إسبك أوبس: ذا لاين

لعبة فيديو من تطوير بوليغون ماجيك

إسبك أوبس : ذا لاين (بالإنجليزية: Spec Ops: The Line)‏ وهي لعبة فيديو من نوع تصويب منظور الشخص الثالث، طوّرها الأستوديو الألماني ياغر لتطوير ألعاب الفيديو وقام بنشرها تو كي جيمز. أنتجت اللعبة في شهر يونيو عام 2012 ، وتعمل لأنظمة بلاي ستيشن 3 وإكس بوكس 360 ومايكروسوفت ويندوز، صدرت في الولايات المتحدة في يوم 26 يونيو وفي أوروبا والشرق الأوسط في يوم 29 يونيو. كذلك هي الإصدار العاشر لسلسلة «اسبك أوبس».

إسبك أوبس: ذا لاين
المطور ياغر لتطوير ألعاب الفيديو  تعديل قيمة خاصية (P178) في ويكي بيانات
الناشر تو كي جيمز
الموزع تيك-تو إنترأكتيف،  وغوغ دوت كوم[1]،  وستيم[2]،  ومتجر همبل  [لغات أخرى][3]،  وبلاي ستيشن ناو[4]،  ومتجر مايكروسوفت،  وبلاي ستيشن ستور  تعديل قيمة خاصية (P750) في ويكي بيانات
محرك اللعبة أنريل إنجن
النظام مايكروسوفت ويندوز، إكس بوكس 360، بلاي ستيشن 3
تاریخ الإصدار 2012
نوع اللعبة تصويب منظور الشخص الثالث، تصويب تكتيكي
النمط لعبة فيديو فردية، لعبة فيديو جماعية
التقدير
الوسائط قرص بصري، توزيع رقمي
مدخلات فأرة حاسوب،  ولوحة المفاتيح،  ومقبض  تعديل قيمة خاصية (P479) في ويكي بيانات
التقييم
ESRB تعديل قيمة خاصية (P852) في ويكي بيانات
PEGI تعديل قيمة خاصية (P908) في ويكي بيانات
لعمر 18
لعمر 18
USK تعديل قيمة خاصية (P914) في ويكي بيانات
لعمر
لعمر

الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

في اللعبة ، يمكن للاعبين الاختباء خلف أغطية الحماية و الأتراس، وإطلاق النار على الأعداء أثناء استخدام مجموعة متنوعة من أسلحة الحرب. يوجد في اللعبة وضع متعدد اللاعبين عبر الإنترنت ، تم تطويره بشكل منفصل بواسطة Darkside Game Studios ، مما يسمح للاعبين بالمشاركة في كل من اللعب التعاوني والتنافسي. يتحكم اللاعب في الكابتن مارتن ووكر ، الذي يتم إرساله إلى دبي بعد كارثة مع فريق من نخبة دلتا فورس في مهمة إعادة المدينة المرتزقة. مع تقدم اللعبة ، يبدأ ووكر في شعور بالهلوسة ويدرك ببطء رعب الحرب و نتائجها.

بدأت ياغر بتطوير اللعبة منذ عام 2007 ، وهي مستوحاة في إطار الإعداد والقصة من مختلف الوسائط ، بما في ذلك رواية قلب الظلام و فيلم القيامة الآن و قصة برج بابل أيضًا مصدر إلهام للعبة.[6] عانت اللعبة من العديد من التأخير ، وذلك لأستخدم فريق التطوير تحسينات على القصة وزيادة سرعة اللعب. الموسيقى التصويرية للعبة عبارة عن مزيج من الموسيقى المرخصة والموسيقى الأصلية من تأليف ايليا كميرال.

أعطى النقاد ألعاب الفيديو لهذه اللعبة بشكل عام مراجعات إيجابية. ركز الثناء على السرد وموضوعاته ، بينما كان النقد موجهًا إلى وضع اللاعبين المتعددين عبر الإنترنت ومنظور الشخص الثالث عامتاً. لاقت اللعبة إخفاقًا تجاريًا ولم تحظى بالاهتمام الذي كان يأمله موزعون شركة تيك - تو إنترأكتيف ، لكنه مُنِحت ورُشحت للعديد من جوائز نهاية العام. أعلن شركة ياغرأنه لن يكون هناك تكملة للعبة. تم حظر اللعبة في الإمارات العربية المتحدة لتصويرها لدبي في حالة دمار.

قصة عدل

تعرضت مدينة دبي الإماراتية لجو من الغبار القاتل وتسبب في موت الالاف ، فيقوم القوات الخاصة الأمريكية بالبحث عن ماتبقوا من الأحياء ، والبحث عن زعيم المرتزقة الأمريكيين القابعين في برج افتراضي.

وصلات خارجية عدل

مراجع عدل

  1. ^ GOG.com (بالإنجليزية والألمانية والفرنسية والروسية), QID:Q1486288
  2. ^ ستيم، 1.0.0.79، 12 سبتمبر 2003، QID:Q337535
  3. ^ Humble Store (بالإنجليزية), QID:Q42328566
  4. ^ "All PS Now games A-Z" (بالإنجليزية). Archived from the original on 2021-07-03. Retrieved 2021-07-05.
  5. ^ Spec Ops: The Line release date and BBFC rating revealed نسخة محفوظة 07 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Murray، S. (1 ديسمبر 2016). "Race, Gender, and Genre in Spec Ops: The Line". Film Quarterly. ج. 70 ع. 2: 38–48. DOI:10.1525/fq.2016.70.2.38. ISSN:0015-1386. مؤرشف من الأصل في 2019-12-10.