أحمد علي لاهوري

مولانا أحمد علي لاهوري (1887 – 23 فبراير 1962) (بالأردوية: مولانااحمد علی لاہوری)‏، هو باحث مسلم، ومترجم القرآن للأردية في جنوب آسيا. كان أحد كبار العلماء في تاريخ الحركة الديوبندية.[1]

أحمد علي لاهوري
معلومات شخصية
الميلاد 24 مايو 1887  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 23 فبراير 1962 (74 سنة)   تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
لاهور  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Pakistan.svg باكستان
British Raj Red Ensign.svg الراج البريطاني  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
التلامذة المشهورون شير علي شاه مدني،  ومحم امین صفدر اوکاروی  [لغات أخرى]  تعديل قيمة خاصية (P802) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

تتلمذ علي أحمد لاهوري على يد عبيد الله السندي،[2] ودرس الدراسات الإسلامية وتخرج في عام 1927،[1] كان يعمل محاضرًا في معهد معلمه (معهد الأنصار) وتزوج أيضًا من ابنة معلمه، ومع ذلك توفي عبيد الله السندي عام 1944 قبل تقسيم الهند البريطانية عام 1947. لذا تولى شبير أحمد العثماني قيادة مجموعة من علماء الديوبندية من بينهم أحمد علي لاهوري لدعم حركة باكستان ومحمد علي جناح، وجاءت هذه المجموعة بأكملها إلى باكستان التي تم إنشائها حديثًا في عام 1947 واستقرت هناك.

وفاتهعدل

توفي أحمد علي لاهوري في 23 فبراير 1962 في لاهور، ودُفن في لاهور، وقام ابنه مولانا عبيد الله أنور بحمل تراثه في الدراسات الإسلامية بعد وفاته. [1]

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

 
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية باكستانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.