افتح القائمة الرئيسية
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أغسطس 2017)

في علم الاجتماع, النظام الإجتماعي هو شبكة من العلاقات النمطية تشكل رابطة قوية مابين الأفراد والجماعات والمؤسسات.[1][2] يشير هذا المصطلح إلى الهيكل الرسمي للدور والمركز الممكن تشكيلهم في الجماعات الصغيرة المستقرة. ومن الممكن أن ينتمي الفرد لعدة نظم إجتماعية في وقت واحد. من الأمثلة على النظم الإجتماعية: أفراد الأسرة, المجتمعات, المدن, الشعوب, الجامعات, الشركات والمصانع. يعتمد تعريف المجموعات ضمن النظام الإجتماعي على عدة خصائص مشتركة كالمكان, الوضع الإقتصادي والإجتماعي, العرق, الدين, الوظائف الإجتماعية وغير ذلك من الصفات المشتركة

أبرز علماء الاجتماععدل

دراسة النظام الإجتماعي يعتبر جزء لايتجزأ من علم الاجتماع والسياسة العامة وقد تمت دراسة النظم الإجتماعية منذ القدم حيث بداية دراسة علم الاجتماع  

تالكوت بارسونزعدل

تالكوت بارسونز هو أول من أسس نظرية ممنهجة للنظم الإجتماعية أثناء عمله في إحدى البرامج الإجتماعية. وقد عرف النظام الإجتماعي كفرع “أو نظام فرعي” لما اطلق عليه نظرية العمل. وقد نظم بارسونز النظم الإجتماعية من حيث وحدات العمل, بحيث أن تكون الوحدة الواحد هي أي إجراء يتخذه الفرد. عرف تالكوت بارسونز النظام الإجتماعي كشبكة من التفاعلات ووفقاً له النظم الإجتماعية تعول على نظام اللغة والثقافة حيث أن وجود هذين العاملين في المجتمع أساسي ليتكون النظام الإجتماعي. وكانت دراسات بارسون هي الأساس الذي بني عليه باقي نظريات النظم الإجتماعية وقد أثارت الجدل حول ماهية الاطار الذي تبنى عليه النظم الإجتماعية كالاجراءات, التواصل أو أي علاقات أخرى

نيكلاس لوهمانعدل

 نيكلاس لوهمان كان من أبرز العلماء الذين تخصصوا في علم الاجتماع والنظم الإجتماعية ويعرف بأنه من وضع أسس الفكر النظامي الحديث. بنا نيكلاس تعريفه للنظام الإجتماعي على الاتصال الجماهيري بين الأشخاص وقد عرف النظام الإجتماعي كنظام ذاتي مستقل عن بيئته. اعتبر لوهمان أن النظم الإجتماعية تنتمي إلى ثلاثة فئات : النظم الإجتماعية, المنظمات و أنظمة التفاعل. كما قد اعتبر النظم الإجتماعية كالدين, الفن, التعليم والعلم وما إلى أخره كنظم إجتماعية مغلقة تتكون من مجالات مختلفة من التفاعل. المنظمات عرفت كشبكة من القرارات المتكررة ذاتياً, “صعب إيجاد مثال من الواقع لتعريفه”. أما أنظمة التفاعل فهي عبارة عن نظام تفاعلي ذاتية التكرار بناء على التواصل أو الإتصال وليس صنع القرار 

جاي رايت فوريسترعدل

جاي رايت فوريستر هو مؤسس ديناميات النظام, وهي التي تتعامل مع محاكاة التفاعلات في الأنظمة الديناميكية. وقد ناقش خلال عمله في الأنظمة الاجتماعية إمكانيات ديناميكيات النظام الإجتماعي أو نمذجة النظم الإجتماعية بإستخدام الحاسب بغرض فحص امكانية تمرير سياسات عامة أو قوانين جديدة. وفي احدى بحوثه عن السلوك العدائي للانظمة الإجتماعية أقر بصعوبة إنتاج نظام لنموذج حاسوبي موثق ولكنه احتج بأن استخدام نموذج سيء أفضل من عدم استخدامه ع الإطلاق قبل تطبيق سياسة جديدة

يرى فوريستر أن السياسات العامة الغير ناجحة تسعى لمعالجة أثر المسائل وليس أساسها وانهم بشكل عام يركزون على جهود المدى القصير عوضاً عن المدى البعيد. يحدث هذا نتيجة للفهم الخاطئ او الغير كامل لأسباب المسألة من جانب صانعي القرار والتي قد تؤدي إلى سياسات ضارة أو غير فعالة مما يؤدي لتفاقم المسألة التي يفترض انها وظفت لحلها. وقد لاحظ فوريستر مشكلة أخرى وهي أن بعض السياسات التي قد تعمل للمدى البعيد من الممكن أن تثير بعض المشاكل على المدى القصي. وفقاً لفوريستر, السياسة الناجحة يجب أن تستهدف نقاط القوة الصحيحة وفي هذه الحالة جانب المشكلة الإجتماعية إذا تم تعديله سينتج تأثيراً كافياً لحل المشكلة

الأنظمة الإجتماعية والنمذجة عدل

هناك مشكلة رئيسية تواجه عند دراسة الأنظمة الإجتماعية وهي صعوبة تشكيل واختبار النظريات حيث أنه من الصعب التلاعب أوالتحكم بالأنظمة الإجتماعية أما الأنظمة الإجتماعية واسعة النقاط لايمكن إعادة إنتاجها في معمل الإختبارات. لكن مع تسارع توافر البيانات الرقمية خلال العقد المنقضي أعطت العلماء فرصة دراسة سلوك الأنظمة الإجتماعية بطريقة مفصلة وأكثر شمولاً لكيفية استجابة الانظمة الإجتماعية لمختلف الأحداث. بالإضافة إلى ذلك, تطور وانتشار منصات وسائل التواصل الإجتماعي كالفيسبوك والتويتر وفرت وسائل جديدة لدراسة تطور الأنظمة الإجتماعية وسلوكيات التواصل الإجتماعي مع رسوم بيانية. على الرغم أن سلوكيات هذه الأنظمة قد تكون مفاجئة أو غير مفهومة بشكل جيد بعد, العصر الرقمي سيفتح أفاقاً جديدة في دراسة الأنظمة الإجتماعية

من أبرز النماذج السابقة كانوا WORLD2 و WORLD3  التي تهدف إلى تحديد توزيع الموارد في العالم 

مراجععدل

  1. ^ "معلومات عن نظام إجتماعي على موقع vocabularies.unesco.org". vocabularies.unesco.org. 
  2. ^ "معلومات عن نظام إجتماعي على موقع id.loc.gov". id.loc.gov. مؤرشف من الأصل في 28 مايو 2010.