أحمد رشدي

وزير الداخلية المصري الأسبق

أحمد رشدي محمود عيد (29 أكتوبر 1924 - 4 يوليو 2013) من مواليد مدينة بركة السبع محافظة المنوفية هو وزير الداخلية المصري من 1984 حتى 1986.[1][2][3] لقب ب«قاهر المخدرات». هو أول وزير للداخلية ينال احترام الشعب بجميع طوائفه وحارب تجار المخدرات وقاد حملة ناجحة عليهم.[4]

أحمد رشدي محمود عيد
Ahmed Roshdy.jpg

مدير جهاز أمن الدولة
تولى المنصب
30 مارس 1981
 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
وزير الداخلية المصري
في المنصب
4 يوليو 1984 – 8 يونيو 1986
معلومات شخصية
اسم الولادة أحمد رشدي محمود عيد
الميلاد 29 أكتوبر 1924(1924-10-29)
القاهرة،  المملكة المصرية
الوفاة 24 يونيو 2013 (88 سنة)
القاهرة  مصر
مواطنة Flag of Egypt.svg مصر  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة الإسلام
الحياة العملية
المدرسة الأم أكاديمية الشرطة  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة ضابط شرطة،  وسياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الوطني الديمقراطي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم لهجة مصرية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات العربية،  ولهجة مصرية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الفرع شرطة مصرية  تعديل قيمة خاصية (P241) في ويكي بيانات
الرتبة لواء  تعديل قيمة خاصية (P410) في ويكي بيانات

استقال من وزارة الداخلية بعد أحداث الأمن المركزي في مصر 1986 الشهيرة التي تم تدبيرها من قبل قيادات النظام في ذلك الحين امثال صفوت الشريف وزكريا عزمي ورفعت المحجوب وعندما خرج من الوزارة آسف الجميع لخروجه كان خسارة كبيرة للقيم والمبادئ وهو أول من قام بعملية انضباط للشارع وأجبر قيادات الداخلية على النزول للشارع من أجل راحة وأمن وأمان المواطن المصري. وانتخب عضوا بمجلس الشعب عن دائرة بركة السبع، محافظة المنوفية. يتردد أنه هو الذي اكتشف رأفت الهجان ورشّحه لضباط المخابرات العامة لتجنيده عندما كان جهاز المخابرات يبحث عن شخص له جذور إجرامية ليتمكن من التعامل مع الإسرائيلين.

في فترة الثمانينات، كانت منطقة الباطنية، القاهرة، لها شهرة كبيرة كمركز لتجارة المخدرات في مصر، حيث يقطنها عدد كبير من تجار المخدرات، ويتردد عليها المدمنون، وفي عهد اللواء أحمد رشدي تم القضاء على عدد كبير من التجار بالمنطقة، وعلى لسان أحمد رشدي، قام بحملات مكثفة بعدد كبير من ضباط شرطة بدلا من المخبرين والمرشدين، وقام بحملات تفتيش على أوقات متقاربة، وبعد فترة استطاع أن ينجح في القضاء على تجارة المخدرات بالباطنية، ويقول رشدي مبتسما: بعد خروجي من الوزارة انتشرت شائعة بوجود نوع جديد من المخدرات أطلق عليه التجار «باي باي رشدي».

مراجععدل

  1. ^ Ross, Michael (01 مارس 1986)، "Egyptian Army Storms Mutineers' Camp"، Los Angeles Times، Cairo، مؤرشف من الأصل في 06 مارس 2016، اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2012.
  2. ^ "The Opening to the Arabs Characterizes the New Egyptian Cabinet's Policy"، Al Mustaqbal، 21 يوليو 1984، مؤرشف من الأصل (PDF) في 08 أبريل 2013، اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2012.
  3. ^ Satloff, Robert B. (2001)، "Army and politics in Mubarak's Egypt" (PDF)، Washington DC: Washington Institute، مؤرشف من الأصل (Policy papers) في 09 ديسمبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 24 ديسمبر 2012.
  4. ^ "وفاة أحمد رشدي وزير الداخلية الأسبق عن عمر يناهز 89 عامًا"، مصراوي.كوم، اطلع عليه بتاريخ 28 يوليو 2022.