نهاية قصة (فيلم)

فيلم أُصدر سنة 1951، من إخراج حلمي رفلة

نهاية قصة هو فيلم اُنتج عام 1951 من بطولة محمد فوزي، ومديحة يسري.[1]

نهاية قصة
Nehayat Qessa.jpg
(من اليمين) إسماعيل ياسين، وعبد السلام النابلسي، ومديحة يسري، وسليمان نجيب، ومحمد فوزي في نهاية قصة
معلومات عامة
الصنف الفني
غنائي
تاريخ الصدور
اللغة الأصلية
العرض
البلد
الطاقم
المخرج
الكاتب
علي الزرقاني (قصة وحوار)
البطولة
صناعة سينمائية
المنتج

كانت هناك نسخة مفقودة من الفيلم صورت بالألوان الطبيعية.[2]

قصة الفيلمعدل

شاب ثري (محمد فوزي) يهوى كتابة القصص، يؤلف قصة عن رجل ثري، يتقدم ابن أخيه للزواج من ابنته فيرفضه، ويوصي الثري أن تتزوج أحداً آخر.

يقدم صاحب القصة قصته للاشتراك بها في إحدى المسابقات، فيُعجب بها المشرف على المسابقة (سليمان نجيب) الذي يعمل أيضاً وكيلاً لإحدى الأسر الثرية، والذي تتفق أحداث القصة مع حياتة تلك الأسرة، وتعجب ابنة الثري (مديحة يسري) بنهاية تلك القصة وتطلب أن يكون المؤلف هو الزوج الآخر المذكور في القصة، خصوصاً وأنها تعرفه من قبل.

أغاني الفيلمعدل

أغاني الفيلم من نظرة عين، ويا نور جديد، (تأليف عبد العزيز سلام)، وجمالك بيزيد ف عنيه، وياللي إنت عايز تعرف (تأليف مصطفى السيد)، وكلها من تلحين محمد فوزي.[3]

مصادرعدل

  1. ^ محمود قاسم، موسوعة الأفلام الروائية في مصر والعالم العربي، الجزء الثاني، الهيئة المصرية العامة للكتاب، 2006، ص 612.
  2. ^ صفحة الفيلم على قاعدة بيانات الأفلام العربية.
  3. ^ عناوين الفيلم.

وصلات خارجيةعدل