Segue 2 هي مجرة قزمة كروية (dSph) .[4] في كوكبة الحمل اكتشفت في عام 2009 في البيانات المتحصل عليها من مسح سلووان الرقمي للسماء .[4] تقع المجرة على مسافة تقارب (35000 فرسخ فلكي (110,000 سنة ضوئية) من الشمس، وتتحرك نحو الشمس بسرعة 40 كم/ثانية.[4]

Segue 2 Dwarf Galaxy[1]
مراقبة البيانات (J2000 حقبة)
جزء من المجموعة المحلية[2]  تعديل قيمة خاصية (P361) في ويكي بيانات
الكوكبة الحمل
تاريخ الاكتشاف 2007  تعديل قيمة خاصية (P575) في ويكي بيانات
المطلع المستقيم 02س 19د 16ث[1]
الميل °
+20
10 31[1]
الانزياح الأحمر -0.000131 +/- 0.000008 [3]
البعد 114 الف سنة ضوئية (35 الف فرسخ فلكي)[4]
نوع dSph[4]
الأبعاد الظاهرة 6.8+0.4
−0.4
[4]
القدر الظاهري 15.2 ± 0.2[4]
نسبة الكتلة إلى الضوء 650 M/L[4]
السمات البارزة مجرة تابعة لدرب التبانة
تعيينات أخرى (LM2010) 56 [3]
السرعة الشعاعية -39 +/- 2 كم/ث[3]
الكتلة 5.5×105[4]
شاهد أيضًا: مجرة، قائمة المجرات

خصائصعدل

تقع Segue 2 بالقرب من حافة تيار الرامي وعلى نفس المسافة. وربما كانت في الماضي مجرة تابعة لمجرة الرامي الإهليجية القزمة أو عنقود نجمي فيها.[4] وهي احدة من أصغر وأخفت المجرات التابعة لدرب التبانة[5] ضياؤها الكامل يعادل حوالي 800 مرة ضياء الشمس (قدرها الظاهري المطلق −2.5) وهذا أقل بكثير من ضياء عنقود مغلق نموذجي. ومع ذلك، فإن كتلة المجرة تقارب 550,000 كتلة شمسية - وهو ما يعادل نسبة كتلة إلى ضوء قدرها حوالي 650.[4]جمهرة نجوم Segue 2 تتكون في الأساس من نجوم قديمة تشكلت قبل أكثر من 12 مليار سنة مضت.[4] ومعدنية هذة النجوم القديمة منخفضة للغاية عند [Fe/H] < −2 مما يعني أنها تحتوي على عناصر ثقيلة أقل بمئة مرة من العناصر الثقيلة الموجودة في الشمس.[4] وربما تكون نجوم Segue 2 من بين النجوم الأولى التي تشكلت في الكون.وحاليا، لا يوجد تشكل نجمي في Segue 2 .[4] ويعتقد أن هناك مايقارب من 1000 نجم داخل المجرة.[6]

مادة مظلمةعدل

في يونيو 2013 ذكرت مجلة الفيزياء الفلكية أن Segue 2 مقيدة معا بالمادة المظلمة.[7][8][9]

مراجععدل

  1. أ ب ت "SIMBAD Astronomical Databas". Results for Segue 2 - Galaxy. مؤرشف من الأصل في 07 نوفمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  2. ^ وصلة : معرف سيمباد — العنوان : SIMBAD Astronomical Database
  3. أ ب ت NED results for object Segue 2 نسخة محفوظة 2020-04-04 على موقع واي باك مشين.
  4. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص Belokurov, V.; Walker, M.G.; Evans, N.W.; et al. (2009). "Segue 2: A Prototype of the Population of Satellites of Satellites". Mon. Not. R. Astron. Soc. 397 (4): 1748–1755. arXiv:0903.0818. Bibcode:2009MNRAS.397.1748B. doi:10.1111/j.1365-2966.2009.15106.x. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "The Smallest Galaxies In the Universe Have the Most Dark Matter" (باللغة الإنجليزية). Forbes. 2 December 2015. مؤرشف من الأصل في 16 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Bryan Nelson (11 June 2013). "Just how big is the smallest galaxy in the universe?" (باللغة الإنجليزية). Mother Nature Network. مؤرشف من الأصل في 07 نوفمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  7. ^ Kirby, Evan; Michael Boylan-Kolchin; Judith G. Cohen; Marla Geha; James S. Bullock; Manoj Kaplinghat (June 10, 2013). "Segue 2: The Least Massive Galaxy". The Astrophysical Journal. arXiv:1304.6080. Bibcode:2013ApJ...770...16K. doi:10.1088/0004-637X/770/1/16. مؤرشف من الأصل (PDF) في 02 يوليو 2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  8. ^ Megan Gannon (2013-06-10). "Dwarf Galaxy Segue 2 Called Smallest Ever Discovered". هافينغتون بوست. مؤرشف من الأصل في 03 أغسطس 2016. اطلع عليه بتاريخ 23 يونيو 2013. The dwarf galaxy known as Segue 2 is bound together by a tiny clump of dark matter. Scientists who measured it using Hawaii's Keck Observatory say the finding adds support to theories about the formation of the universe. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  9. ^ UCI Scientists Size Up Universe’s Most Lightweight Dwarf Galaxy with Keck Observatory Steve Steve, مرصد كيك updated June 7, 2013[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 2020-04-04 على موقع واي باك مشين.