نظام الكفالة

نظام الكفالة هو نظام قانوني متبع في الغالب في الدول الخليجية والأردن والعراق ولبنان[1][2] يحدد العلاقة بين صاحب العمل والعامل الأجنبي.[3] ألغت قطر النظام في سنة 2015 م.[4] غير أن منظمة العفو الدولية انتقدت التغييرات وقالت انه «نظام قديم بحلة جديدة».[5] في نوفمبر 2020 أعلنت السعودية، عن مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية، وهي إحدى مبادرات رؤية السعودية 2030، وقد ألغت هذه المبادرة سلطة صاحب العمل (الكفيل) فيما يتعلق بالتنقل الوظيفي وسفر العامل.[6][7]

بدأ سريان إلغاء الكفالة والتنقل الوظيفي في السعودية من تاريخ 2021/3/14 ويستثنى من النظام:

  • السائق الخاص
  • الراعي
  • الحارس
  • الخادم المنزلي

المصادرعدل

  1. ^ "'As If I Am Not Human' — Abuses against Asian Domestic Workers in Saudi Arabia (pdf)" (PDF). هيومن رايتس ووتش. 8 يوليو 2008. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2012-07-23. اطلع عليه بتاريخ 2012-07-23.
  2. ^ Khan, Azfar and Hélène Harroff-Tavel (2011). "Reforming the Kafala: Challenges and Opportunities in Moving Forward", Asian and Pacific Migration Journal, Vol. 20, Nos. 3-4, pp. 293-313[وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ نظام الكفالة في السعودية- لماذا ترفض السعودية دعوات إلغائه نسخة محفوظة 05 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ قطر تلغي نظام الكفالة نسخة محفوظة 26 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ قطر: لا يزال العمال الأجانب عرضة لخطر الإساءة على الرغم من الإصلاحات التي أُجريت | منظمة العفو الدولية نسخة محفوظة 05 يوليو 2018 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ الإلكتروني، البيان. "السعودية تعلن رسمياً إلغاء نظام الكفالة - عالم واحد - العرب - البيان". www.albayan.ae. مؤرشف من الأصل في 2020-11-04. اطلع عليه بتاريخ 2020-11-04.
  7. ^ ""الموارد" تُطلق مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية للوافدين.. تسهيلات في الخروج والعودة ونقل الكفالة". صحيفة سبق الإلكترونية. مؤرشف من الأصل في 2020-11-04. اطلع عليه بتاريخ 2020-11-04.