نقاش:صوفاكس

أضف موضوعًا
مشروع ويكي أعلام (مقيّمة بذات صنف بذرة)
أيقونة مشروع الويكيالمقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي أعلام، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بمقالات الأعلام في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة من صنف بذرة بذرة  المقالة قد قُيّمت بذات صنف بذرة حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 
أيقونة ملاحظة
هذه المقالة قد قُيّمت آليًّا بواسطة بوت أو أداةٍ أخرى لأن مشروعًا أو أكثر يستخدم هذا الصنف. فضلًا تأكد أن التقييم صحيحٌ قبل أن تزيل وسيط |آلي=.
مشروع ويكي المغرب (مقيّمة بذات صنف بذرة)
أيقونة مشروع الويكيالمقالة من ضمن مواضيع مشروع ويكي المغرب، وهو مشروعٌ تعاونيٌّ يهدف لتطوير وتغطية المحتويات المُتعلّقة بالمغرب في ويكيبيديا. إذا أردت المساهمة، فضلًا زر صفحة المشروع، حيث يُمكنك المشاركة في النقاشات ومطالعة قائمة بالمهام التي يُمكن العمل عليها.
مقالة من صنف بذرة بذرة  المقالة قد قُيّمت بذات صنف بذرة حسب مقياس الجودة الخاص بالمشروع.
 ؟؟؟  المقالة لم تُقيّم بعد حسب مقياس الأهمية الخاص بالمشروع.
 
أيقونة ملاحظة
هذه المقالة قد قُيّمت آليًّا بواسطة بوت أو أداةٍ أخرى بأنها ذات صنف بذرة لأنها تستخدم قالب بذرة. فضلًا تأكد أن التقييم صحيحٌ قبل أن تزيل وسيط |آلي=.

اضفت بعض الجمل اعتمادا على الويكيبيديا الهولندية غير اني لا اعرف تلك الأسماء الآغريقية بالعربية, اذا كان احد يعرف تلك الأسماء, فالكاتب قد اعتمد على هذا المصدر حسب اعتقادي, ويمكن ملاحظة الأسماء بالأنجليزية: ...In this city the Libyans say that Antaeus is buried; and Sertorius had his tomb dug open, the great size of which made him disbelieve the Barbarians. But when he came upon the body and found it to be sixty cubits long, as they tell us, he was dumbfounded, and after performing a sacrifice filled up the tomb again, and joined in magnifying its traditions and honours. Now, the people of Tingis have a myth that after the death of Antaeus, his wife, Tinga, consorted with Heracles, and that Sophax was the fruit of this union, who became king of the country and named a city which he founded after his mother; also that Sophax had a son, Diodorus, to whom many of the Libyan peoples became subject, since he had a Greek army composed of the Olbians and Mycenaeans who were settled in those parts by Heracles. But this tale must be ascribed to a desire to gratify Juba, of all kings the most devoted to historical enquiry; for his ancestors are said to have been descendants of Sophax and Diodorus.. ٍمصدر: http://penelope.uchicago.edu/Thayer/E/Roman/Texts/Plutarch/Lives/Sertorius*.html

البدء في نقاش حول صوفاكس

بَدْء نقاش
عُد إلى صفحة "صوفاكس".