افتح القائمة الرئيسية

هاني شكر الله

صحفي مصري
(بالتحويل من Hani Shukrallah)

هاني شكر الله مواليد عام 1950، هو أحد أبرز الوجوه الصحفية المصرية والمحللين السياسيين، وهو معروف بأنه محرر ورئيس سابق لصحيفة الأهرام ويكلي بين الاعوام 1991 - 2005 .. ومن ثم عمل كمحرر ورئيس لموقع الاهرام اون لاين وهو موقع أسسه بنفسه حتى عام 2013. عمل مديرًا تنفيذيًا لمؤسسة محمد حسنين هيكل للصحافة العربية في أواخر سنواته، وكان عضوًا في مجلس تحرير جريدة الشروق، ومن مؤسسي المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى تأسيسه للمركز العربي الأفريقى للأبحاث.

هاني شكر الله
Hani Shukrallah.jpg
 
هاني شكرالله من تصوير حسام الحملاوي، يونيو 2010  تعديل قيمة خاصية الصورة (P18) في ويكي بيانات 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 1950  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
القاهرة  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 5 مايو 2019 (68–69 سنة)[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
القاهرة  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Egypt.svg
مصر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
الحركة الأدبية يسارية  تعديل قيمة خاصية الحركة الثقافية (P135) في ويكي بيانات
المهنة صحفي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي (2011–2019)  تعديل قيمة خاصية عضو في الحزب السياسي (P102) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات
التيار يسارية  تعديل قيمة خاصية الحركة الثقافية (P135) في ويكي بيانات
P literature.svg بوابة الأدب

البدايةعدل

ولد هاني شكر الله في القاهرة عام 1950 ونشأ في المدينة المذكورة. وكان طالبا نشيطا ومجتهد خلال فترة حكم أنور السادات، ووصف نفسه أنه ماركسي، إلا انه عارضها في وقت لاحق لأنه وصف البلدان الشيوعية ضد الدول الأخرى. وفي نيسان عام 1985 أسس جنبا إلى جنب مع سعد الدين إبراهيم خلال فترة حكم حسني مبارك المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، وكافحت المنظمة في توثيق انتهاكات حقوق الإنسان وضمان دقة المعلومات من شهادات ضحايا الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل النظام الحاكم.

مهنة الصحافةعدل

في عام 1991 تم تعيين شكر الله مدير تحرير وفي وقت لاحق رئيس تحرير صحيفة الأهرام ويكلي المملوكة للدولة، وابتداء من عام 1995 كان لديه عمود في الصحيفة بعنوان تأملات. في يوليو عام 2005 تم إقالة شكر الله من رئاسة التحرير. وخلال تلك السنة على وجه الخصوص كتب شكر الله العديد من المقالات التي تنتقد الحكومة وسياستها. وفي تلك السنة أصبح مستشارا لمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وفي عام 2009 شغل منصب الرئيس المشارك في تحرير جريدة الشروق اليومية جريدة الشروق، وفي عام 2010 أطلق شكر الله موقع الأهرام أون لاين وهو موقع إخباري باللغة الإنجليزية لجريدة الأهرام وشغل منصب رئيس التحرير، كما كتب شكر الله مقالات عديدة لجريدة الغارديان ومجلة هندية ومجلة الدراسات الفلسطينية. في أعقاب الثورة المصرية سنة 2011، انضم شكر الله للحزب الاشتراكي الديمقراطي، لكنه ترك الحزب في وقت لاحق، وعندما تنحى مبارك وعين المجلس الأعلى للقوات المسلحة لحكم مصر انتقد شكر الله هذه القيادة العسكرية [2] وكان أيضا ينتقد الاخوان المسلمين. وقال محللون إن شكر الله تم إجباره على الاستقالة خلال حكم الإخوان المسلمين من رئاسة تحرير موقع الأهرام أون لاين.[3]

انظر أيضاعدل

مراجععدل