يحيا الفن (فيلم)

فيلم أنتج عام 1948

يحيا الفن فيلم مصري تم إنتاجه عام 1948، من تأليف وإخراج حسن حلمي وبطولة تحية كاريوكا ومحمد أمين.

يحيا الفن
معلومات عامة
تاريخ الصدور
مدة العرض
100 دقيقة
اللغة الأصلية
العرض
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
السيناريو
البطولة
التصوير
كليليو
الموسيقى
التركيب
صناعة سينمائية
المنتج
أفلام محمد أمين

قصة الفيلمعدل

يعمل المطرب توحيد مع زوجته الراقصة تحية في إحدى الصالات الليلية، يحاول مدحت بك أحد رواد الصالة أن يستميل الراقصة ويغريها بالمال إلا أن توحيد يلاحظ هذا فيعترض سبيل الثرى ويبعده عن زوجته ويهدده بالقتل إذا اقترب من زوجته ثانية، يحدث أن يسقط هذا الرجل قتيلاً ذات ليلة فيتهم المطرب بقتله ويرجو من زوجته أن تقف إلى جواره، إلا أن الزوجة تتهمه أيضًا بقتل الرجل وتذكره بغيرته العمياء عليها من زبائن الصالة فيفقد الزوج الثقة في كل شئ ويشعر أنه سيسجن في جريمة لم يرتكبها. فيحاول الانتحار إلا أنه يجد في السجن من ينقذه، ثم بعد التحقيقات والتحريات يتوصل البوليس إلى المجرم الحقيقى ويتم القبض عليه ليعترف بجريمته وتبرأ ساحة المطرب الذي يعاتب زوجته تحية فتسترضيه فيرضى عنها ليعودا للغناء والرقص سويًا في الصالة ويحيا الفن من جديد.[1]

فريق العملعدل

إخراج وتأليف: حسن حلمي

إنتاج: أفلام محمد أمين

طاقم العمل:


روابط خارجيةعدل

مراجععدل

  1. ^ محتوى العمل: يحيا الفن - فيلم - 1948، مؤرشف من الأصل في 30 أبريل 2017، اطلع عليه بتاريخ 06 أكتوبر 2017