نقاش:إسحاق نيوتن/أرشيف 1

النقاشات النشطة
أرشيف هذه الصفحة صفحة أرشيف. من فضلك لا تعدلها. لإضافة تعليقات جديدة عدل صفحة النقاش الأصلية.
أرشيف 1

آريوسي؟ دعك من هذا!

  • مرحبًا، بوصفه وُلد وعُمد وتزوج ومارس نشاطاته الدينية ومُشِح وجُنّز في كنيسة إنكلترا، فهو أنلجكاني إذن بلا تثريب. الآريوسية انقرضت في القرن الثامن، وقالت بالكلمة الخليقة، وليتورجيتها قوطيّة [ولست متأكدًا إن كانت لها ليتورجيا مستقلة أصلاً، لكنها حكمًا مختلفة كل الاختلاف عن طقس كنيسة إنكلترا وهو روماني كاثوليكي باللغة الإنكليزية آنذاك بما لا يتّسع المجال للإفاضة بشرحه ها هنا]. حتى لو رفض نيوتن الثالوث أو الطبع الإلهي في المسيح، فذلك يجعله هرطيقيًا مثلاً أي خارج الشراكة مع الكنيسة الجامعة وليس خارج الديانة، طالما أنه قبل الكتاب إذن فهو قبل المسيح بوصفه ابن الله واختلف في تفسير معنى البنوة [بما لا يتّسع المجال للإفاضة بشرحه ها هنا]. للمناسبة أيضًا، جميع النسخ الحديثة من العهد الجديد بما فيها نسخات بازرة مثل ترجمة الكتاب اليسوعية لا تأخذ بالإضافات، وليس منذ الآن منذ زمن طويل انظر بولس، الرسالة الأولى إلى طيموتاوس 3: 16 وغالب الظن أن النسخ الأقدم لاسيّما في الشرق لم تحو الكلمة.   خلاصة: يجب أن تحذف كلمة "آريوسي" من الممكن وضع لا ثالوثي بدلاً منها، سيكون أفضل، وأكثر تعبيرًا عن الواقع. (عدم أكل جميع الحلوى لا ينفي عنك أنك أكلت الحلوى).--Sammy.aw (نقاش) 18:26، 27 مارس 2013 (ت ع م)[]
  • مرحبًا أخي سامي. اسمح لي بأن أرد على ما ذكرته بالاقتباسات المترجمة ورد في مقالة أفكار نيوتن الدينية في النسخة الانجليزية العبارة التالية
    «وفقا لمعظم الباحثين، كان نيوتن آريوسي، ولم يكن يؤمن بالثالوث.[1][2][3] 'في عيني نيوتن، عبادة المسيح كإله هي وثنية، بالنسبة له هي الخطيئة الأساسية'[4] فضلا عن كونه لا ثالوثيًا، رفض نيوتن زعم المذاهب الأرثوذكسية عن خلود الروح[1] وفكرة شخص الشيطان وتواجد الأرواح الشريرة.[1] وعلى الرغم من أنه لم يكن لسوسينيًا، إلا أنه يشاركهم العديد من المعتقدات.[1] وفي مخطوطة أرسلها إلى جون لوك، شكك في وجود الثالوث، إلا أنها لم تنشر أبدًا. أما عن رأي الأقلية، زعم فيزينماير أن نيوتن لم يكن أرثوذكسيًا ولا آريوسيًا،[5] ولكنه آمن بأن كليهما اختلطا بالأفكار الميتافيزيقية.[6] كما زعم فيزينماير أيضًا بأن نيوتن كان أقرب إلى النظرة الأرثوذكسية الشرقية للثالوث أكثر منه إلى نظرة الغرب المسيحي الروماني الكاثوليكي والبروتستانتي.[6] رغم ذلك، زعم سنوبيلين ضد ذلك بأن المخطوطات التي أنتجها نيوتن في آخر حياته توضح بأنه رفض النظرة الشرقية للثالوث.[1]»
وفي المقالة الإنجليزية عن الآريوسية، وردت هذه العبارة :
«في القرن السابع عشر، كان الإتجاه السائد في بريطانيا وخاصة عند المتحررين يميل إلى الآريوسية، منهم صموئيل كلارك وبنجامين هودلي وويليام ويستون وإسحاق نيوتن.[7] وفي اقتباس من مقالة الموسوعة البريطانية عن الآريوسية: "في الوقت الحالي، بعض التوحيديين هم عمليًا آريوسيين، فهم لا يرغبون لا في أن ينزلوا بالمسيح لكونه مجرد كائن بشري أو أن ينسبوا إليه طبيعة إلهية تعادل طبيعة الآب."[8]»
من هذا وذاك، أرى أن اعتراضك غير منطقي بدءً من عنوان "دعك من هذا" لأني لا آتي بشيء من عندي، إضافة إلى كون كل معلومة موثقة بمصادرها. وبالمناسبة هو لم يتزوج بالمرة، بل هناك أقاويل بأنه مات بكرًا.   أبو حمزة أسعد بنقاشك 08:53، 28 مارس 2013 (ت ع م)[]
  1. أ ب ت ث ج Snobelen, Stephen D. (1999). "Isaac Newton, heretic : the strategies of a Nicodemite" (PDF). British Journal for the History of Science. 32 (4): 381–419. doi:10.1017/S0007087499003751. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة) وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "heretic" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  2. ^ Avery Cardinal Dulles. The Deist Minimum. 2005.
  3. ^ Richard Westfall, Never at Rest: A Biography of Isaac Newton, (1980) pp. 103, 25.
  4. ^ Westfall, Richard S. (1994). The Life of Isaac Newton. Cambridge: Cambridge University Press. ISBN 0-521-47737-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Pfizenmaier, T.C, "The Trinitarian Theology of Dr. Samuel Clarke" (1675–1729)
  6. أ ب Pfizenmaier, T.C., "Was Isaac Newton an Arian?" Journal of the History of Ideas 68(1):57–80, 1997.
  7. ^ William Gibson, Robert G. Ingram Religious identities in Britain, 1660-1832 p92
  8. ^ "Arianism." Encyclopædia Britannica. Encyclopædia Britannica 2007 Deluxe Edition. Chicago: Encyclopædia Britannica, 2007.

رد

  • نعم عزيزي، أنا لم أنكر عليك الموضوع، أنا فقط قلت أنه من الأفضل وضع "لا ثالوثي" بدلاً من آريوسي، لأنّ الطائفة الآريوسية الكريمة منقرضة، أي لا وجود لكنيسة آريوسية كطقس أو كممارسات أو كبطاقة هوية أو مدافن للطائفة أو الخ. كلمة آريوسي هي دلالة طائفة، وليست دلالة عقيدة، العقيدة اسمها "لا ثالوثي".--Sammy.aw (نقاش) 09:09، 29 مارس 2013 (ت ع م)[]
غيرت الكلمة في القالب إلى لا ثالوثيًا، وتركتها في النص مرفقة بالمصادر. أبو حمزة أسعد بنقاشك 09:37، 29 مارس 2013 (ت ع م)[]

,Newton is christian belong to the Unitarianism which is a christian denomnation and it´s a christian theological movement, the Nontrinitarian are belong to the christian family even if they dónt believe in the orthdox trinitarian christianiy , newton was a christian man

عُد إلى صفحة "إسحاق نيوتن/أرشيف 1".