسان في معاملتها على عكس حبيبها السابق’’.[6] علّق بيلي ديوكس مِن تايست أوف كنتري قائلًا: ‘‘لأولئك الذين يعتقدون أن أغاني الألبوم تروي قصة متكاملة فإن الألبوم ينتهي بأغنية "ابدأ مجددًا" التي تصف العثور على حُبٍ جميل في النهاية’’[7] قام الكاتب بتنصيف الأغنية كثالث بوصفها الأفضل مِن حيث الكتابة بعد أغنية "كل شيء على ما يُرام (All Too Well)" وأغنية "حالة السمو (State Of Grace)" على التوالي.[7] أكدتْ مجلة بيلبورد أنه على عكس معظم الأغاني في الألبوم والتي ترثي جميعها انتهاء علاقةٍ ما فإن أغنية "ابدأ مجددًا" تتحدث عن ‘‘العثور على الأمل بعد فترة مضطربة’’[8] كما وصفتْ المجلة أداء سويفت الصوتيّ بأنه ‘‘لاهث وأنثويّ’’ وقالتْ أن أداءها الصوتيّ يُذكر بأغنية "بخير وسلامة (Safe & Sound)" التي أدتّها سويفت لفيلم "ألعاب الجوع (The Hunger Games)".[8]

آراء النقادعدل

لاقتْ الأغنية استحسان النقاد وكثيرون منهم أثنوا على كلماتها. أعطى بيلي ديوكس مِن تايست أوف كنتري تقييم أربع نجوم مِن أصل خمسة وقال أنه يأمل أن تُبشر الأغنية بمدى جودة الألبوم.[7] وصف غاري سميث الكاتب في إنترتاينمت ويكلي الأغنية بأنها ‘‘حسنة الأداء’’.[9] أعطتْ جيسيكا ساغر مِن بوبكراش الأغنية تقييم أربع نجوم مِن أصل خمسة وقالتْ ‘‘إن سويفت ترسم صورة زاهية لعلاقة جاءتْ بعد انفصالٍ قاسٍ’’.[10] أعطى مات بيجورك مِن رافستوك الأغنية تقييم أربع نجوم مِن أصل خمسة وقال ‘‘إن الأغنية تقدم كبير لسويفت’’.[11] وصف موقع ذا بوت الأغنية بأنها ‘‘جميلة’’.[6] قال جاستن بروبر مِن أندر ذا غن أن سويفت ‘‘تعرف كيف تُبقي جمهورها سعيدًا وهذا هو تحديدًا الإنجاز الذي حققته الأغنية’’.[12] أثنتْ قناة ماتش ميوزك على سويفت وقالتْ: ‘‘في حين أنها [أي سويفت] قادرة على إطلاق أغاني راقصة ولا مُبالية مثل أغنية "نحن لن نعود لبعضنا أبدًا (We Are Never Ever Getting Back Together)" فهي أيضًا تملك قلم شاعرة وتعرف كيف تنتج أغانٍ عاطفية وحساسة يُحبها الملايين مِن معحبيها’’.[13] أعطى كيفن كوين مِن كنتري يويفيرس الأغنية علامة جيدة "B" وامتعض مِن كون أغاني سويفت لا تُغادر أبدًا موضوع العلاقات قائلًا: ‘‘إنه مِن المزعج جدًا أن شعور سويفت بالسعادة وتقديرها لذاتها مربوط دائمًا بالرجل الذي يحتل عاطفتها’’.[14] صنفتْ مجلة بيلبورد الأغنية في المرتبة السادسة في قائمتها لأفضل أغاني 2012.

الأداء التجاريعدل

احتلتْ الأغنية المركز الأول على آيتونز في 30 سبتمبر 2012 بعد أن أُطلِقتْ مُبكرًا وأصبحتْ أول أغنية تُطيح بأغنية "غانغنام ستايل (Gangnam Style).[15] احتلتْ الأغنية المركز الأول في قائمة بيلبورد هوت أغاني رقمية حيث بيع مِنها 299,000 نسخة رقمية وأصبحتْ خامس أغنية لسويفت تدخل القائمة.[16] احتلتْ الأغنية المركز السابع في قائمة بيلبورد هوت 100 بعد أن أُطلِقتْ كأغنية منفردة مِن الألبوم[17] غير أن الأغنية نزلتْ للمرتبة 52 في أسبوعها الثاني واستمرتْ الأغنية داخل قائمة بيلبورد هوت 100 لعشرين أسبوعًا. حققتْ الأغنية نجاحًا مُعتدلًا حول العالم. أصبحتْ الأغنية سادس أغنية لسويفت تدخل ضمن المراكز الخمس الأولى في قوائم المبيعات في كندا حيث احتلتْ المركز الرابع.احتلتْ الأغنية المرتبة الـ 30 في قوائم المبيعات في بريطانيا واحتلتْ المرتبة الـ 20 في قوائم المبيعات في أستراليا.[18] احتلتْ الأغنية المرتبة الـ 11 في قوائم المبيعات في نيوزلندا. احتلتْ الأغنية المرتبة الـ 25 في قوائم المبيعات في أيرلندا. احتلتْ الأغنية المرتبة الـ 30 في قوائم المبيعات في إسبانيا.

