افتح القائمة الرئيسية

Segue 2 هى مجرة قزمة كروية (dSph) .[3] في كوكبة الحمل اكتشفت في عام 2009 في البيانات المتحصل عليها من مسح سلووان الرقمي للسماء .[3] تقع المجرة على مسافة تقارب (35000 فرسخ فلكي (110،000 سنة ضوئية) من الشمس، وتتحرك نحو الشمس بسرعة 40 كم/ثانية.[3]

Segue 2 Dwarf Galaxy[1]
مراقبة البيانات (J2000 حقبة)
جزء من المجموعة المحلية  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
الكوكبة الحمل
تاريخ الاكتشاف 2007  تعديل قيمة خاصية وقت الاكتشاف (P575) في ويكي بيانات
المطلع المستقيم 02س 19د 16ث[1]
الميل °
+20
10 31[1]
الانزياح الأحمر -0.000131 +/- 0.000008 [2]
البعد 114 الف سنة ضوئية (35 الف فرسخ فلكي)[3]
نوع dSph[3]
الأبعاد الظاهرة 6.8+0.4
−0.4
[3]
القدر الظاهري 15.2 ± 0.2[3]
نسبة الكتلة إلى الضوء 650 M/L[3]
السمات البارزة مجرة تابعة لدرب التبانة
تعيينات أخرى (LM2010) 56 [2]
السرعة الشعاعية -39 +/- 2 كم/ث[2]
الكتلة 5.5×105[3]
شاهد أيضًا: مجرة، قائمة المجرات

خصائصعدل

تقع Segue 2 بالقرب من حافة تيار الرامي وعلى نفس المسافة. وربما كانت في الماضي مجرة تابعة لمجرة الرامي الإهليجية القزمة او عنقود نجمي فيها.[3] وهى احدة من أصغر وأخفت المجرات التابعة لدرب التبانة[4] ضياؤها الكامل يعادل حوالي 800 مرة ضياء الشمس (قدرها الظاهري المطلق −2.5) وهذا أقل بكثير من ضياء عنقود مغلق نموذجي. ومع ذلك، فإن كتلة المجرة تقارب 550،000 كتلة شمسية - وهو ما يعادل نسبة كتلة إلى ضوء قدرها حوالي 650.[3]جمهرة نجوم Segue 2 تتكون في الأساس من نجوم قديمة تشكلت قبل أكثر من 12 مليار سنة مضت.[3] ومعدنية هذة النجوم القديمة منخفضة للغاية عند [Fe/H] < −2 مما يعني أنها تحتوي على عناصر ثقيلة أقل بمئة مرة من العناصر الثقيلة الموجودة في الشمس.[3] وربما تكون نجوم Segue 2 من بين النجوم الأولى التي تشكلت في الكون.وحاليا، لا يوجد تشكل نجمي في Segue 2 .[3] ويعتقد أن هناك مايقارب من 1000 نجم داخل المجرة.[5]

مادة مظلمةعدل

في يونيو 2013 ذكرت مجلة الفيزياء الفلكية أن Segue 2 مقيدة معا بالمادة المظلمة.[6][7][8]

مراجععدل

  1. أ ب ت "SIMBAD Astronomical Databas". Results for Segue 2 - Galaxy. مؤرشف من الأصل في 07 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2017. 
  2. أ ب ت NED results for object Segue 2
  3. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص Belokurov، V.؛ Walker, M.G.؛ Evans, N.W.؛ وآخرون. (2009). "Segue 2: A Prototype of the Population of Satellites of Satellites". Mon. Not. R. Astron. Soc. 397 (4): 1748–1755. Bibcode:2009MNRAS.397.1748B. arXiv:0903.0818 . doi:10.1111/j.1365-2966.2009.15106.x. 
  4. ^ "The Smallest Galaxies In the Universe Have the Most Dark Matter" (باللغة الإنجليزية). Forbes. 2 December 2015. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2017. 
  5. ^ Bryan Nelson (11 June 2013). "Just how big is the smallest galaxy in the universe?" (باللغة الإنجليزية). Mother Nature Network. مؤرشف من الأصل في 07 نوفمبر 2017. 
  6. ^ Kirby، Evan؛ Michael Boylan-Kolchin؛ Judith G. Cohen؛ Marla Geha؛ James S. Bullock؛ Manoj Kaplinghat (June 10, 2013). "Segue 2: The Least Massive Galaxy". The Astrophysical Journal. Bibcode:2013ApJ...770...16K. arXiv:1304.6080 . doi:10.1088/0004-637X/770/1/16. مؤرشف من الأصل (PDF) في 02 يوليو 2015. 
  7. ^ Megan Gannon (2013-06-10). "Dwarf Galaxy Segue 2 Called Smallest Ever Discovered". هافينغتون بوست. مؤرشف من الأصل في 03 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2013. The dwarf galaxy known as Segue 2 is bound together by a tiny clump of dark matter. Scientists who measured it using Hawaii's Keck Observatory say the finding adds support to theories about the formation of the universe. 
  8. ^ UCI Scientists Size Up Universe’s Most Lightweight Dwarf Galaxy with Keck Observatory Steve Steve, مرصد كيك updated June 7, 2013[وصلة مكسورة]