أبو عبد الرحمن السلمي (مقرئ)

أبو عبد الرحمن السُلميّ (المتوفي سنة 74 هـ) تابعي كوفي، ومُقريء، وأحد رواة الحديث النبوي.

أبو عبد الرحمن السلمي
معلومات شخصية
اسم الولادة عبد الله بن حبيب بن ربيعة
الوفاة 74 هـ
الكوفة
اللقب أبو عبد الرحمن
الحياة العملية
النسب بَنو سُلَيْم
التلامذة المشهورون عاصم بن أبي النجود  تعديل قيمة خاصية طلاب (P802) في ويكي بيانات
المهنة قارئ القرآن  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات

سيرتهعدل

ولد أبو عبد الرحمن عبد الله بن حبيب بن ربيعة السُلميّ في حياة النبي محمد، وكان والده حبيب بن ربيعة السلمي من أصحاب النبي. وكان أبو عبد الرحمن أعمى. وقد توفي أبو عبد الرحمن سنة 74 هـ، وقيل سنة 73 هـ[1] في ولاية بشر بن مروان على الكوفة.[2]

قراءة القرآنعدل

قرأ أبو عبد الرحمن السُلمي القرآن، وجوّده، ومهر فيه، وعرض حفظه وقرائته على عثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب وعبد الله بن مسعود وأبي بن كعب وزيد بن ثابت، كما أخذ عنه القرآن عاصم بن أبي النجود ويحيى بن وثاب وعطاء بن السائب وعبد الله بن عيسى بن عبد الرحمن بن أبي ليلى ومحمد بن أبي أيوب وعامر الشعبي وإسماعيل بن أبي خالد، وعرض عليه القرآن الحسن والحسين ابني علي.[1] وقد جلس أبو عبد الرحمن السلمي يقرئ الناس في المسجد الأعظم في الكوفة أربعين سنة بدأها في خلافة عثمان بن عفان إلى أن توفي،[1][2] دون أن يأخذ على ذلك أجرًا.[3]

روايته للحديث النبويعدل

المراجععدل