فيديو كليبعدل

الفيديو كليب المُصاحب للأغنية مِن إخراج فيليب أنديلمان الذي أخرج أيضًا فيديو كليب أغنية "بخير وسلامة (Safe & Sound)" وأغنية "كل شيء تغير" لسويفت. بلغ عدد مشاهدات الفيديو على يوتيوب الـ 95 مليون مشاهدة بحلول فبراير 2016. وصفتْ مجلة إنترتاينمت ويكلي الفيديو بأنه ‘‘كلاسيكي’’ وكتبتْ المجلة: ‘‘بالرغم مِن أن حبيبها لا يضحك على نكاتها ويُشعرها بالملل بحكايات عائلته كما تقول الأغنية إلا أننا نجد سويفت تتجول في شوارع باريس في هذا الفيديو الجميل ولو كان يبعث على النعاس قليلًا كما أنه يُذكر بفيديو أغنية "العودة إلى ديسمبر (Back To December)".[19][20]

أفراد العملعدل

  • تايلور سويفت ــ كاتبة، صوت رئيسي.
  • نايثن شابمان ــ منتج.
  • دان هاف ــ منتج.
  • سام هولاند ــ التسجيل في استديو كونواي (لوس أنجلوس - كاليفورنيا).
  • سكوت بورتشيتا ــ منتج منفذ.
  • جون هاينز ــ هندسة.
  • جو-آن توميناغا ــ منسق الإنتاج.

قوائم المبيعاتعدل

تاريخ الإصدارعدل

البلد التاريخ الشكل الشركة
الولايات المتحدة[31] 25 سبتمبر 2012 تحميل رقمي بيغ ماشين ريكوردز
الولايات المتحدة 1 أكتوبر 2012 الإذاعة بيغ ماشين ريكوردز
الولايات المتحدة[3] 23 أكتوبر 2012 أسطوانة منفردة بيغ ماشين ريكوردز

مراجععدل

  1. ^ "Taylor Swift's 'Begin Again' Previewed On 'Good Morning America' [UPDATE]". The Huffington Post، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ "Begin Again - Single by Taylor Swift". iTunes Store، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 6 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
  3. أ ب "LIMITED EDITION 'Begin Again' Single CD" Amazon.com، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 08 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "LIMITED EDITION 'Begin Again' Single CD"Taylorswift.com، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 08 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "Taylor Swift - Begin Again Sheet Music" Music Notes، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 8 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  6. أ ب ت ث "Taylor Swift 'Begin Again' Lyrics Tell Sweet Story of First Date" The Boot، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 15 مايو 2013 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب ت "Taylor Swift, ‘Begin Again’ – Song Review" Taste of Country، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 03 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  8. أ ب "Taylor Swift, 'Red': Track-By-Track Review" Billboard، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 30 مايو 2020 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "Taylor Swift's new track 'Begin Again' isn't a break-up song" Entertainment Weekly، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 06 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ "TAYLOR SWIFT, ‘BEGIN AGAIN’ – SONG REVIEW" PopCrush، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 10 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ "Single Review: Taylor Swift - Begin Again" Roughstock، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 27 فبراير 2014 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  12. ^ "STREAM: TAYLOR SWIFT – BEGIN AGAIN" Under The Gun، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 08 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ "TAYLOR SWIFT OPENS UP IN NEW SONG BEGIN AGAIN" Much Music، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 06 نوفمبر 2014 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "Single Review: Taylor Swift, "Begin Again"" Country Universe، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 06 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ "Psy 'Gangnam Style' tops Aussie singles chart". Digital Spy، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ "Mumford & Sons, Green Day, No Doubt Debut at Nos. 1-3 on Billboard 200 Chart" Billboard، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "PSY Can't Beat Maroon 5 In Close Race For Hot 100's Top Spot" Billboard، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 24 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  18. ^ "Psy 'Gangnam Style' tops Aussie singles chart" Digital Spy، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 24 سبتمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ "Taylor Swift’s "Begin Again" Video: Review Revue" Idolator، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 02 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ "Taylor Swift's 'Begin Again' video: The French connection!" Entertainment Weekly، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 23 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ "Australian-charts.com – Taylor Swift – Begin Again" ARIA، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 28 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ "Taylor Swift – Chart history" Billboard، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 31 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  23. ^ "Chart Track: Week 39, 2012"IRMA، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 11 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  24. ^ "Charts.org.nz – Taylor Swift – Begin Again" Top 40 Singles، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 31 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "Spanishcharts.com – Taylor Swift – Begin Again" Spanish Charts، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 06 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  26. ^ "6, 2012/ Archive Chart: October 6, 2012" OCC، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 8 مارس 2020 على موقع واي باك مشين.
  27. ^ "Taylor Swift – Chart history" Billboard، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 18 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  28. ^ "Best of 2012: Hot Country Songs". Billboard. 2012. مؤرشف من الأصل في 03 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 14 ديسمبر 2012. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  29. ^ "Best of 2013: Country Airplay". Billboard. 2013. مؤرشف من الأصل في 03 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  30. ^ "Best of 2013: Hot Country Songs". Billboard. 2013. مؤرشف من الأصل في 02 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 13 ديسمبر 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  31. ^ "Begin Again - Single by Taylor Swift" iTunes Store، اُطلِعَ عليه في 20 مايو 2016 نسخة محفوظة 6 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.